المحتوى الرئيسى

أنباء عن سقوط 200 قتيل في بنغازي..ومظاهرات بالقاهرة والإسكندرية تندد بالقذافي

02/20 16:59

مظاهرة مصرية تضامنية تطالب برحيل القذافي أمام السفارة الليبية بالزمالكسقط العشرات من المتظاهرين في مدينة بنغازي الواقعة شرق ليبيا أمس السبت في أعنف مواجهات تشهدها البلاد بهدف الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي الذي يحكم البلاد منذ 40 عاماً.وذكرت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية الأحد أن عدد الجثث في بنغازي ربما وصل الى 200 إضافة الى 1000 جريح، وتحدثت تقارير عن استعمال الجيش الليبي للمروحيات لقمع المتظاهرين. وقال شهود عيان إن هناك قصفاً عشوائياً يستهدف الرجال والأطفال والنساء في بنعازي حيث يحاصر المتظاهرون نجل الزعيم الليبي الساعدي، وتبذل القوى الأمنية محاولات لإخراجه من المدينة.وكانت منظمة "هيومان رايتس" تحدثت الأحد عن سقوط 104 أشخاص قتلوا خلال الانتفاضة الشعبية في حملة أمنية شرسة شُنت رداً على احتجاجات مناهضة لحكومة القذافي.ودفع هذا القمع الدامي نحو 50 من علماء المسلمين في ليبيا إلى إصدار "نداء عاجل" أرسل الى قوات الأمن بهدف وقف عمليات القتل.وضم النداء الذي أوردته وكالة "رويترز" علماء الدين والمفكرين وزعماء العشائر من طرابلس وبني وليد والزنتان وجادو ومسلاته ومصراته والزاوية وبلدات وقرى أخرى بالمنطقة الغربية.وناشد خلاله هؤلاء جميع المسلمين سواء داخل النظام أو خارجه أن يقوموا بمساعدة الأهالي العزل ووضع حد للمجازر المرتكبة في حق المتظاهرين. وفي ظل تعتيم إعلامي فرضته ليبيا بعد أن قطعت الإنترنت وعطلت بشكل جزئي خدمات الاتصالات ومنعت دخول المراسلين ووسائل الإعلام الأجنبية والمحلية لتغطية الأحداث تبقى حصيلة المواجهات مفتوحة وقابلة للارتفاع.من ناحية أخرى، قال شهود عيان ان مئات الليبيين والمصريين تظاهروا يوم الاحد أمام القنصلية الليبية في مدينة الاسكندرية الساحلية وهتفوا بسقوط العقيد معمر القذافي.وقال شاهد انهم رددوا هتافا يقول "الشعب يريد اسقاط العقيد" كما رفعوا لافتات كتبت عليها عبارات تقول "زي بن علي ومبارك يا قذافي كفاية لكل ظالم نهاية" و"لا لاطلاق الرصاص الحي على متظاهري ليبيا" و"يسقط الطغاة في العالم العربي".وأسقطت انتفاضتان شعبيتان في تونس ومصر الرئيس زين العابدين بن علي والرئيس حسني مبارك الشهر الماضي وهذا الشهر.وقال الشاهد ان الليبيين المشاركين في المظاهرة رفعوا جوازات سفرهم لتأكيد أنهم ليبيون ومزقوا نسخا من الكتاب الاخضر الذي يضم أفكار القذافي السياسية وأشعلوا فيها النار.وأضاف أن سائقي السيارات المصريين كانوا يحييون المتظاهرين خلال سيرهم في الشارع الذي توجد به القنصلية، وتابع "لم يخرج أحد من القنصلية."وقال الشهود ان المظاهرة بدأت مسيرة من أمام مسجد القائد ابراهيم القريب الذي كان يتجمع المحتجون المصريون أمامه خلال احتجاجات الغضب على سياسات مبارك.كما ينظم نشطاء مصريون مظاهرة تضامنية تندد بالقذافي الساعة الرابعة عصر الأحد أمام السفارة الليبية في شارع شجرة الدر بالزمالك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل