المحتوى الرئيسى

800 ألف مشاهدة لفيديو وصول عز والعادلى وجرانة والمغربى إلى سجن المزرعة

02/20 20:57

«فالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً» بتلك الآية الكريمة، علق أحمد الجمال فى صفحته على «فيس بوك» على مقطع الفيديو الذى ظهر فيه أحمد عز، أمين تنظيم الحزب الوطنى السابق، وزهير جرانه وأحمد المغربى وحبيب العادلى، وزراء السياحة والإسكان والداخلية السابقين، مكبلين بالحديد، فى طريقهم إلى سجن مزرعة طرة، بعد قرار النيابة بحبسهم 15 يوماً على ذمة التحقيقات. فيديو وصول جرانة والمغربى وعز والعادلى إلى سجن طرة، سجل نسبة مشاهدات فى موقع اليوتيوب، وصلت إلى 800 ألف مشاهدة خلال 24 ساعة فقط، ولم ترحم التعليقات الساخرة والشامتة أحدًا منهم، وإن استحوذ عز والعادلى على النصيب الأكبر منها، فعلق عاطف المعلاوى موجها حديثه إلى عز، قائلاً: «يمهل ولا يهمل» وكذلك دينا عزالدين التى علقت بـ«عايزين فلوسنا»، وأيضا يوسف عبدالصمد الذى علق بقوله: «تُعز من تشاء وتُذل من تشاء». وكان معظم التعليقات الموجهة إلى العادلى يحمل قدرا من الشماتة، والتعبير عن الفرحة بسبب دوره الرئيسى فيما آلت إليه الأحداث، خاصة بعد أن خرج فى اليوم السابق لحبسه بتصريح فى «المصرى اليوم» يؤكد فيه عدم مثوله للتحقيق، وقال أحد الشباب: «سبحان المعز المذل»، وقال آخر: «نهاية كل ظالم»، بينما اعتبر ثالث تقييد رموز الفساد بالحديد دليلا على نجاح ثورة الشباب. ولم تقتصر تعليقات الشباب على موقع اليوتيوب، بل انتقلت عبر صفحاتهم الشخصية فى الـ«فيس بوك»، التى انتشرت فيها التعليقات الساخرة، فقال يوسف شعبان: «تنزع الملك ممن تشاء وتُذل من تشاء»، بينما علق صبى فى الرابعة عشرة من عمره، قائلا: «إنها لحظة تاريخية فى تاريخ مصر».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل