المحتوى الرئيسى

الجنيه المصري يتراجع مع استئناف العمل بالبنوك

02/20 16:25

القاهرة (رويترز) - تراجع الجنيه المصري يوم الاحد بعد استئناف العمل بالبنوك المصرية عقب إغلاق لثلاثة أيام جراء اضرابات واحتجاجات نظمها موظفو البنوك.وقال متعامل انه جرى تداول الجنيه عند 5.885 جنيه للدولار انخفاضا من 5.877 جنيه للدولار يوم الاحد الماضي وهو آخر يوم عمل للبنوك قبل اغلاقها.وقال متعامل آخر "انه يوم عمل كالمعتاد. اتسمت السوق بالحذر والاحتراف." مضيفا أن قيمة التعامل في سوق العملات بين البنوك بلغت نحو 340 مليون دولار.وقد هبط الجنيه الى نحو 5.69 جنيه للدولار في الثامن من فبراير شباط قبل ثلاثة ايام من تنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم مقارنة مع 5.816 جنيه للدولار قبل اندلاع التظاهرات السياسية في 25 يناير كانون الثاني لكنه ارتد بعد تدخل البنك المركزي لدعمه.وقال شهود عيان من رويترز ان عشرات العملاء اصطفوا خارج أفرع البنوك الحكومية في القاهرة بينما كان العمل في فروع البنوك الخاصة بمنطقة الزمالك يسير بصورة طبيعية.ولم تكن هناك علامات على احتجاجات للعاملين خارج البنوك الحكومية الرئيسية كما كان الحال يوم الاحد الماضي عندما دفعت الاحتجاجات البنك المركزي لاغلاق البنوك في اليوم التالي وحتى نهاية الاسبوع.وكان الثلاثاء من الاسبوع الماضي يوم عطلة احتفالا بالمولد النبوي.ويوم الاحد هو اليوم السابع لعمل البنوك بعد استئناف العمل منذ 27 يناير.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل