المحتوى الرئيسى

مصدر أمني: الاكتئاب يكسو وجوه العادلي والمغربي وجرانة وعز

02/20 19:13

القاهرة - أ ش أ قال مصدر أمني مسئول إن كل من حبيب العادلي وزير الداخلية السابق، وأحمد المغربي وزير الإسكان السابق، وزهير جرانه وزير السياحة السابق، وأحمد عز أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني يعاملون داخل سجن المزرعة بطره وفقا للوائح المنظمة لقطاع مصلحة السجون ودون أدنى تمييز.وأوضح المصدر الأمني - في تصريح له يوم الأحد -  أن المذكورين الأربعة يعاملون مثلهم مثل أى سجين داخل السجن، ولا يسمح لهم فقط سوى بتلقي الأطعمة من خارج السجن وفقا للقانون الذى نص على حق أي سجين في تلقى الأطعمة من خارج السجن طالما كان محبوساً احتياطياً ولم يصدر ضده أي حكم نهائي.ونفى المصدر الأمني ما نشرته مؤخراً بعض الصحف والمواقع الإخبارية على شبكة الانترنت من تلقى المذكورين الأربعة أى مميزات إضافية عن بقية السجناء أو عن حبسهم في زنازين مرفهة، مؤكدا أن جميع الزنازين في السجن سواء.وأضاف المصدر أن الحالة النفسية للمذكورين الأربعة مازالت سيئة، حيث لا تزال علامات الذهول والاكتئاب تكسو وجوههم.اقرأ أيضا:تجار مصر يدعون إلى عدم نشر أسماء المتهمين بالفساد اضغط للتكبير احمد عز وجرانة والمغربي القاهرة - أ ش أ قال مصدر أمني مسئول إن كل من حبيب العادلي وزير الداخلية السابق، وأحمد المغربي وزير الإسكان السابق، وزهير جرانه وزير السياحة السابق، وأحمد عز أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني يعاملون داخل سجن المزرعة بطره وفقا للوائح المنظمة لقطاع مصلحة السجون ودون أدنى تمييز.وأوضح المصدر الأمني - في تصريح له يوم الأحد -  أن المذكورين الأربعة يعاملون مثلهم مثل أى سجين داخل السجن، ولا يسمح لهم فقط سوى بتلقي الأطعمة من خارج السجن وفقا للقانون الذى نص على حق أي سجين في تلقى الأطعمة من خارج السجن طالما كان محبوساً احتياطياً ولم يصدر ضده أي حكم نهائي.ونفى المصدر الأمني ما نشرته مؤخراً بعض الصحف والمواقع الإخبارية على شبكة الانترنت من تلقى المذكورين الأربعة أى مميزات إضافية عن بقية السجناء أو عن حبسهم في زنازين مرفهة، مؤكدا أن جميع الزنازين في السجن سواء.وأضاف المصدر أن الحالة النفسية للمذكورين الأربعة مازالت سيئة، حيث لا تزال علامات الذهول والاكتئاب تكسو وجوههم.اقرأ أيضا:تجار مصر يدعون إلى عدم نشر أسماء المتهمين بالفسادالقاهرة - أ ش أ قال مصدر أمني مسئول إن كل من حبيب العادلي وزير الداخلية السابق، وأحمد المغربي وزير الإسكان السابق، وزهير جرانه وزير السياحة السابق، وأحمد عز أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني يعاملون داخل سجن المزرعة بطره وفقا للوائح المنظمة لقطاع مصلحة السجون ودون أدنى تمييز.وأوضح المصدر الأمني - في تصريح له يوم الأحد -  أن المذكورين الأربعة يعاملون مثلهم مثل أى سجين داخل السجن، ولا يسمح لهم فقط سوى بتلقي الأطعمة من خارج السجن وفقا للقانون الذى نص على حق أي سجين في تلقى الأطعمة من خارج السجن طالما كان محبوساً احتياطياً ولم يصدر ضده أي حكم نهائي.ونفى المصدر الأمني ما نشرته مؤخراً بعض الصحف والمواقع الإخبارية على شبكة الانترنت من تلقى المذكورين الأربعة أى مميزات إضافية عن بقية السجناء أو عن حبسهم في زنازين مرفهة، مؤكدا أن جميع الزنازين في السجن سواء.وأضاف المصدر أن الحالة النفسية للمذكورين الأربعة مازالت سيئة، حيث لا تزال علامات الذهول والاكتئاب تكسو وجوههم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل