المحتوى الرئيسى

زين الكويتية تعلن رفض عروض شراء حصتها في زين السعودية

02/20 10:58

الكويت (رويترز) - رفضت شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية (زين) يوم الاحد جميع العروض المقدمة لشراء حصتها في شركة زين السعودية الامر الذي يعرض للخطر صفقة مزمعة مع مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) قيمتها 12 مليار دولار.ويتعين على زين بيع حصتها في الشركة السعودية لاسباب تنظيمية بما يتيح لاتصالات شراء حصة حاكمة تبلغ 46 بالمئة في الشركة الكويتية.وقالت زين في بيان "رفض مجلس الادارة بالاجماع جميع العروض المقدمة لشراء حصة مجموعة زين في شركة زين السعودية والبالغة 25 في المئة."وتلقت الشركة الكويتية ثلاثة عروض لحصتها في زين السعودية التي تقدر قيمتها بنحو 750 مليون دولار من شركة المملكة القابضة التي يرأسها الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال وبتلكو البحرينية وتحالف بقيادة مجموعة الرياض.وكانت المملكة القابضة تعتبر المرشح الاوفر حظا اذ انها تمتلك الربع في الشركة السعودية المثقلة بالديون.وتراجعت أسهم زين 7.3 بالمئة قبل ان تتعافى قليلا بينما انخفض سهم اتصالات 0.91 في المئة في بورصة أبوظبي. وواصل أسهم المملكة القابضة الهبوط صباح الأحد بعد أن هوت 9.8 بالمئة في البورصة السعودية يوم السبت.وأبلغت مصادر رويترز يوم السبت أن مجلس الادارة رفض الصفقة وشككت في فرص نجاح عرض اتصالات في الوقت الحالي.وتوسطت في الصفقة مجموعة الخرافي وهي أحد المساهمين الرئيسيين في زين والتي زادت من الضغوط على اتصالات يوم الاحد.ووفقا لبيان لشركة الاستثمارات الوطنية يوم الاحد فان شركة الخير الوطنية للاسهم والعقارات التابعة لمجموعة الخرافي لن تقبل أي تمديد من جانب اتصالات لعملية الفحص الفني النافي للجهالة لزين والتي تنتهي بنهاية فبراير شباط.وهبطت أسهم الاستثمارات الوطنية 6.25 بالمئة.وذكرت اتصالات انها تتوقع أن تعرض نتائج الفحص الفني على مجلس ادارتها بنهاية فبراير بعد أن أخفقت في أن تلتزم بموعد حددته لنفسها في منتصف يناير كانون الثاني.لكن مسؤولا كبيرا في اتصالات قال لرويترز الاسبوع الماضي انه يتوقع استكمال الفحص الفني بنهاية مارس أذار.وابتليت صفقة بيع زين بعدة عقبات من بينها معارك قضائية من حملة الاسهم فضلا عن تأجيل استكمال الفحص الفني. الكويت (رويترز) - رفضت شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية (زين) يوم الاحد جميع العروض المقدمة لشراء حصتها في شركة زين السعودية الامر الذي يعرض للخطر صفقة مزمعة مع مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) قيمتها 12 مليار دولار.ويتعين على زين بيع حصتها في الشركة السعودية لاسباب تنظيمية بما يتيح لاتصالات شراء حصة حاكمة تبلغ 46 بالمئة في الشركة الكويتية.وقالت زين في بيان "رفض مجلس الادارة بالاجماع جميع العروض المقدمة لشراء حصة مجموعة زين في شركة زين السعودية والبالغة 25 في المئة."وتلقت الشركة الكويتية ثلاثة عروض لحصتها في زين السعودية التي تقدر قيمتها بنحو 750 مليون دولار من شركة المملكة القابضة التي يرأسها الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال وبتلكو البحرينية وتحالف بقيادة مجموعة الرياض.وكانت المملكة القابضة تعتبر المرشح الاوفر حظا اذ انها تمتلك الربع في الشركة السعودية المثقلة بالديون.وتراجعت أسهم زين 7.3 بالمئة قبل ان تتعافى قليلا بينما انخفض سهم اتصالات 0.91 في المئة في بورصة أبوظبي. وواصل أسهم المملكة القابضة الهبوط صباح الأحد بعد أن هوت 9.8 بالمئة في البورصة السعودية يوم السبت.وأبلغت مصادر رويترز يوم السبت أن مجلس الادارة رفض الصفقة وشككت في فرص نجاح عرض اتصالات في الوقت الحالي.وتوسطت في الصفقة مجموعة الخرافي وهي أحد المساهمين الرئيسيين في زين والتي زادت من الضغوط على اتصالات يوم الاحد.ووفقا لبيان لشركة الاستثمارات الوطنية يوم الاحد فان شركة الخير الوطنية للاسهم والعقارات التابعة لمجموعة الخرافي لن تقبل أي تمديد من جانب اتصالات لعملية الفحص الفني النافي للجهالة لزين والتي تنتهي بنهاية فبراير شباط.وهبطت أسهم الاستثمارات الوطنية 6.25 بالمئة.وذكرت اتصالات انها تتوقع أن تعرض نتائج الفحص الفني على مجلس ادارتها بنهاية فبراير بعد أن أخفقت في أن تلتزم بموعد حددته لنفسها في منتصف يناير كانون الثاني.لكن مسؤولا كبيرا في اتصالات قال لرويترز الاسبوع الماضي انه يتوقع استكمال الفحص الفني بنهاية مارس أذار.وابتليت صفقة بيع زين بعدة عقبات من بينها معارك قضائية من حملة الاسهم فضلا عن تأجيل استكمال الفحص الفني.الكويت (رويترز) - رفضت شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية (زين) يوم الاحد جميع العروض المقدمة لشراء حصتها في شركة زين السعودية الامر الذي يعرض للخطر صفقة مزمعة مع مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) قيمتها 12 مليار دولار.ويتعين على زين بيع حصتها في الشركة السعودية لاسباب تنظيمية بما يتيح لاتصالات شراء حصة حاكمة تبلغ 46 بالمئة في الشركة الكويتية.وقالت زين في بيان "رفض مجلس الادارة بالاجماع جميع العروض المقدمة لشراء حصة مجموعة زين في شركة زين السعودية والبالغة 25 في المئة."وتلقت الشركة الكويتية ثلاثة عروض لحصتها في زين السعودية التي تقدر قيمتها بنحو 750 مليون دولار من شركة المملكة القابضة التي يرأسها الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال وبتلكو البحرينية وتحالف بقيادة مجموعة الرياض.وكانت المملكة القابضة تعتبر المرشح الاوفر حظا اذ انها تمتلك الربع في الشركة السعودية المثقلة بالديون.وتراجعت أسهم زين 7.3 بالمئة قبل ان تتعافى قليلا بينما انخفض سهم اتصالات 0.91 في المئة في بورصة أبوظبي. وواصل أسهم المملكة القابضة الهبوط صباح الأحد بعد أن هوت 9.8 بالمئة في البورصة السعودية يوم السبت.وأبلغت مصادر رويترز يوم السبت أن مجلس الادارة رفض الصفقة وشككت في فرص نجاح عرض اتصالات في الوقت الحالي.وتوسطت في الصفقة مجموعة الخرافي وهي أحد المساهمين الرئيسيين في زين والتي زادت من الضغوط على اتصالات يوم الاحد.ووفقا لبيان لشركة الاستثمارات الوطنية يوم الاحد فان شركة الخير الوطنية للاسهم والعقارات التابعة لمجموعة الخرافي لن تقبل أي تمديد من جانب اتصالات لعملية الفحص الفني النافي للجهالة لزين والتي تنتهي بنهاية فبراير شباط.وهبطت أسهم الاستثمارات الوطنية 6.25 بالمئة.وذكرت اتصالات انها تتوقع أن تعرض نتائج الفحص الفني على مجلس ادارتها بنهاية فبراير بعد أن أخفقت في أن تلتزم بموعد حددته لنفسها في منتصف يناير كانون الثاني.لكن مسؤولا كبيرا في اتصالات قال لرويترز الاسبوع الماضي انه يتوقع استكمال الفحص الفني بنهاية مارس أذار.وابتليت صفقة بيع زين بعدة عقبات من بينها معارك قضائية من حملة الاسهم فضلا عن تأجيل استكمال الفحص الفني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل