المحتوى الرئيسى

محافظ أسوان يقود أكبر حملة لإزالة التعديات بالمحافظة

02/20 14:20

ومجموعات ضخمة من الشباب والقيادات الشعبية والطبيعية وأهالي منطقة المحمودية‏,‏ وقامت القوات بإزالة نحو‏100‏ حالة تعد علي أراضي بناء في المتخللات بين العمارات السكنية منخفضة التكاليف‏,‏ قام بها الأهالي باستغلال للأحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظة بعد ثورة‏25‏ يناير‏,‏ وتعرضت الحملة المكبرة التي شارك فيها اللقاء طه الزاهد مساعد أول وزير الداخلي لجنوب الصعيد وقائد قطاع أسوان العسكري للرشق بالحجارة وزجاجات المولوتوف واشعال النيران في الكاوتشوك‏,‏ وشهدت المنطقة تظاهرات كبيرة من المواطنين تأييدا للحملة‏,‏ وأعلنوا عن تضررهم من هذه التعديات‏.‏ وأكد اللواء مصطفي السيد محافظ أسوان أن الدولة لن تسمح لبعض الخارجين علي القانون بممارسة أعمال البلطجة والتعدي سواء كانت علي أراضي الدولة أوالطرق والوحدات السكنية حيث ستستمر هذه الحملة لمدة‏10‏ أيام للقضاء علي كل جيوب التعدي بمختلف مدن المحافظة كما سيتم الوقوف بحزم أمام محاولة بعض المهندسين لتعطيل سير العمل وتهديد استقرار الحياة الطبيعية لأهالي المحافظة ملتفين حول عباءة المطالب الفئوية التي تم تلبية الكثير منها في حدود الامكانات المتاحة وجار التنسيق مع الوزارات المعنية لتنفيذ المتبقي منها‏,‏ وشدد المحافظ علي ضرورة تعاون الأهالي واللجان الشعبية مع الأجهزة التنفيذية لمواجهة أي تعديات علي الأراضي والممتلكات‏.‏ وكان المؤتمر الشعبي الموسع الذي حضره‏400‏ قيادة شبابية وسياسية وطبيعية بأسوان قد شهد العديد من الأحداث التي كان أبرزها المواجهة الشعبية مع اللواء ناجي الحصي مدير أمن أسوان التي انتهت بهتافات مضادة من الحاضرين تطالبه بالرصيد والخروج خارج القاعة بعد أن رفض طلب المحافظ بتنفيذ حملة الإزالة الكبيرة للتعديات علي أراضي الدولة التي وعد المحافظ المواطنين بتنفيذها علي الفور‏!‏ ووجه المحافظ عبارات قاسية لمدير الأمن الذي التزم الصمت تماما وأعلن عن أنه سيقوم بإزالة التعديات بنفسه وبتعاون القوات المسلحة واللجان الشعبية ليخرج المحافظ من القاعة‏.‏ في غضون ذلك أجري اتصالات تليفونيا بوزير الداخلية محمود وجدي الذي قرر استبعاد مدير الأمن من موقعه وتكليف نائبه اللواء أحمد أبوضيف للقيام بأعماله تحت إشراف اللواء طه الزاهد مساعد أول وزير الداخلية لجنوب الصعيد‏.‏ وقرر المحافظ إخطار المحامي العام لنيابات أسوان بالتحفظ علي جميع الأموال الخاصة بأمانة الحزب الوطني بأسوان وتعهد باستيرداد مقر الحزب الوطني بأسوان بعد أن طلب منه الحاضرون ذلك كما قرر اطلاق اسم ميدان الشهداء علي ميدان محطة القطارات التي شهدت الوقفات الاحتجاجية السلمية أثناء ثورة‏25‏ يناير ووجه لاطلاق أسماء الشهداء من أبناء المحافظة علي بعض الشوارع الرئيسية بمختلف المدن‏,‏ وأشاد المحافظ بدور شباب الثورة في الحفاظ علي مقدرات الشعب وإضفاء حالة من الاستقرار والأمان علي الشارع الأسواني ليثبتوا بأنهم نموذجا ايجابيا يحتذي به في الترابط والتماسك وضرورة مواجهة القضايا الجماهيرية والهموم العامة مهما اتفقت أو اختلفت الرؤي السياسية‏,‏ وأشار إلي أن كل المطالب الفئوية هي مطالب مشروعة تعمل الحكومة علي تحقيقها في حدود الإمكانات المتاحة‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل