المحتوى الرئيسى

تبادل اللكم والركل بين مسئولين أثناء اجتماع لمجلس إدارة نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني

02/19 23:07

أبدى رئيس نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني اليوم استياءه للفضيحة التي وقعت خلال أول اجتماع لمجلس إدارة النادي هذا العام ، حيث دخل اثنان من مسئوليه في سجال لفظي عنيف أفضى ، وفقا لوسائل الإعلام ، إلى معركة بينهما بالضرب والركل. وقال أميال في تصريحات لإذاعة "راديو 10": "ذلك لا يساعد بوكا في شيء ، ليس أمرا طيبا. السجال اللفظي وقع ، إنها حقيقة ، لكن لم يحدث ضرب أو اتهامات. ما حدث كان اختلاف طبيعة وطرق إدارة. إننا منهمكون في عملنا تماما"، متجنبا ذكر اسمي المتورطين في الفضيحة التي وقعت أمس الجمعة. وبعد بدء البطولة بهزيمة كارثية أمام كروز أزول 1/4 في قلب ملعب "لابومبونيرا"، أكدت العديد من وسائل الإعلام اليوم أن اجتماع ليل أمس الجمعة شهد شجارا بين النائب الأول لرئيس النادي خوسيه بيرالدي ومسئول كرة القدم للهواة مارسيلو لوندون. وتبادل كلا المسئولين السباب واتهامات الفساد ، بل وتبادلا اللكم والركل حتى أن بقية الموجودين اضطروا للتدخل من أجل الفصل بينهما ، بحسب الصحف. وقال رئيس النادي: "ذلك يحدث لأننا في سنة انتخابية ، فهو أمر واضح. كنا قد اتفقنا مع جميع التيارات على عدم الحديث عن الحملة الانتخابية حتى 30 يونيو وأننا سنركز عملنا على إدارة النادي. لكن ذلك قد حدث". وأضاف أميال: "في كل مؤسسات العالم تحدث خلافات. ذلك أمر طبيعي. الآن ليس مهما كل ما قيل ، وإذا ما كان أحد ممن تحدثوا عن الفساد يعلم شيئا". انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل