المحتوى الرئيسى
worldcup2018

13 ناديا يرحبون بعودة الدورى والمهددون بالهبوط يطالبون بإلغاء المسابقة

02/19 23:25

اتفقت معظم أندية الدورى المحلى على استئناف المسابقة بعد توقفها عدة أسابيع بسبب الأحداث التى تشهدها مصر منذ ثورة 25 يناير الماضى والتى أسفرت عن تنحى "الرئيس مبارك"، ورفضت هذه الأندية فكرة إلغاء الدورى وطالبت باستئناف المسابقة لكن بحضور الجمهور ويتزعم هذه الجبهة القطبين الأهلى والزمالك، فى الوقت نفسه طالبت بعض الأندية بإلغاء المسابقة لدواع أمنية لا تسمح باستئناف البطولة هذا الموسم ويقود نادى المقاولون العرب هذه الجبهة.. وبين هذا وذاك اقترحت بعض الأندية إقامة المسابقة بدون جمهور لفترة مؤقتة. "اليوم السابع" استطلعت آراء مسئولى الـ16 ناديا المشاركون فى الدورى الممتاز حول رأيهم فى عودة المسابقة من عدمها قبل ساعات من اجتماع سمير زاهر رئيس إتحاد الكرة مع رؤساء الأندية غدا الأحد لتحديد مصير الدورى.. وهذه هى "التفاصيل"الأهلى : إلغاء الدورى يهدد بـ" إفلاس " الأندية رفض خالد مرتجى عضو مجلس إدارة النادى الأهلى فكرة إلغاء بطولة الدورى، مشددا على أن إلغاء الدورى سيكون سببا فى إشهار إفلاس أندية كثيرة وتدمير ميزانيات أندية أخرى لأن الكرة مصدر دخل أساسى للأندية. وتابع مرتجى: الأهلى موقفه واضح فى هذه القضية وسوف يطالب فى اجتماع سمير زاهر المقرر له غدا الأحد مع رؤساء الأندية بعودة الدورى لأن النادى لديه التزامات كثيرة وهناك عقود رعاية ملتزم بها لذا فإن عودة المسابقة أمر هام للأهلى ولغيره من الأندية كما أنه لابد أن تعود الحياة لمجاريها فى مجال الرياضة بعدما بدأت تعود فى شتى المجالات تقريبا بعد هدوء الأوضاع فى الشارع السياسى المصرى. ورفض مرتجى أيضا فكرة عودة المسابقة بدون جمهور وعلق على ذلك قائلا: الجمهور هو "عصب" كرة القدم وهو ما يُعطى اللعبة أهم مزاياها المتمثل فى المُتعة. وعن تخوف البعض من غياب الأمن إذا ما عادت بطولة الدورى وتم السماح للجمهور بحضور المباريات قال مرتجى: لا أتفق مع هذا الرأى تماما لأن الجمهور المصرى قبل 25 يناير مختلف تماما عن الجمهور بعد 25 يناير فالشعب المصرى أصبح لديه "روح جديدة" تماما والجميع بات يعيش فى حالة تضافر رائعة نراها بوضوح عندما نجد شباب يقوم بتنظيف الشوارع وينظم المرور يقدم على تصرفات حضارية لم يكن يعملها من قبل . واختتم مرتجى كلامه فى هذه النقطة قائلا: كنا نجد مليونين وثلاثة ملايين فى ميدان التحرير دون أمن _ وإن كانوا تحت "حماية " القوات المسلحة الباسلة _ ولم يفتعلوا أية مشاكل بل إنهم " بهروا " العالم بهذه المظاهرات السلمية.الزمالك: الدورى لابد أن يستكمل وممكن الاستغناء عن الجماهير مؤقتا تمسك جلال إبراهيم رئيس نادى الزمالك بضرورة استكمال مسابقة الدورى لهذا الموسم لسببين مادى وفنى، مفسراً الدورى لابد أن يستكمل وبحضور الجماهير، وذلك حتى لا يتضرر اللاعبون بعدم المشاركة فى مباريات رسمية وهو الأمر الذى سيعود بالسلب على المنتخب ويجعل الفريق غير جاهز لخوض أى مباراة بتصفيات أمم أفريقيا وكأس العالم. موضحا، بالنسبة للنواحى المادية فإن ذلك يتطلب ضرورة حضور الجماهير خاصة وأن الدخل العائد من ورائها سيساعد على تحريك الحركة العمالية وسداد رواتب الموظفين وباقى الفرق الرياضية التى يبلغ مجموعها بالزمالك 22 فريقا وكلها أصبحت تتعامل بنظام الاحتراف وتحتاج مبالغ مالية طائلة للصرف عليها. أضاف رئيس الزمالك، من الممكن أن نطرح وجهة نظر أخرى، وهى استئناف الدورى بعض الأسابيع دون جمهور، على أن يعاد التفكير فى الأمر مع هدوء الأوضاع نهائيا، قائلا: "هذا التفكير الغرض منه وقوف الزمالك مع المصلحة العليا للوطن، رغم كونه ليس فى مصلحتنا". الإسماعيلى: عودة الدورى ضرورية حتى ولو بدون جمهور أكد المهندس نصر أبو الحسن رئيس نادى الإسماعيلى فى تصريحاته لليوم السابع على ضرورة عودة النشاط الرياضى من جديد واستئناف مسابقة الدورى مع إمكانية إقامة المباريات بدون جمهور حتى تستقر الأوضاع الأمنية وعودة الجماهير للمباريات من جديد. وأشار أبو الحسن إلى صعوبة فكرة عودة الدورى فى شهر إبريل بسب ضيق الوقت وتأثيرها على مسيرة المنتحب فى تصفيات الأمم الأفريقية، مشيراً فى الوقت نفسه إلى أن فريقه قد ينسحب من الكونفيدرالية فى حالة إلغاء الدورى للظروف الأمنية. الحرس: عودة الدورى هامة للمنتخب الوطنى يرى طارق العشرى المدير الفنى لحرس الحدود أنه لابد من عودة مسابقة الدورى الممتاز فى أسرع وقت حتى تعود الحياة الى طبيعتها فى الشارع المصرى مؤكدا أن استئناف الدورى سيساعد بقوة فى خروج مصر من المحنة الحالية بالإضافة إلى أن هناك بعض الناس يعملون بالمجال الرياضى وتوقف المسابقات سيجعلهم عاطلين فى وقت غير مناسب. وقال العشرى: من مصلحة المنتخب الوطنى عودة الدورى فى أسرع وقت لان مستوى جميع اللاعبين سيتأثر مستواهم بصورة كبيرة مما يجعل المنتخب فى خطر خلال تصفيات أفريقيا فى كأس الأمم الأفريقية. ورفض العشرى فكرة بعض الأندية فى إقامة الدورى بدون جمهور مؤكدا أن الدورى يتم إقامته من أجل الجماهير ففى حالة غيابهم عن المدرجات يصبح الدورى ميت ولكنه يرى أن الجماهير عليها دور كبير فى الالتزام فى المدرجات لان الخروج عن النص سيجعلنا فى مرحلة خطيرة. ورفض المدير الفنى للحرس، فكرة إلغاء الدورى للموسم الحالى لان جميع الفرق الرياضية فى حاجة ماسة لعودة الدورى لأنه هناك متطلبات كثيرة وراء عودته ماديا ومعنويا.المصرى: يُرهن موقفه بقرار الأغلبية ربط نادى المصرى البورسعيدى موقفه من استئناف مسابقة الدورى من عدمه بقرار باقى الأندية المشاركة فى البطولة سواء بإلغاء المسابقة لهذا العام أو عودتها من جديد. من جانبه قال طارق الصاوى المدرب العام للفريق، إنه ناديه مستعد للعب بدون جمهور إذا كان ذلك فى صالح الأمن العام، خصوصاً وأن الأوضاع لم تعود إلى ما كانت عليه قبل 25 يناير مما يؤثر على إمكانية استئناف المسابقة فى الوقت الحالى. وتابع الصاوى، طالما أى قرار سيطبق على جميع الأندية فلا يجوز أن يعترض المصرى عليه إذا كان ذلك رأى الأغلبية . دجلة يشترط الأمن والجمهور لاستكمال الدورى أكد حازم خيرت مدير عام نادى وادى دجلة ومدير الكرة بالفريق أن الفريق جاهز فنيا لاستئناف الدورى من خلال أداء التدريبات بانتظام وكذلك المباريات الودية. خيرت أكد أن الأزمة فى عودة الدورى بالنسبة لدجلة متمثلة فى غياب الأمن والجمهور، واستطرد قائلا: لابد من وجود تأمين للفريق خاصة فى المباريات التى ستقام خارج القاهرة مثل بورسعيد والإسكندرية والسويس وغيرها، لأنه لابد من وجود شرطة تؤمن الفريق أثناء السفر وإقامة الفريق فى الفنادق. أما بالنسبة للجمهور فان مدير الكرة بالفريق أكد انه يستحيل عودة الدورى بدون جمهور، واختتم كلامه مؤكدا أن تواجد الأمن وإقامة المباريات بجمهور هما شرطى دجلة لاستئناف الدورى .بتروجت مع استئناف الدورى دون شروط أكد أحمد رضا رئيس نادى بتروجت انه مع عودة الدورى فى أسرع وقت، لكى تعود الحياة لطبيعتها. وأضاف رئيس النادى مؤكدا أن بتروجت لا يشترط تواجد الجمهور لكى يعود الدورى، على اقل تقدير فى البداية، ولكن لابد من عودة الجمهور عند استقرار الأوضاع أكثر. أما بالنسبة للغياب الأمنى فقد قال رضا أن الغياب الأمنى لن يطول لهذا فانه لا مانع من عودة الدورى، خاصة أن عودة الدورى ستساهم فى تخطى الأزمة. إنبى: الأصلح للكرة المصرية استئناف الدورى يرى علاء عبد الصادق مدير الكرة بنادى إنبى أن الأصلح هو استئناف مسابقة الدورى العام حفاظاً على الكرة المصرية رافضاً الأصوات التى تطالب بإلغاء بطولة الدورى العام هذا الموسم على خلفية الأحداث التى شهدتها مصر. كما أكد عبد الصادق عدم ممانعة ناديه فى خوض مباراة كل 3 أيام مادام هذا سيصب فى مصلحة الكرة المصرية. وحول إمكانية إقامة الدورى بدون جمهور قال عبد الصادق أن ناديه من الأساس ليس نادى جماهيرى لذلك مساءلة التواجد الجماهيرى من عدمه لا يعنيه كثيراً والأندية الجماهيرية هى الأجدر بالحديث حول هذا الأمر.الإنتاج الحربى: موقفنا بشأن الدورى سيتم بناءً على مقترحات الجبلاية أكد اللواء عبد المنعم حسن رئيس نادى الإنتاج الحربى "لليوم السابع" أن قرار النادى بشأن عودة الدورى من عدمه سيكون بناء على المقترحات والمناقشات التى ستتم بين رؤساء الأندية غدا ومجلس الجبلاية وأضاف حسن أن موقف كل ناد سيتحدد بناء على موقفه بالدورى لذا فلابد من وضع خطوط عريضة للحوار والمناقشة خلال الاجتماع لاتخاذ الرأى النهائى المناسب للجميع خلال الفترة القادمة مشيرا أنه لابد من وضع المصلحة العامة للبلاد فوق الجميع حتى نعبر الفترة الحالية .المقاصة: تأجيل أو إلغاء مباريات الدورى مرفوض أكد اللواء محمد عبد السلام رئيس نادى مصر المقاصة، أنه يؤيد الأصوات التى تطالب باستمرار منافسات بطولة الدورى العام،رافضا تماما فكرة التأجيل أو إلغاء تلك المنافسات،نظرا لرؤيته أن المواطن المصرى تغير واختلفت طباعه بعد أحداث ثورة 25 يناير،لذا ليس هناك داعى للقلق من الجانب الأمنى. أوضح عبد السلام، أن إقامة مباريات الدورى كل 48 ساعة ليس فى صالح اللعبة أو الأندية لان أرضية الملاعب سوف تتأثر بالسلب، بالإضافة إلى زيادة الضغط النفسى والعصبى على اللاعبين، وإلغاء المسابقة بالطبع سوف يكون له اثر سلبى على الأندية فى النواحى المادية، خاصة الأندية الشعبية، مشيرا إلى أن مرتبات اللاعبين لن تجد من يقوم بسدادها وإذا لم يحدث ذلك فهناك مشاكل مادية كبيرة سوف تواجه اللاعبين باعتبار أن ذلك هو الدخل الوحيد لهم. أضاف رئيس المقاصة، أن تواجد الجماهير فى المدرجات لن يؤثر بالسلب على الحالة الأمنية ،نظرا لان الشعب المصرى يعشق اللعبة، مشيرا إلى أن مباراة الزمالك أمام ستارز الكينى فى البطولة الأفريقية التى ستقام بالقاهرة يوم 27 من الشهر الجاري، سوف تجعل حالة من الطمأنينة تسكن نفوس المسئولين عن البلاد واللعبة الشعبية،مما سيساهم فى اتخاذ قرارا باستكمال منافسات الدورى.المقاولون: إما الإلغاء أو اللعب بدون جمهور رفض المستشار أسامة الصعيدى عضو مجلس إدارة المقاولون العرب استئناف بطولة الدورى العام فى الظروف الحالية إلا فى حالة لعب المباريات بدون جمهور قائلاً: "أعتقد من وجه نظرى أن النواحى الأمنية فى ظل الظروف الحالية تستدعى الحرص دائما فى التعامل مع التجمعات وخصوصاً الخاصة بكرة القدم"، مضيفا: "البلد أمنياً لا تستوعب أماكن كثيرة للتجمهر"، مؤكداً أنه فى حالة عدم لعب المباريات بدون جمهور فيستوجب إلغاء المسابقة هذا الموسم . كما يرى الصعيدى أن لاعبى الأندية المختلفة فى ظل الأحداث الماضية لن يكونوا مهيأين لاستئناف الدورى العام قائلاً : "من وجهة نظرى أن اللاعب المصرى يتفاعل مع الظروف المحيطة به ولن يكون عنده قدرة فنية أو بدنية لاستئناف الدورى".اتحاد الشرطة: الدورى بدون جمهور بلا "طعم ولا رائحة " أكد محمد إبراهيم المدرب العام لنادى اتحاد الشرطة على وجوب عودة الدورى الممتاز لكرة القدم، خصوصا أن الحياة الطبيعية عادت مرة أخرى فى المحافظات المختلفة، مشيرا الى أنه يرفض تماما لعب المباريات بدون جمهور ليس له معنى أى بدون " طعم ولا رائحة " معللا بأن أساس كرة القدم المتعة والإثارة. أشار المدرب العام أن الجميع يرى ضرورة الاطمئنان على المسألة الأمنية للمباريات، إلا أنه يرى عكس ذلك تماما لان جميع الدوريات فى العالم تلعب بدون احتياطات أمنية مثلما يحدث فى الدورى المصرى، مشيرا الى أن على وسائل الإعلام دور كبير فى وعى الجماهير بخصوص ثقافة الفوز والهزيمة فى مباريات القدم ونبذ التعصب لدى الجماهير. الجونة: عودة الدورى ستجعلنا أكثر الأندية تضررا أكد احمد الصحيفى المشرف العام على كرة القدم بنادى الجونة أنه يوافق على عودة الدورى شريطة عدم ضغط المباريات مثلما يقال إن المباريات سوف تلعب كل يومين، خصوصا أن الجونة يلعب مبارياته حاليا فى الغردقة فمن الصعب أن يتحمل اللاعبون مشقة السفر بين المحافظات المختلفة. قال الصحيفى إن عودة الدورى سوف تجعله ينتهى فى شهر يوليو أو أغسطس على أقصى تقدير، وهو ما يحمل الأندية مصاريف مالية أكثر من الميزانية المحددة للفريق، فضلا عن أن استمرار الدورى لشهر يوليو أو أغسطس سيؤثر على الموسم الجديد من خلال عدم إجراء فترة إعداد خاصة به الاتحاد: نرغب فى عودة الدورى والاتحاد أكثر المتضررين من الثورة انتقد محمد مصيلحى رئيس نادى الاتحاد السكندرى النغمة السائدة لدى البعض أن الاتحاد لا يرغب فى استئناف مسابقة الدورى خوفاً من هبوطه إلى الدرجة الثانية مرفوضة تماماً، مؤكداً أن الاتحاد يرغب فى عودة الدورى بدليل قيام النادى بتدعيم صفوفه مثل محمد المرسى من المقاولون العرب ومهاب سعيد من الإسماعيلى. وعن اجتماع رؤساء أندية مع مسئولى اتحاد الكرة غداً قال مصيلحى إن الاتحاد سيقوم بطرح أفكاره على اتحاد الكرة فى ذلك الشأن خاصة استئناف الدورى بدون جمهور لأن الجمهور عنصر أساسى فى المباريات، مشيراً إلى أنه سيأخذ رأى المن فى ذلك ومدى قدرته على تأمين المباريات فى ظل الظروف التى تمر بها البلاد حالياً. قال رئيس الاتحاد إن ناديه هو أكثر المتضررين من الظروف التى مرت بها البلاد خاصة أن النادى يمر بأزمة مالية حادة وكان ينتظر الحصول على دعم من وزارة البترول لكن توقف ذلك الدعم بعد الأحداث التى وقعت. أضاف مصيلحى أن أندية الأهلى والزمالك والإسماعيلى يهمها عودة الدورى لأنها ستشارك فى البطولة الأفريقية هذا الموسم وهى منتظمة فى تدريباتها، أما باقى الأندية فإن تدريباتها اليومية غير منتظمة بالإضافة إلى انشغال لاعبى الفريق بأسرهم خاصة اللاعبين الذين يقطنون خارج الإسكندرية، وهو ما يؤثر على تركيز اللاعبين خلال الفترة الحالية.الطلائع: أتمنى استئناف الدورى.. والمنتخبات هى الخاسر الوحيد من إلغائه تمنى عبد الستار صبرى مدرب فريق طلائع الجيش، استئناف مسابقة الدورى وعودته إلى الملاعب مرة أخرى وتوصل مسئولو اتحاد الكرة إلى اتفاق مع القوات المسلحة بشأن هذا الأمر . وقال صبرى، إن أغلب الأندية تطمح فى عودة المسابقة الدورى مرة أخرى، لاسيما الأهلى والزمالك والإسماعيلى والذين يرغبون فى المنافسة بقوة على البطولة هذا الموسم، مضيفا أن أندية مثل الإتحاد السكندرى ووادى دجلة ترغب فى إلغاء المسابقة بسبب تأزم موقفها الحالى بجدول الدورى. أوضح، أن المنتخبات الوطنية خاصة المنتخب الأول، والأندية المشاركة ببطولتى الكونفيدرالية ودورى الأبطال سيكونون الخاسر الوحيد فى حال إلغاء الدورى هذا الموسم، خاصة وأن هذه المباريات تحتاج إلى تجهيز اللاعبين بشكل جيد. تابع، توقف الدورى سيساهم أيضا فى تراجع مستوى جميع اللاعبين، الذين سيكونوا بحاجة آنذاك إلى برامج إعداد جديدة لاستعادة لياقتهم، معتبرا أنه من الضرورى أن يعود الدورى سواء بحضور جماهيرى أو من غير جماهير.سموحة: متمسك باستئناف الدورى فى وجود الجمهور صرح الدكتور إسماعيل فايد نائب رئيس مجلس إدارة نادى سموحة أن ناديه متمسك باستئناف الدورى فى وجود الجمهور، نظرا لتأثيره الكبير على الأجواء التنافسية بين جميع الفرق و بدونه لا تكون للمباريات أى طعم، فضلا عن الفوائد المادية التى تعود على الأندية جراء حضور الجماهير للمباريات من أرض الملعب قال فايد المكلف من المهندس فرج عامر بحضور اجتماع الأندية مع مسئولى اتحاد الكرة غداً، إن الناحية الأمنية وتأمين مباريات الدورى شأن داخلى خاص بالمسئولين بالدولة، مؤكداً أن سموحة لن يوافق على عودة الدورى دون وجود جمهور.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل