المحتوى الرئيسى

اللجنة الدستورية تدرس حرمان الرئيس من اقتراح تعديل الدستور.. وانتخاب نائبه

02/20 10:53

المستشار طارق البشري علمت «الشروق» أن لجنة تعديل الدستور تدرس مقترحا بإضافة نص دستورى يسمح بانتخاب نائب لرئيس الجمهورية مع الرئيس فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، كما تدرس اقتراحا آخر بإدخال تعديل جذرى على المادة 189 الخاصة باقتراح تعديل الدستور، لحرمان رئيس الجمهورية من هذه الصلاحية ونقلها كاملة إلى ثلث أعضاء مجلس الشعب وأن يطرح التعديل بعد إقراره برلمانيا فى استفتاء عام.وأضافت المعلومات أنه بالنسبة للمادة 76 الخاصة بكيفية انتخاب رئيس الجمهورية قررت اللجنة مبدئيا حذف جميع النصوص المنظمة لعمل اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية إلى قانون الانتخابات والاستفتاء، باعتبارها نصوصا إجرائية من غير الملائم وجودها فى الدستور، وكذلك تدرس اللجنة اقتراحا آخر بتوحيد لجنتى الانتخابات الرئاسية والتشريعية فى لجنة قضائية عليا واحدة ينظمها قانون خاص.ورجحت مصادر مقربة من اللجنة أن تنتهى من عملها قبل نهاية الأسبوع الحالى، فى ظل الاجتماعات المكثفة والمطولة التى تعقدها برئاسة المستشار طارق البشرى، النائب الأول الأسبق لرئيس مجلس الدولة.فى السياق ذاته، طالب قضاة بمجلس الدولة يشغلون عضوية المحكمة الإدارية العليا ألاّ تقتصر اللجنة فى عملها على تعديل المواد ذات الصلة بالانتخابات، وأن تتطرق لتعديل مادة نظام الدولة من «جمهورية رئاسية» إلى «جمهورية برلمانية» حتى يكون هذا النظام ملزما لأول رئيس جمهورية ينتخب بنزاهة وتحت إشراف قضائى كامل. وقال المستشار كمال اللمعى، رئيس محاكم القضاء الإدارى وعضو اللجنة الدستورية السابقة، إن اللجنة الحالية شأنها شأن اللجنة السابقة ذات سلطة واسعة ويمكنها اقتراح تعديل نظام الدولة من الجمهورى الرئاسى إلى الجمهورى البرلمانى، وأن يختار الشعب نظامه بنفسه فى استفتاء نزيه على التعديلات.وأضاف اللمعى أن تغيير النظام فى الدستور سيؤدى بالضرورة إلى حذف مواد عديدة تمنح رئيس الجمهورية حق اتخاذ تدابير وقرارات استثنائية دون العودة إلى ممثلى الشعب، وأن التيار السائد فى الشارع حاليا يدعو إلى تغيير النظام الرئاسى الحالى ليكون الرئيس رمزا للدولة وحكما بين السلطات وتكون الحكومة المنتخبة برلمانيا هى المسئولة عن تسيير الأوضاع ويراقبها مجلس الشعب. وأشار اللمعى إلى أن المواد ذات الصلة التى تناقشها اللجنة هى جميع المواد الخاصة بالانتخابات والاستفتاءات والإشراف عليها وكيفية الترشح للمناصب المختلفة وعلى رأسها رئاسة الجمهورية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل