المحتوى الرئيسى

البنك الدولى: تكلفة المواد الغذائية الأساسية تقترب من الذروة

02/20 14:13

أكد البنك الدولى أن تكلفة بعض المواد الغذائية الأساسية عالمياً تقترب من مستويات الذروة التى سجلتها عام 2008 بسبب أزمة الغذاء فى ذلك العام، وقد تتجاوزها. ويتوقع البنك حدوث اضطراب فى أسعار الحبوب الغذائية وارتفاعها عن المتوسط الحالى حتى عام 2015، خاصة فى البلدان الأكثر فقراً، حيث ينفق الناس ما يصل إلى ثلثى دخلهم اليومى على الطعام، ويشكل ارتفاع الأسعار خطراً على النمو العالمى والاستقرار الاجتماعى. وأشار البنك فى تقرير حديث له إلى أن عدد الجائعين على مستوى العالم يصل إلى ما يقارب المليار نسمة، وتمثل النساء أكثر من 60 فى المائة من هذا العدد، لافتا إلى أن ما يحدث عندما تصطدم الأسر الفقيرة بارتفاع أسعار المواد الغذائية هو أنها تلجأ إلى تناول الأطعمة الأرخص ثمناً والأقل نفعاً من ناحية القيمة الغذائية، أو تكف عن استخدام الخدمات الصحية والتعليمية. وأوضح التقرير أن برنامج التصدى لأزمة الغذاء العالمية التابع للبنك الدولى يسهم حالياً فى مساعدة نحو 40 مليون شخص من المحتاجين من خلال تقديم 1.5 مليار دولار من المساعدات. وتعتزم مجموعة البنك الدولى، فى الأمد الأطول، زيادة إنفاقها على قطاع الزراعة ليصل إلى ما يتراوح بين 6 و8 مليارات دولار سنويا مقابل 4.1 مليار دولار عام 2008. كما تساند مجموعة البنك الدولى اتخاذ إجراءات أوسع نطاقاً لتحسين التغذية فيما بين الشرائح المتأثرة بارتفاع الأسعار، ومن خلال برامج شبكات الأمان التى وضعها البنك، كبرنامج التحويلات النقدية المشروطة، يتم يومياً تقديم نحو 2.3 مليون وجبة غذائية مدرسية لأطفال بالبلدان منخفضة الدخل، كما يعمل البنك كذلك مع برنامج الأغذية العالمى على المساعدة فى توفير الغذاء لنحو 22 مليون طفل فى 70 بلداً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل