المحتوى الرئيسى
alaan TV

فاروق الباز: جيلنا فشل والمؤسسات الحكومية ''لازم تتغسل بالصابون''

02/20 18:41

كتب – محمد أبو ضيف وأحمد لطفي:جدد الدكتور فاروق الباز، مدير مركز تطبيقات الاستشعار عن بعد، في جامعة بوسطن، دعوته لتبني مشروع ممر التنمية موضحًا أن الابحاث اثبتت أن معدل البناء علي الاراضي وصل لـ 30 ألف فدان سنويا، وأن بعد 138 سنة ستختفي الاراضي الزراعية، وستتحول لكتل اسمنتية، لذلك وجه دعوة لرفع شعار عدم البناء علي الارض الزراعية، حتي نحافظ علي مستقبل مصر، مؤكدًا أن مشروع ممر التنمية يستهدف ذلك الطريق من البناء، على حد قوله.   وعن تمويل المشروع اوضح الباز أن قد تصل التكلفة إلي 24 مليار دولار، ولن يعتمد علي الحكومة، لكن سيتم انشاء جمعية أو شركة لها سندات، وأسهم في البورصة، تطرح للبيع للشعب المصري بقيمة لا تزيد عن جنية واحد فقط، حتي يتمكن كل فرد من الشعب بالمشاركة في ذلك المشروع القومي .فيما استبعد الدكتور فاروق الباز إمكانية ترشحه لرئاسة الجمهورية معللا موقفه بأن جيله فشل في إحداث التغيير، وعليه أن يتنحى عن القيادة، مؤكدا على وجوب كون الرئيس المقبل من الشباب، وأن يتم اختياره وفق البرنامج الذي يرضي الناس وليس لاعتبارات عاطفية.واوضح الباز أن مؤسسات الدولة تحتاج إلى الاصلاح واصفا اياها "بالخربانة والتعبانة " و"عايزة تتغسل بالصابون"، واشار إلى أن النظام القديم كان يقمع الشباب الذين يشكلون منهج الحياه الآن، قائلا : لذلك على النظام القادم الالتفات في هذه المرحلة للبناء، والتعليم، وخاصة العلمي، مشددا على أن من يدرس العلوم في هذه المرحلة بالمدارس يجب ان يكون عالما وليس خريجا لكليات التربية.كما وجه الباز دعوة للصحفيين، بعدم تغذية قلق المصريين من المستقبل، والالتزام والحفاظ علي اهمية دوره خلال تلك الفترة الحاسمة من التاريخ المصري، وتوضيح الرؤية الحقيقية بكل شفافية وصحة ومصداقية .اكد الباز على ضرورة انفصال الإعلام المصري عن الحكومة، إن أراد أن يكون إعلاما محترما، حتي لا يملي عليه شيء ، واصفا التحول في الذي طرأ على سياسية الصحف القومية بالصحيان من النوم قائلا " مدام انتم صحيتم مفيش مشكلة .. صح النوم ".اقرأ أيضًا:صحفيو الجرائد القومية: ''من سرايا للدقاق.. دول أبطال النفاق'' اضغط للتكبير الدكتور فاروق الباز أثناء ندوته في نقابة الصحفيين - مصراوي كتب – محمد أبو ضيف وأحمد لطفي:جدد الدكتور فاروق الباز، مدير مركز تطبيقات الاستشعار عن بعد، في جامعة بوسطن، دعوته لتبني مشروع ممر التنمية موضحًا أن الابحاث اثبتت أن معدل البناء علي الاراضي وصل لـ 30 ألف فدان سنويا، وأن بعد 138 سنة ستختفي الاراضي الزراعية، وستتحول لكتل اسمنتية، لذلك وجه دعوة لرفع شعار عدم البناء علي الارض الزراعية، حتي نحافظ علي مستقبل مصر، مؤكدًا أن مشروع ممر التنمية يستهدف ذلك الطريق من البناء، على حد قوله.   وعن تمويل المشروع اوضح الباز أن قد تصل التكلفة إلي 24 مليار دولار، ولن يعتمد علي الحكومة، لكن سيتم انشاء جمعية أو شركة لها سندات، وأسهم في البورصة، تطرح للبيع للشعب المصري بقيمة لا تزيد عن جنية واحد فقط، حتي يتمكن كل فرد من الشعب بالمشاركة في ذلك المشروع القومي .فيما استبعد الدكتور فاروق الباز إمكانية ترشحه لرئاسة الجمهورية معللا موقفه بأن جيله فشل في إحداث التغيير، وعليه أن يتنحى عن القيادة، مؤكدا على وجوب كون الرئيس المقبل من الشباب، وأن يتم اختياره وفق البرنامج الذي يرضي الناس وليس لاعتبارات عاطفية.واوضح الباز أن مؤسسات الدولة تحتاج إلى الاصلاح واصفا اياها "بالخربانة والتعبانة " و"عايزة تتغسل بالصابون"، واشار إلى أن النظام القديم كان يقمع الشباب الذين يشكلون منهج الحياه الآن، قائلا : لذلك على النظام القادم الالتفات في هذه المرحلة للبناء، والتعليم، وخاصة العلمي، مشددا على أن من يدرس العلوم في هذه المرحلة بالمدارس يجب ان يكون عالما وليس خريجا لكليات التربية.كما وجه الباز دعوة للصحفيين، بعدم تغذية قلق المصريين من المستقبل، والالتزام والحفاظ علي اهمية دوره خلال تلك الفترة الحاسمة من التاريخ المصري، وتوضيح الرؤية الحقيقية بكل شفافية وصحة ومصداقية .اكد الباز على ضرورة انفصال الإعلام المصري عن الحكومة، إن أراد أن يكون إعلاما محترما، حتي لا يملي عليه شيء ، واصفا التحول في الذي طرأ على سياسية الصحف القومية بالصحيان من النوم قائلا " مدام انتم صحيتم مفيش مشكلة .. صح النوم ".اقرأ أيضًا:صحفيو الجرائد القومية: ''من سرايا للدقاق.. دول أبطال النفاق''كتب – محمد أبو ضيف وأحمد لطفي:جدد الدكتور فاروق الباز، مدير مركز تطبيقات الاستشعار عن بعد، في جامعة بوسطن، دعوته لتبني مشروع ممر التنمية موضحًا أن الابحاث اثبتت أن معدل البناء علي الاراضي وصل لـ 30 ألف فدان سنويا، وأن بعد 138 سنة ستختفي الاراضي الزراعية، وستتحول لكتل اسمنتية، لذلك وجه دعوة لرفع شعار عدم البناء علي الارض الزراعية، حتي نحافظ علي مستقبل مصر، مؤكدًا أن مشروع ممر التنمية يستهدف ذلك الطريق من البناء، على حد قوله.   وعن تمويل المشروع اوضح الباز أن قد تصل التكلفة إلي 24 مليار دولار، ولن يعتمد علي الحكومة، لكن سيتم انشاء جمعية أو شركة لها سندات، وأسهم في البورصة، تطرح للبيع للشعب المصري بقيمة لا تزيد عن جنية واحد فقط، حتي يتمكن كل فرد من الشعب بالمشاركة في ذلك المشروع القومي .فيما استبعد الدكتور فاروق الباز إمكانية ترشحه لرئاسة الجمهورية معللا موقفه بأن جيله فشل في إحداث التغيير، وعليه أن يتنحى عن القيادة، مؤكدا على وجوب كون الرئيس المقبل من الشباب، وأن يتم اختياره وفق البرنامج الذي يرضي الناس وليس لاعتبارات عاطفية.واوضح الباز أن مؤسسات الدولة تحتاج إلى الاصلاح واصفا اياها "بالخربانة والتعبانة " و"عايزة تتغسل بالصابون"، واشار إلى أن النظام القديم كان يقمع الشباب الذين يشكلون منهج الحياه الآن، قائلا : لذلك على النظام القادم الالتفات في هذه المرحلة للبناء، والتعليم، وخاصة العلمي، مشددا على أن من يدرس العلوم في هذه المرحلة بالمدارس يجب ان يكون عالما وليس خريجا لكليات التربية.كما وجه الباز دعوة للصحفيين، بعدم تغذية قلق المصريين من المستقبل، والالتزام والحفاظ علي اهمية دوره خلال تلك الفترة الحاسمة من التاريخ المصري، وتوضيح الرؤية الحقيقية بكل شفافية وصحة ومصداقية .اكد الباز على ضرورة انفصال الإعلام المصري عن الحكومة، إن أراد أن يكون إعلاما محترما، حتي لا يملي عليه شيء ، واصفا التحول في الذي طرأ على سياسية الصحف القومية بالصحيان من النوم قائلا " مدام انتم صحيتم مفيش مشكلة .. صح النوم ".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل