المحتوى الرئيسى

تدفق الحشود في مدينة ليبية بعد يوم شهد مقتل 90

02/20 18:40

طرابلس (رويترز) - تدفق عشرات الالاف في مدينة بنغازي يوم الاحد بعد جنازات لمحتجين قتلوا على يد قوات الامن بينما قالت منظمة هيومان رايتس ووتش المعنية بحقوق الانسان ان أعمال عنف خلال الليل ضاعفت عدد من قتلوا خلال الايام الاربعة التي شهدت اشتباكات ليصير عددهم 173.وتفجرت الاضطرابات وهي الاسوأ التي يشهدها حكم القذافي الممتد منذ أربعة عقود كموجة من الاحتجاجات التي استلهمت الثورتين الشعبيتين في مصر وتونس لكنها قوبلت باجراءات أمنية صارمة.ولم يسمح للصحفيين بالدخول الى المدينة ولكن تفيد روايات الشهود بأن المدينة في دائرة من العنف اذ يقتل الناس ثم بعد تشييع الجنازات لدفن القتلى في اليوم التالي تطلق قوات الامن النار على المزيد من المحتجين.وقال شاهد من بنغازي طلب عدم نشر اسمه بالهاتف لرويترز يوم الاحد " جرت مذبحة هنا الليلة الماضية."وأضاف أن قوات الامن تستخدم أسلحة ثقيلة مضيفا "انضم الكثير من الجنود ورجال الشرطة للمحتجين."وقال شاهد عيان اخر طلب هو الاخر عدم ذكر اسمه لرويترز ان "نحو 100 ألف محتج يتوجهون الان الى المقبرة لدفن الشهداء."واذا سارت الجنازة على النهج الذي سارت عليه في الايام القليلة الماضية فمن المرجح أن تتعرض لاطلاق نار مجددا من جانب مركز القيادة مما سيحدث جولة جديدة من القتال والحداد.وقال طبيب بمستشفى في بنغازي ان الضحايا أصيبوا بجروح بالغة بسبب استخدام بنادق القناصة.وقال شاهد اخر وهو شخصية قبلية بارزة طلب عدم نشر اسمه ان وجود قوات الامن اقتصر على مركز القيادة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل