المحتوى الرئيسى

> اشتباكات بالأيدي بين مؤيدين ومعارضين نقيب السينمائيين

02/20 22:35

 تصاعدت الأزمة داخل نقابة السينمائيين حيث استعان النقيب محمد فودة ببعض أعوانه الذين قاموا بعمل مظاهرة تأييدا للنقيب وطالبوا خلالها بفض الاعتصامات إلا أن نداءاتهم قوبلت بالتجاهل من قبل المعتصمين وهنا قام أعوان مسعد بالصعود علي سلالم النقابة واقتحامها وبدأوا في التطاول علي بعض المعتصمين أمثال فوزي العوامري وأمل أسعد وأحمد عواض وحامد سعيد وقاموا بالتشابك معهم بالأيدي إلي أن قام فودة بالاتصال بقوات من الجيش لفض الاشتباكات. من جانبها أكدت أمل أسعد إحدي النقابيين المعتصمين أن المسيرة المؤيدة لمحمد ما هي إلا بعض من أعوانه المجهولين وليسوا أعضاء نقابة وأنهم عدد قليل مأجور قاموا باثارة الشغب داخل النقابة وأهدافهم واضحة من البداية لأنهم بلطجية حيث تسلقوا سلم النقابة وبدأوا في اثارة غضب المعتصمين وتعدوا عليهم بالضرب. من جانبه أكد النقيب مسعد فودة أنه لابد من تطبيق الشرعية وقد حان وقت فض هذه الاعتصامات وبدء عقد الجمعية العمومية واحترام ارادة أعضاءها الذين يصلوين إلي 4000 عضو ولا نترك قلة لا تتجاوز الخمسين يعطلون سير العمل في النقابة وأشار إلي أنه بصدد اتخاد اجراءات قانونية حاسمة تجاه المعتصمين إذا لم يتم فض هذه الاعتصامات بأقرب وقت وأضاف: البيان الخامس والسادس من القوات المسلحة نص علي فك الاعتصامات ومتابعة سير العمل وهذا لا يمكن تجاوزه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل