المحتوى الرئيسى

البيت الأبيض بقلم: حسين أحمد سليم

02/19 18:58

البيت الأبيض بقلم: حسين أحمد سليم يُشكّل مبنى البيت الأبيض, الواقع في جادة بنسلفانيا, بالعاصمة الأميركيّة واشنطن, رمزا تاريخيا عريقا للرئاسة الأميركيّة, كونه المقرّ الرئيسي والأساسي, لعمل رئيس الولايات المتّحدة الأميركية, وهو بالتالي مكان سكنه وإقامته, لكامل فترة توليه سدّة الرّئاسة... تعود فكرة إنشاء البيت الأبيض إلى العام 1790, حينما شرع الرئيس جورج واشنطن في تنفيذ خطة تطوير العاصمة, بما فيها بناء مقر لإقامة رئيس الدولة... ولهذه الغاية, نظم واشنطن مسابقة, لاختيار مهندس كفوء, ينجز تصميم البيت الأبيض, وبعدما فاز المهندس الإيرلندي الأصل جايمس هوبن... إنطلقت أعمال البناء في تشرين الأول 1792, لكن الرئيس واشنطن, المفعم بالحماسة لفكرة بناء البيت الأبيض, لم يسكنه قط, بل كان الرئيس جون آدامز أول رئيس أميركي, يقطن البيت الأبيض في العام 1800 . أحرق الجنود البريطانيون البيت الأبيض في 24 آب 1814 أثناء الحرب, ولم يتبق منه إلا الجدران الخارجية, فاستغرقت عملية إعادة بنائه ثلاث سنوات, ليعود الرئيس جيمس مونرو إليه في تشرين الأول 1817 وبعد إعادة بنائه جزئيا... وفي المراحل اللاحقة, تمت إضافة الرواقين الجنوبي والشمالي, وفي عهد الرئيس ثيودور روزفلت, الذي أطلق على المكان رسميا إسم البيت الأبيض, تم نقل كل المكاتب إلى الجناح الغربي عام 1901 ... وسّع الرئيس وليام هاورد بعد ثماني سنوات, الجناح الغربي وأنشأ أول مكتب بيضاوي في البيت الأبيض, وفي العام 1927, حُولت العلية التي تقع في الطابق الثالث, إلى مسكن خاصّ للرئيس وعائلته, في وقت تقرر إستعمال الجناح الشرقي للاستقبالات والمناسبات الإجتماعية... يضم البيت الأبيض 132 غرفة و35 غرفة حمام و412 بابا و147 نافذة, في حين يُخصّص الطّابق السّفلي, بلونه الأزرق المميز وحجراته الخضراء والحمراء, للدولة إضافة إلى الحجرات المحيطة والأماكن العامة... أما الطابقان العلويان, فهما المسكن الخاص للأسرة الأولى أي أسرة الرئيس الحاكم... تطرأ تغييرات على حجرات البيت الأبيض, مع كل انتخابات رئاسية جديدة, بحيث تتم دعوة الرئيس الجديد وزوجته إلى اجتماع تدعو في جزء منه, قرينة الرئيس المنقضية ولايته, عقيلة الرئيس الجديد للقيام بجولة, والتحدث بشأن مساحات المنزل وكيفية استخدامها, ثم يقوم كبير مرشدي البيت الأبيض, بإعداد سجلات الانتقال, التي تضم نحو أربعين ألف قطعة يحويها البيت الأبيض... وجرت العادة أن يتم سؤال الرئيس الجديد وعقيلته, إذا ما كانا يفضلان سريرا عتيق الطراز, أو سريرا حديثا كبير الحجم, وغالبا ما يحدث ذلك بسرعة... وعلى سبيل المثال يؤخذ رأي الرئيس المنتخب, عن نوع السجاد الذي يرغب فيه للمكتب البيضاوي... هذا وتتم تبديل الستائر في الحجرة في الوقت الذي تتم فيه مراسم تعيين الرئيس الجديد... ومع انقضاء مهام كل رئيس, يأتي الرئيس الجديد المنتخب, ليضفي على البيت الأبيض طابعا خاصا, يعبر عن مزاج شخصيته ورؤاه, فيتم تغيير ما يجب تغييره وتبديل ما يجب تبديله...

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل