المحتوى الرئيسى

عقب‮ السلطة الفلسطينية تعيد النظر في مفاوضات السلام‮ ‬وتؤكد رفضها ضغوط أوباما

02/20 10:59

أعلنت السلطة الفلسطينية أن الفيتو الامريكي ضد مشروع القرار العربي لادانة الاستيطان في مجلس الامن‮  ‬سيشجع إسرائيل علي الاستمرار في سياستها الاستيطانية،‮ ‬مشيرة الي أنها ستعيد النظر في عملية المفاوضات مع إسرائيل بمجملها وانها ستتوجه الي الجمعية العامة للامم المتحدة لمواصلة التحرك ضد السياسيات الاسرائيلية‮.‬وكانت‮ ‬14‮ ‬دولة قد ايدت مشروع القرار،‮ ‬غير أن الفيتو الأمريكي ساهم في تعطيل صدور قرار الإدانة،‮ ‬وهو ما شكل صفعة للجهود السياسية من أجل إلزام اسرائيل بوقف الاستيطان والعودة الي المفاوضات‮. ‬وقال رياض منصور،‮ ‬المراقب الفلسطيني الدائم لدي الأمم المتحدة،‮ ‬إن الفيتو الأمريكي يشكل خطراً‮ ‬علي المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية‮. ‬وكان مجلس الامن الدولي قد بدأ أمس الاول اجتماعاً‮ ‬لدراسة مشروع قرار ضد سياسة الاستيطان الاسرائيلية،‮ ‬وذلك رغم ضغوط امريكية علي السلطة الفلسطينية لم تنجح في ثنيها عن القيام بهذه الخطوة‮. ‬وأكدت سوزان رايس،‮ ‬ممثلة الولايات المتحدة،‮ ‬في كلمتها ضرورة إنشاء دولة فلسطينية حرة مستقلة‮. ‬وقالت إن الطريقة الوحيدة للوصول الي هذا الهدف المشترك هي عبر المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي‮. ‬وزعمت رايس ان مشروع القرار قد يشجع الفريقين علي التشدد في موقفهما،‮ ‬والتوجه لمجلس الامن كلما وصلا الي طريق مسدود‮.‬ومن جهته،‮ ‬قال ممثل فلسطين في مجلس الامن رياض منصور‮" ‬عندما قررنا أن نأتي الي مجلس بسبب استمرار حملة المستوطنات في القدس الشرقية والأراضي الفلسطينية جئنا بمسودة قرار معقول وهذا تحرك جدي لوقف الاستيطان وإزالة هذه العقبة في وجه السلام‮.. ‬ووصف مشروع القرار المستوطنات بانها‮ "‬غير شرعية‮" ‬وحث اسرائيل علي وقف كل الانشطة الاستيطانية"فورا وبشكل كامل‮." ‬وقال دبلوماسيون ان الاراء التي جاءت ضمن مشروع القرار الذي كان سيصبح ملزما قانونيا في حالة اجازته تؤيدها ادارة اوباما بشكل عام‮. ‬ومن جانبه،‮ ‬قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ان اسرائيل‮ "‬تقدر بشكل عميق‮" ‬القرار الامريكي بالاعتراض علي مشروع القرار‮. . ‬وفي‮ ‬غضون ذلك،‮ ‬قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه إن الجانب الفلسطيني سيدرس من جديد جدوي الاستمرار في المفاوضات التي تشترط السلطة الفلسطينية منذ أكتوبر الماضي لاستئنافها،‮ ‬تجميدا تاما للاستيطان‮.‬واضاف عبدربه ان القيادة الفلسطينية قررت التوجه الي الجمعية العامة للامم المتحدة لاستصدار قرار ضد الاستيطان،‮ ‬كما ستتوجه مجددا الي مجلس الامن للغرض ذاته،‮ ‬مشيرا الي وجود اجراءات سياسية اخري لم يكشف عنها‮. ‬واصدرت منظمة هيومان رايتس ووتش التي تتخذ من نيويورك مقرا لها بيانا قالت فيه ان الفيتو الامريكي يقوض القانون الدولي ويشير الي نفاق الادارة الامريكية‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل