المحتوى الرئيسى

إحباط مظاهرات مطالبة بالديمقراطية ببكين وشانغهاى

02/20 18:43

فرقت الشرطة الصينية عشرات من الأشخاص تجمعوا اليوم الأحد فى وسط العاصمة بكين ومدينة شانغهاى استجابة لدعوات تم تداولها عبر شبكة الإنترنت فى أنحاء الصين تدعو لتجمعات للمطالبة بالديمقراطية استلهاما لثورتى الياسمين التونسية واللوتس المصرية والمظاهرات الحاشدة المندلعة حاليا فى أكثر من دول بمنطقة الشرق الأوسط. ورغم أن عدد المتظاهرين كان محدودا للغاية إذ لم يتجاوز المائة فى 13 مدينة صينية من بينها بكين وشانغهاى إلا أن السلطات الصينية سارعت بإرسال قوات الشرطة لتفريق المتظاهرين الذين كان عددهم أقل كثيرا من عدد المارة الفضوليين، ولم يتم القبض على أى شخص. ففى أحد أهم الشوارع التجارية بالعاصمة بكين وهو شارع "وانج فوجينج" وقف نحو مائة شخص أمام مطعم مكدونالدز الذى حددته رسالة الإنترنت يوم أمس السبت، وقال طالب جامعى شاب مبررا سبب اشتراكه فى التظاهرة "أحاول أن أفعل شيئا لبلدى لإظهار قوتى." وفى وسط مدينة شانغهاى اقتيد ثلاثة أشخاص يبدون فى العشرينات من العمر إلى مركز شرطة بعد مشاحنة مع رجال الشرطة حيث رفضوا مغادرة المكان. وفى بكين وشانغهاى اصطفت عربات ومركبات الشرطة على جانبى الشوارع التى يفترض أن يتجمع فيها المتظاهرون، وأبعدت فرق من رجال الشرطة وضباط يرتدون ملابس مدنية المحتشدين. ومن بين أبرز الهتافات التى ترددت" جئنا للاحتجاج على النظام القانونى الفاسد فى البلاد ووحشية الشرطة" ، "نريد الطعام نريد العمل ونريد المساكن نريد العدل." ومن بين المدن التى شهدت تظاهرات ممائلة قوانغتشو ولانتشو وتشنغدو وهاربين ، وأيضا سارعت الشرطة بتفريقها. وترددت أنباء عن احتجاز معارضين ونشطاء حقوقيين قبل التظاهرات ولكن لم يتضح عدد حالات الاعتقال التى لها صلة مباشرة بالدعوة للقيام بتلك التظاهرات أو بالمشاركين فيها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل