المحتوى الرئيسى

الاعتصام مستمر في دوار اللؤلؤة والمعارضة حذرة من الشروع في الحوار

02/20 14:33

المنامة (ا ف ب) - فيما يتابع المطالبون بالاصلاح اعتصامهم في وسط المنامة من دون اي احتكاك مع الامن، تبدو المعارضة البحرينية حذرة من الشروع بالحوار الذي دعاها اليه ولي عهد المملكة فيما تزداد الضغوط الداخلية والخارجية على القيادة البحرينية لتسريع خطوات الاصلاح.وبعد ان امضى الاف من المحتجين الليل في دوار اللؤلؤة، انضم اليهم الاف آخرون اليوم الاحد في ظل غياب للاجراءات الامنية.وقال طالب يدعى طاهر "مرت الليلة دون اية مشاكل". وشارك طاهر عشرات الشباب طوال الليل في حراسة الدوار الذي يشهد منذ 14 شباط/فبراير تظاهرات هزت المملكة الخليجية الصغيرة والاستراتيجية والتي غالبية مواطنيها من الشيعة.واضاف طاهر "نحن نخشى ان تشن قوات الامن هجوما مفاجئا اخرا مثل الذي شنته الخميس" في اشارة الى اغارة قوات مكافحة الشغب على المعتصمين في الدوار فجر الخميس وتفريقهم بالقوة ما اسفر عن مقتل اربعة اشخاص.وكان المحتجون تدفقوا بعد ظهر السبت الى الدوار بعد انسحاب الجيش منه ومن شوارع المنامة، فيما امر ولي العهد الامير سلمان بن حمد ال خليفة قوات الامن بالانسحاب من مناطق التظاهر بعد مواجهات متكررة مع المتظاهرين اسفرت عن عشرات الجرحى.وسقط ستة قتلى على الاقل منذ اندلاع التظاهرات الاثنين بدعوة من ناشطين على الفيسبوك وبدعم من المعارضة، للمطالبة بالاصلاح السياسي وبالافراج عن ناشطين شيعة ووقف "التجنيس السياسي" على حد قولهم.وباتت المعارضة تطالب الآن باقامة ملكية دستورية في البحرين تضمن وصول حكومة منتخبة الى الحكم، وبسقوط الحكومة.وما زالت المعارضة التي تشكل جمعية الوفاق الشيعية المكون الرئيسي فيها، حذرة من القبول بمبادرة ولي العهد للهدوء والشروع بحوار وطني لحل الازمة.ويأتي ذلك فيما رفع محتجون في دوار اللؤلؤة لافتة كبيرة عليها "لا نقبل الحوار مع اي قتلة" فيما كتب على لافتة اخرى "خليفة، ارحل" في اشارة الى رئيس الوزراء الامير خليفة بن سلمان ال خليفة الذي يتولى منصبه منذ اربعين عاما.واعلن مسؤول كبير في المعارضة الشيعية البحرينية الاحد ان بدء حوار سياسي مع السلطة مرتبط باستقالة الحكومة المسؤولة بحسب قوله عن القمع الدموي لحركة الاحتجاج الشعبية.وقال عبد الجليل خليل ابراهيم رئيس الكتلة البرلمانية لجمعية الوفاق الشيعية المعارضة لوكالة فرانس برس ان "الحكومة التي لم تستطع حماية شعبها يجب ان تستقيل، ومن ارتكب المجزرة يجب ان يحاسب ويحاكم".واضاف ان "المعارضة لا ترفض الحوار وانما تطالب بالارضية الصالحة للحوار".وكان ولي عهد البحرين الامير سلمان بن حمد آل خليفة قال عبر التلفزيون الرسمي الجمعة ان حوارا وطنيا سيبدأ حالما يعم الهدوء. وتعهد ولي العهد ببحث "اي مشكلات ضمن حوار جماعي في البحرين تشارك فيه جميع الاطراف"، وهو حصل على تفويض كامل من والده الملك حمد بن عيسى ال خليفة لادارة الحوار.من جهته، قال المسؤول في جمعية العمل الوطني الديموقراطي "وعد" (يسار قومي) ابراهيم شريف ان تكليف ولي العهد ادارة الحوار هو "خيار جيد" لكنه قال انه "ليس من الممكن القول الآن ما اذا كانت هذه مبادرة جدية من النظام ام مجرد مناورة سياسية".واضاف "علينا ان نكون حذرين ... الاسرة الحاكمة منقسمة حول طريقة التعاطي مع تداعيات الاحداث الاخيرة".واعتبر شريف انه "من دون وجود مراسلي الصحافة العالمية التي غطت الاحداث في البحرين ولولا الضغوطات الدولية على النظام، لكان المعسكر الاكثر تشددا حسم الامر".اما النائب في المعارضة الشيعية علي الاسود فقال ان ولي العد اخذ مبادرة "لوقف اراقة الدماء ووضع حد للمجازر الا انه يجب اخذ تدابير صارمة اخرى" مشيرا خصوصا الى مطلب استقالة الحكومة.واضاف الاسود لوكالة فرانس برس ان "الشعب لا يقبل بان تتحاور المعارضة مع هذه الحكومة".واكد الاسود ان الحوار لم يبدأ بعد وانما "حصلت بعض الاتصالات عبر قنوات مختلفة".وفي هذه الاثناء تابعت جمعيات المعارضة مشاوراتها لصياغة مطالبها بشكل واضح.وقال الاسود "هذه المرة لن تقبل المعارضة بمجرد وعود وستطالب بضمانات حول تعديل الدستور الذي سيكون اساس الاصلاحات السياسية".والبحرين هي قاعدة الاسطول الاميركي الخامس. واجرى مستشار الامن القومي الاميركي توم دونيلون محادثة هاتفية مع ولي العهد السبت حثه فيها الى احترام حقوق الانسان والبدء في تطبيق اصلاحات "جدية"، حسب ما افاد البيت الابيض.وقالت الرئاسة الاميركية في بيان ان "دونيلون جدد ادانة الرئيس لاستخدام العنف ضد متظاهرين مسالمين واعرب عن دعم (اوباما) للخطوات التي اتخذها ولي العهد باصداره امرا بضبط النفس وبدء حوار".واضاف البيت الابيض في بيانه ان "الولايات المتحدة وبصفتها شريكا للبحرين منذ فترة طويلة، فانها تؤمن بان استقرار البحرين يعتمد على احترام الحقوق العالمية لشعب البحرين وعلى مسيرة اصلاح ذات مغزى تلبي تطلعات البحرينيين اجمعين".اما السعودية فقد اعربت عن "رفضها المطلق لاي تدخل اجنبي في شؤون دولة البحرين الداخلية من اية جهة كانت"، مؤكدة وقوفها الى جانب المملكة الصغيرة.وفي ابوظبي، دعا وزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان "شعب البحرين الشقيق إلى التجاوب مع دعوة" ولي عهد البحرين الى "حوار يطرح فيه أبناء البحرين كل ما لديهم من رؤى واقتراحات" كما افادت وكالة الانباء الاماراتية.الى ذلك، اعلن الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين انه قرر تعليق الاضراب العام الذي دعا اليه اعتبارا من اليوم الاحد بعد ان تمت الاستجابة للمطالب التي اعلنها الاتحاد في دعوته للاضراب وهي انسحاب الجيش من الشوارع والسماح بالتظاهر.وقال بيان مقتضب اصدره الاتحاد اليوم "في ضوء الأوضاع المستجدة ونظراً لانسحاب الجيش واحترام حق التظاهر السلمي فقد قرر الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين تعليق الإضراب العام واستئناف العمل اعتباراً من يوم غد الاثنين 21 شباط/فبراير."وقال مسؤول بالاتحاد لوكالة فرانس برس ان "العديد من القطاعات التزمت بالاضراب اليوم بشكل متفاوت" مضيفا "الغالبية من العاملين المنضوين تحت نقابات الاتحاد لم يذهبوا الى اعمالهم بل توجهوا الى دوار اللؤلؤة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل