المحتوى الرئيسى

تقرير الإستيطان الأسبوعي /الأسبوع الثاني اعداد : مديحه الأعرج

02/19 16:07

اعداد : مديحه الأعرج /المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان (مؤشرات خطيره ترمي إلى تغيير معالم القدس وإضفاء الطابع "الصهيوني" بداخلها ) اقرت اللجنة المحلية للبناء والتخطيط التابعة لبلدية الإحتلال في القدس المحتلة على بناء 120 وحدة استيطانية في الحي الإستيطاني«راموت»،المخطط الهندسي الإستيطاني رقمه8186 يشمل بناء 64 وحدة استيطانية في مستوطنة "بسغات زئيف"و56 في مستوطنة "رموت" و34 في رموت شلوم شمال القدس لتوسيعها على حساب اراضي شعفاط وبيت حنينا باتجاه الغرب ضمن مشروع 3412أ . كما صادقت على بناء 19 كنيساً في حي «هار حوما» الإستيطاني في جبل أبو غنيم بزعم تلبية احتياجات السكان أي المستوطنين،كما صادقت على بناء أربع وحدات استيطانية في حي بسغات زئيف الإستيطاني في المدينة المحتلة، كما تم الكشف عن وضع "خطة شاملة تهدف إلى ترويج القدس على مستوى سياحي دولي واسع ومن منظور صهيوني كامل"حيث افتتح موقعاً إلكترونياً ضخماً في القدس، بهدف تقديم خدمات ومغريات للسياحة وتأمين جولات مجانية في البلدة القديمةبهدف رفع عدد السائحين من ثلاثة ملايين سائح عام 2010م إلى عشرة ملايين عام 2020م. ويعكف الجيش الإسرائيلي حاليا على تنفيذ خطة لنقل كليات الجيش العسكرية من الجليل إلى القدس المحتلة، هذا المشروع سيبنى على مساحة 32 ألف متر مربع في القدس الشرقية المحتلة عام 67،و هذه الكليات ستقام بين وادي الجوز وجبل المشارف القريب من جبل الطور والجامعة العبرية،ومن المقرر أن يتواجد في هذه الكليات بعد بنائها نحو 1400 جندي إسرائيلي بشكل دائم. وفي رام الله هاجم مستوطنون من سكان مستوطنة 'حلميش' المقامة على أراضي قريتي النبي صالح ودير نظام بمحافظة رام الله، حقولا وأراض زراعية تعود ملكيتها لأهالي قرية النبي صالح، وخربوا واقتلعواأشتال زيتون لم يمض على زراعتها أكثر من شهرين. وأصيب الشاب سمير عباس (18 عاما) جراء تعرضه للضرب على أيدي احد المستوطنين اثر هجوم شنه مستوطنون ضد متطوعين ومزارعين قرب قرية جالود خلال فعالية تطوعية استهدفت زراعة اشتال زيتون في أراضي قام المستوطنون بالاستيلاء عليها قرب قرية جالود جنوب نابلس و أقدمت أربع جرافات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، على تجريف أراضٍ زراعية تابعة لقرية دير الحطب شرق محافظة نابلسب بالقرب من مدرسة القرية بهدف إقامة بناء استيطاني في المكان. وأطلق مستوطنون من مستوطنة "كيدا" الواقعة الى الشرق من قرية جالود اا النار على الشاب وائل محمود عايد (17 عاما) من قرية جالود واصابوه اصابة مباشرة في البطن خلال قيامه بفلاحة ارضه في منطقة خلة الوسطى بالقرية. كماهاجم مستوطنون من مستوطنة "جلعاد" ارض المزارع محمد فارس حسن إبراهيم وأقدموا على قلع وسرقة 18 غرسة زيتون و10 أشتال لوزيات من أرضه البالغة مساحتها 6 دونمات، وفي الخليل اقتحمت مجموعة من المستوطنين بلدة بيت امر شمال الخليل، وقام الجنود باغلاق احد مداخل البلدة واقتلع المستوطنون من مستوطنة "بيت عين" المقامة على أراضي المواطنين ما يقارب بـ250 شجرة زيتون في منطقة صافا بخربة صافا التابعة لبلدة بيت أمر شمال الخليل جنوب الضفة الغربية، كما ينوي الإحتلال قرار برنامج تعليم جديد يتم من خلاله تشجيع الطلاب الى زيارة الحرم الإبراهيمي في الخليل وزيارة المستوطنات. كما هدمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي ، ،ثلاثة ابار للمياه وغرفة زراعية في منطقة خلة الفرن غرب بلدة بني نعيم ، تعود لمواطنين من بلدة بني نعيم ومدينة الخليل ، عرف من بين اصحابها جمال الطويل . ومنعت قوة كبيرة من جيش الاحتلال مزارعين من بلدة بيت أولا غرب الخليل، من دخول أراضيهم القريبة من كسارة 'بن آري'، المقامة على أراضي البلدة. وسلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مزارعين من بلدة خاراس غرب الخليل، إخطارات بإخلاء ما يقارب 20 دونما قريبة من جدار الفصل العنصري غرب البلدة، تمهيدا للاستيلاء عليها، قوات الاحتلال بررت إخطاراتها بعملية الإخلاء والاستيلاء، بزعم إن تلك الأراضي هي 'أملاك دولة'.الأراضي المستهدفة بالاستيلاء عليها، والتي تقدر بأكثر من 20 دونما مملوكة لورثة خليل عبد الغني الحروب من بلدة خاراس، وهم: خليل، ويونس، ومحمد عبد الغني الحروب، وهي تبعد نحو 300 مترا إلى الشرق من الجدار، وهي مزروعة بأشجار الزيتون واللوزيات منذ سنوات طويلة. وفي محافظة طوباس هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، مسجدا، و10 بيوت شعر وحظائر في خربة يرزا في محافظة طوباس شمال الضفة الغربية،وأخطرت ثلاثة مواطنين بهدم بيوتهم وحظائرهم. وطالبت سكان المنطقة بالرحيل وقمعت قوات الإحتلال الإسرائيلي المسيرات السلميه الأسبوعيه المندده بالإستيطان وجدار الفصل العنصري حيث أصيب، خمسة مواطنين إلى جانب عشرات حالات الاختناق بالغاز السام، واعتقل اثنين آخرين وخمسة متضامنين أجانب ، في بلدات وقرى المعصرة، والنبي صالح، وبلعين، ونعلين ، وبيت أمر . كذلك واصلت سلطات الإحتلال الإسرائيلي حملات الإعتقالات اليوميه والمداهمات المتواصله للقرى والبلدات الفلسطينيه ونصب الحواجز العسكريه في كافة أنحاء محافظات الضفه الغربيه . بامكانكم الإطلاع على التقرير التفصيلي عبر زيارة موقع المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الإستيطان على الرابط التالي :www.nbprs.ps **** التقرير التفصيلي : 12/2/2011 ***** اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فتى من بلدة بيت أمر واعتدت بالضرب على نساء حاولن منع الجنود من اعتقال الفتى.وأفاد محمد عياد عوض الناطق الاعلامي باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار في بيت أمر، بأن قوة من جنود الاحتلال داهمت احد منازل البلدة واعتقلت الفتى محمد حسين عبد الفتاح الطيط (16 عاما)، وعندما حاولت النساء المتواجدات في المنزل منعهم من ذلك، قام الجنود بالاعتداء عليهن بالضرب.وأضاف بأن جنود الاحتلال القوا قنابل الغاز المسيل للدموع في المنطقة وباتجاهه الفتى الطيط، لمنع تصوير عملية الاعتقال، ما أدى لاصابة عدد من المواطنين بالاختناق جراء استنشاقهم للغاز المدمع. ***** قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان والمنددة بمصادرة الأراضي ومنع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم، في بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل. وافاد محمد عياد عوض، الناطق الإعلامي باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان في بيت أمر، إن قوات الاحتلال منعت بالقوة المشاركين بالمسيرة الأسبوعية المنددة بالجدار والاستيطان، والتي شارك فيها العشرات من المزارعين وأهالي البلدة وعدد من نشطاء السلام الأجانب، وبعض الفعاليات من مدينتي رام الله وبيت لحم، من الوصول إلى المنطقة الغربية من مستوطنة "كرمي تسور" المقامة على أراض بلدتي حلحول وبيت أمر. وقال عوض " قام الجنود بدفع المشاركين بالمسيرة وأعلنوا عن المنطقة منطقة عسكرية مغلقة يمنع على المدنيين التواجد فيها، ولم تقع اصابات جراء التدافع". ****** أصيب مواطن اثر هجوم شنه مستوطنون ضد متطوعين ومزارعين قرب قرية جالود جنوب نابلس شمال الضفة الغربية.وقال مصادر الحملة الشعبية لمقاومة جدار الفصل العنصري والاستيطان في نابلس، أن الشاب سمير عباس (18 عاما) أصيب جراء تعرضه للضرب على أيدي احد المستوطنين خلال فعالية تطوعية استهدفت زراعة اشتال زيتون في أراضي قام المستوطنون بالاستيلاء عليها قرب قرية جالود جنوب نابلس قبل شهرين. وكان عشرات المتطوعين من أهالي القرية والمتضامنين الدوليين انطلقوا في يوم تطوعي بدعوة من الحملة الشعبية لمقاومة الجدار والإغاثة الزراعية الفلسطينية، من قرية جالود تجاه الاراضي المصادرة والتي تقدر مساحتها ب 60 دونم، وبدؤوا بزراعة أشجار الزيتون وحراثة الأرض من جديد التي قام المستوطنون بحرثها وزرع القمح فيها، وبعد مضي نصف ساعة حضرت قوات الاحتلال ومجموعة من المستوطنين المسلحين الذين بدؤوا بالاعتداء على الأهالي وشتمهم بألفاظ نابية، وتهديدهم تحت قوة السلاح بمغادرة الموقع، قبل أن يشتبكوا مع المتطوعين وأصحاب الأراضي. وقد احتجزت قوات الاحتلال 5 متطوعين وهددت الآخرين بالاعتقال ما لم يقوموا بإخلاء المنطقة ما أضطر المتطوعين والأهالي إلى مغادرة الأراضي، حيث تم في وقت لاحق إطلاق سراح المحتجزين. ***** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ، طفلين من قرية بلعين غرب مدينة رام الله.وذكرت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اعتقلت الطفلين محمد فيصل الخطيب (14عاما)، وأمير عيسى ياسين (14 عاما)، بذريعة تواجدهما قرب جدار الفصل العنصري المقام على أراضي القرية. 13/2/2011 ******تفاجأ المواطنون في قرية بيتتلو غرب مدينة رام الله صباح الأحد بوجود شعارات مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم كتبت على جدران بعض المنازل في القرية. وذكر شهود عيان من القرية أن "المواطنين أثناء توجههم إلى أعمالهم صباح اليوم شاهدوا شعارات تسب النبي محمد صلى الله عليه وسلم وقد كتبت بالعبرية على جدران القرية بالإضافة إلى رسومات لنجمة داوود". وتتواصل اعتداءات المستوطنين وهجماتهم في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة، حيث كان مجموعة من المستوطنين اقتحموا قبر النبي يوسف في مدينة نابلس قبل أيام برفقة عدد من المسؤولين الإسرائيليين. *****قرَّر الجيش الإسرائيلي إعادة إغلاق الطريق الواصل إلى إسكان المعلمين "إسكان الأفق" غرب مدينة نابلس المحتلة، بعد شهرين على سماحها العمل به، وكانت قوات الاحتلال سمحت العمل بالطريق الواصل إلى الإسكان، بجهود من محافظة نابلس واللجنة الرباعية الدولية.وقال رئيس جمعية إسكان المعلمين جمال سبيتان إن "هذا المشروع بدئ العمل به عام 1996 وقد أصبح جاهزًا للسكن بعد بناء 200 منزل عليه بنظام الفلل". ويقع الإسكان على طريق زواتا نابلس على جبلين كاملين بمساحه 150 دونمًا. وأضاف سبيتان أن الحكومة الإسرائيلية سمحت بفتح الطريق بشهر 12- 2010 إلا أنها أعادت وطلبت إغلاق الطريق وعدم العمل به على الرغم من أنه جري افتتاحه باحتفال رسمي بحضور مسئولين فلسطينيين ****اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ثلاثة مواطنين في محافظتي رام الله والخليل بالضفة الغربية المحتلة. وادعت الإذاعة الإسرائيلية العامة نقلاً عن جيش الاحتلال أن المعتقلين "مطلوبين" منذ مدة، لافتًة إلى أنه تم نقلهم إلى مراكز للتحقيق. وفي بلدة يطا جنوب محافظة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، قوات الاحتلال اعتقلت فجر الأحد مواطنًا بعد مداهمة منزله.وذكرت مصادر أمنية اعتقال قوات الاحتلال للمواطن مهند محمود شريتح بعد مداهمة منزله وتفتيشه والعبث بمحتوياته. كما صادرت قوات الاحتلال مركبة متوقفة أمام منزله، في وقت داهمت فيه منزل المواطن محمد مغنم من ذات البلدة وأجرت عمليات تفتيش دقيقة داخله ومكثت في البلدة لعدة ساعات. وداهمت قوات الاحتلال بلدة السموع جنوب المحافظة، وحي رأس الجورة بمدينة الخليل وتجولت الآليات العسكرية بين الأحياء السكنية والمنازل. كما أقام جنود الاحتلال حاجزا عسكريا على مفرق الفوار جنوي المحافظة، وأجرت عمليات تفتيش دقيقة بالمركبات المارة. ******* شددت قوات الاحتلال الإسرائيلي، من إجراءاتها على حاجز عناب شرق طولكرم، من خلال تفتيشها الدقيق للسيارات المارة وركابها.وأفاد شهود عيان بأن جنود الاحتلال المتمركزين على الحاجز أوقفوا السيارات الخارجة من طولكرم والقادمة إليها، وأنزلوا الركاب من عدد منها ودققوا في هوياتهم قبل إخضاعهم للاستجواب، في الوقت الذي فتشوا فيه المركبات بشكل دقيق، خاصة للسيارات الخارجة من طولكرم. وأضاف الشهود أن هذه الإجراءات تسببت في اصطفاف طوابير طويلة من السيارات في كلتا الاتجاهين، وحدوث اختناقات مرورية. وقال محمد عياد عوض، انه شاهد مستوطنين يحملان سلاح يقفان بجانب جنود الاحتلال على مدخل البلدة الشمالي، اضافة إلى قيام سيارة من نوع "فورد" بداخلها مجموعة من المستوطنين للدخول للبلدة. 14/2/2011 *****صادقت بلدية الإحتلال في القدس المحتلة على بناء 120 وحدة استيطانية في الحي الإستيطاني «راموت»، كما صادقت على بناء 19 كنيساً في حي «هار حوما» الإستيطاني في جبل أبو غنيم بزعم تلبية احتياجات السكان أي المستوطنين.كما صادقت على بناء أربع وحدات استيطانية في حي بسغات زئيف الإستيطاني في المدينة المحتلة. ويقع الحي الإستيطاني المذكور شرق حدود العام 1967. وزعمت بلدية الإحتلال أن الحديث يدور عن مشروع بادر إليه مقاولون من القطاع الخاص ويتماشى مع سياسة البلدية منذ 40 عاماً.وقالت البلدية إنها ستواصل ما أسمته «النهوض بمشاريع البناء من أجل العرب واليهود على حد سواء حسب المشاريع الهيكلية». إلى أن اللجنة المحلية صادقت كذلك على بناء تسعة عشر كنيساً جديداً في حي هار حوما جبل أبو غنيم وذلك من أجل تلبية احتياجات السكان.. ******اقتلع المستوطنون ما يقارب بـ250 شجرة زيتون في منطقة صافا بخربة صافا التابعة لبلدة بيت أمر شمال الخليل جنوب الضفة الغربية.وقال الناطق باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان محمد عوض إن مستوطنين من مستوطنة "بيت عين" المقامة على أراضي المواطنين هناك اقتلعوا الأشجار التي زرعت مؤخرا في المنطقة المهددة بالاستيطان.وأضاف أن اعتداءات متزامنة نفذها جنود الاحتلال في المنطقة بالتزامن مع عملية اقتلاع الأشجار، كان آخرها منع المزارع محمد حسين عادي (40 عامًا) ونجله محمد الذي أبلغه جنود الاحتلال بعدم العودة إلى أرضه نهائيا، ومحاولة الاعتداء عليه.يشار إلى أن قوات الاحتلال صعدت من اعتداءاتها في منطقة الظهر بالبلدة بشكل متكرر بالإضافة إلى منع عوض من عمليات تصوير وتوثيق جرائم الاحتلال بالبلدة. *******كشفت الهيئة الإسلامية - المسيحية لنصرة القدس والمقدسات أن بلدية الاحتلال في القدس المحتلة ممثلة برئيسها نير بركات وجهازه التنفيذي انتهوا من وضع "خطة شاملة تهدف إلى ترويج القدس على مستوى سياحي دولي واسع ومن منظور صهيوني كامل". وأكد الأمين العام للهيئة حسن خاطر أن رئيس بلدية الاحتلال افتتح موقعاً إلكترونياً ضخماً في القدس، بهدف تقديم خدمات ومغريات للسياحة وتأمين جولات مجانية في البلدة القديمة. وبيّن خاطر أن هذه الخطة تقوم على أساس رفع عدد السائحين من ثلاثة ملايين سائح عام 2010م إلى عشرة ملايين عام 2020م. وحذر خاطر من أن هذه التوجهات الإسرائيلية "نحو فتح أبواب المدينة المقدسة أمام أنصار الحركة الصهيونية العالمية يأتي بالتزامن مع تجديد الفتاوى والمواقف التي تحرم زيارة المدينة على المسلمين والمسيحيين". ****** اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال، مخيم جنين شمال الضفة الغربية.وذكرت مصادر أمنية ، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال داهمت منزل المواطن محمد سعيد حنون من مخيم جنين وفتشته وعبثت بمحتوياته وأخرجت ساكنيه بالعراء بعد استجوابهم.وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال قامت بتسيير 12 آلية عسكرية وسط إطلاق الأعيرة النارية وقنابل الصوت داخل أزقة وشوارع المخيم ولم يبلغ عن أي اعتقالات. ***** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مواطنين من محافظة الخليل، واعتدت على آخرين بالضرب. وأفادت مصادر أمنية ، بأن قوات الاحتلال داهمت منطقة واد الهرية وسط الخليل، ونصبت حاجزًا عسكريًا أعاق مرور المواطنين، واعتقلت المواطن رائد الشوامرة، واقتادته إلى جهة غير معلومة. وذكرت أن قوات الاحتلال داهمت بلدة دورا جنوب غرب الخليل، واعتقلت المواطن أحمد عبد المجيد بريوش (25 عامًا) بعد مداهمة منزله والعبث في محتوياته. واعتدت قوات الاحتلال بالضرب المبرح على المواطن أسامة غنام، من منطقة الطرامة جنوب غرب محافظة الخليل، بعد مداهمة منزله وإخراج عائلته واحتجازهم لساعات إلى العراء. وأكد شهود عيان أن 'زمرة من المستوطنين اعتدت على منزل المواطن مازن محمد خضر مسودة، في منطقة البويرة شرق مدينة الخليل'. كما داهمت قوات الاحتلال بلدتي بني نعيم وحلحول، وعدة أحياء في مدينة الخليل، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقات ركابها. ***** أقدمت أربع جرافات تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، على تجريف أراضٍ زراعية تابعة لقرية دير الحطب شرق محافظة نابلس. وأفاد شهود عيان بأن الجرافات الإسرائيلية تقوم بتجريف قطعة من الأرض بالقرب من مدرسة القرية بهدف إقامة بناء استيطاني في المكان. وقال رئيس مجلس قروي دير الحطب عبد الكريم حسين، إن عمليات التجريف تجري بالقرب من مدرسة البنات في القرية ما يعني تهديدا مباشرا بهدمها، وطالب الجهات المختصة بالتدخل السريع لوقف أعمال التجريف الجارية بالقرب من المدرسة المتوقع افتتاحها الشهر المقبل. ويذكر أن قرية دير الحطب الواقعة شرق محافظة نابلس يقطنها قرابة ثلاثة آلاف مواطن، وقد قام المستوطنون بالاستيلاء على أرضها لصالح بناء مستوطنة ألون موري. 15/2/2011 ****** اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، مخيم عقبة جبر جنوب مدينة أريحا وداهمت 4 منازل لعائلة أبو العسل، حيث قاموا بتفتيشها وتحطيم محتوياتها وإذلال قاطنيها. وقال نائل أبو العسل احد مالكي المنازل التي تمت مداهمتها "قام جنود الاحتلال بتحطيم المنزل بالكامل تحت حجة البحث عن سلاح".واضاف "ما قاموا به ليس البحث عن سلاح وانما عملية تحطيم لكل محتويات المنزل من اثاث، والاهم من ذلك ترويع اطفالي الذين لم يتوقفوا عن الصراخ حتى بعد مغادرتهم للمنزل". وقال احدا أفراد الاسرة "لقد حطموا محتويات المنازل الاربعة بالكامل حيث استمرت عملية البحث والتحطيم منذ الساعة الثانية والنصف فجرا وحتى الخامسة فجرا". ****** أصيب شاب فلسطيني، بجراح نتجية اطلاق النار عليه من قبل مستوطنين اسرائيليين بالقرب من قرية جالود جنوب نابلس. " مستوطنين من مستوطنة "كيدا" الواقعة الى الشرق من قرية جالود اطلقوا النار على الشاب وائل محمود عايد (17 عاما) من قرية جالود واصابوه اصابة مباشرة في البطن خلال قيامه بفلاحة ارضه في منطقة خلة الوسطى بالقرية. وتم نقل الشاب الى مستشفى رفيديا الحكومي بنابلس وان جراحه وصفت ما بين متوسطة وطفيفة. ***** أصيب، أربعة مواطنين بالرصاص المطاطي، في منطقة الظهر ببلدة بيت أمر شمال الخليل.وأكد الناطق باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان محمد عياد عوض، أنه تم نقل المصابين إلى مجمع الحكمة التخصصي بالبلدة، وتتراوح أعمارهم ما بين 15-27 عاماً.وبين عوض أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، سلمت أمين سر اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان أحمد خليل أبو هاشم، تبليغاً لمقابلة المخابرات الإسرائيلية أثناء زيارته ابنه المعتقل في سجن مجدو. ****** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، 14 مواطنا من مختلف محافظات الضفة الغربية بعد اقتحامها عدد من البلدات.وفي محافظة رام الله والبيرة، داهمت قوات الاحتلال بلدة بيتونيا واعتقلت مواطنين وهما: أكرم الحافي، ورامز ذياب. وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال 3 مواطنين من بلدة يعبد جنوب المدينة، وقامت بتفجير جسم مشبوه بمحاذاة المنازل.وذكرت مصادر أمنية ، أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنين جهاد محمد عمارنة (20 عاما)، وعزيز سامر قلق (23 عاما)، وبسام عمارنة، بعد مداهمة منزلي ذويهما والعبث بمحتوياتهما. وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن محمد علي سالم عمارنة وقامت بتفتيشه والعبث بمحتوياته وأخرجت ساكنيه بالعراء وقامت بتفجير جسم مشبوه أدى إلى إلحاق أضرار مادية جسيمة بمنزله ومنازل أشقائه .واعتقل جنود الاحتلال في بلدة عزون في محافظة قلقيلية، المواطنين أحمد مثنى عبد حسين (18 عاما)، وأيمن حمزة عبد حسين (19 عاما) بعد اقتحام جنود الاحتلال البلدة . واعتقلت من بلدة حارس قضاء سلفيت المواطنين سامح سمير صالح سلطان (19 عاما)، وسفيان وليد عثمان داود ( 19عاما) بعد اقتحام البلدة. كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا من بلدة الخضر جنوب بيت لحم. وأفاد مصدر أمني، بأن قوة من جيش الاحتلال، اقتحمت منطقة البالوع في البلدة، وداهمت منزلا يعود للمواطن إبراهيم محمد عيسى وفتشته، واعتقلت نجله رأفت (22 عاما)واعتقلت شابين بعد مداهمتها بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل.وأوضح الناطق الإعلامي للجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان في بلدة بيت أمر محمد عوض، أن جنود الاحتلال داهموا منطقتي قاع الحارة والعين في بلدة بيت أمر، وأجروا تفتيشات في منازل المواطنين، انتهت باعتقال الشابين محمد صالح أحمد زعاقيق (15عاما)، ورامي إبراهيم خالد صبارنه (23عاما) . وبين أن الجنود فتشوا كذلك منازل بعض المواطنين وأراضيهم في المنطقتين، وعرف من أصحاب هذه المنازل، أيمن نواف صبارنه، كما اعتقلت المواطن سميح دعنا بعد مداهمة منزله في منطقة وادي النصارى في الخليل. ****** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مواطنين من بلدة يعبد جنوب غرب جنين وقامت بتفجير جسم مشبوه بمحاذاة المنازل.وذكرت مصادر أمنية ، أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنين جهاد محمد عمارنة (20 عاما)، وعزيز سامر قلق (23 عاما)، بعد مداهمة منزلي ذويهما والعبث بمحتوياتهما . وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن محمد علي سالم عمارنة وقامت بتفتيشه والعبث بمحتوياته وأخرجت ساكنيه بالعراء وقامت بتفجير جسم مشبوه أدى إلى إلحاق أضرار مادية جسيمة بمنزله ومنازل أشقائه . ***** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابين بعد مداهمتها بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل. وأوضح الناطق الإعلامي للجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان في بلدة بيت أمر محمد عوض، أن جنود الاحتلال داهموا منطقتي قاع الحارة والعين في بلدة بيت أمر، وأجروا تفتيشات في منازل المواطنين، انتهت باعتقال الشابين محمد صالح أحمد زعاقيق (15عاما)، ورامي إبراهيم خالد صبارنه (23عاما).وبين أن الجنود فتشوا كذلك منازل بعض المواطنين وأراضيهم في المنطقتين، وعرف من أصحاب هذه المنازل، أيمن نواف صبارنه. ****** هاجم مستوطنون من سكان مستوطنة 'حلميش' المقامة على أراضي قريتي النبي صالح ودير نظام بمحافظة رام الله، اليوم الاثنين، حقولا وأراض زراعية تعود ملكيتها لأهالي قرية النبي صالح، وخربوا واقتلعوا أشتال زيتون لم يمض على زراعتها أكثر من شهرين. وذكر شهود عيان أن المستوطنين شرعوا بإقامة مسيرة لهم باتجاه الأراضي المستهدفة، ما استدعى حشد شبان قرية النبي صالح أنفسهم على مدخل القرية للدفاع عنها. وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال الاحتلال تدخلت بعد نصف ساعة من تنفيذ المستوطنين لعدوانهم، وأعادت المستوطنين إلى المستوطنة. ويذكر أن أشتال الزيتون التي اقتلعها المستوطنون زرعت قبل حوالي شهرين بحضور مسؤولين فلسطينيين، على رأسهم وزير الدولة لشؤون الجدار والاستيطان المهندس ماهر غنيم. ****** يعكف الجيش الإسرائيلي حاليا على تنفيذ خطة لنقل كليات الجيش العسكرية من الجليل إلى القدس المحتلة.ووفقا لصحيفة 'هآرتس' فإن هذا المشروع سيبنى على مساحة 32 ألف متر مربع في القدس الشرقية المحتلة عام 67. وبينت الصحيفة أن هذه الكليات ستقام بين وادي الجوز وجبل المشارف القريب من جبل الطور والجامعة العبرية.ومن المقرر أن يتواجد في هذه الكليات بعد بنائها نحو 1400 جندي إسرائيلي بشكل دائم. ******اندلعت مواجهات عنيفة بين مواطنين وقوات الاحتلال فجر الثلاثاء بعد اقتحامها لمدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.وذكرت مصادر محلية مداهمة خمس آليات عسكرية للمدينة، ووقع مواجهات قرب مخيم الدهيشة للاجئين وأشعل الشبان الإطارات وشقوا القوات بالحجارة والزجاجات الفارغة. كما أطلقت قوات الاحتلال الرصاص المطاطي والقنابل الغازية والصوتية صوب المواطنين على مدخل المخيم، وحالت أصوات القنابل والرصاص دون نوم سكان المنطقة وأثارت الرعب في قلوب الأطفال.وتكرر قوات الاحتلال من عمليات مداهماتها واقتحاماتها للمحافظة ولأحياء مخيم الدهيشة، وتواصل الاعتداء على السكان. وفي سياق آخر، داهمت قوات الاحتلال بلدة حوسان جنوب غرب محافظة بيت لحم، واعتدت على أحد الشبان الذي تواجد في وسط البلدة.كما أقامت قوات الاحتلال عددًا من الحواجز العسكرية على عدد من المفترقات الرئيسية بمحافظة الخليل. وذكرت مصادر أمنية " أن قوات الاحتلال نصبت حاجزًا عسكريًا على مدخل بلدة بني نعيم شرق المحافظة، وآخر على المدخل الشمالي للمحافظة، وجرى التنكيل بالمواطنين واحتجازهم لساعات من الوقت ودققت في بطاقاتهم. وداهمت عدة آليات عسكرية في ساعات الفجر بلدات تفوح، دورا، نوبا، ترقوميا والظاهرية ومكثت مددًا مختلفة من الوقت. 16/2/2011 ****** اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدتي كفر راعي وعرابة وداهمت منزلين جنوب جنين شمال الضفة الغربية .وذكرت مصادر أمنية أن قوات الاحتلال يرافقها ضابط مخابرات داهموا منزلي المواطنين حافظ حسن ملحم، وهاني أحمد خير الله، في كفر راعي وفتشوهما وعبثوا بمحتوياتهما، ولم يبلغ عن أي اعتقالات . وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة عرابة وسيرت آلياتها في أزقتها وشوارعها في خطوات استفزازية . ******اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الشاب عماد خليل العباسي- المُفرج عنه حديثا من سجون الاحتلال ويقبع تحت الإقامة الجبرية- من داخل قاعة المحكمة بعد أن تعارك مع أحد حراس المحكمة بسبب مهاجمة الحارس لنساء من عائلته حاولنّ التحدث إلى أخيه المعتقل عبد الرحيم العباسي. وأكدت عائلة العباسي بأن حرس القاعة الذي يقتاد المعتقلين الفلسطينيين يعمل على إهانة عائلات المعتقلين ومنعهم من الحديث معهم وبأساليب عنيفة واستفزازية. وكانت محكمة الاحتلال مددت اعتقال الأسير عبد الرحيم حتى الأول من شهر آذار القادم، وقد اعتقل منتصف العام الماضي.وفي نفس السياق قضت محكمة الاحتلال أمس بالسجن الفعلي على الشاب إبراهيم صبري أبو ذياب بالسجن لمدة عام كامل بتهمة نشاطه في سلوان. يذكر أن عناصر من وحدة المستعربين التابعة لجيش الاحتلال كانت اعتقلت أبو دياب من داخل بقالة في سلوان . من جهة ثانية أفرجت سلطات الاحتلال مساء امس، عن السيدة أسماء الشيوخي (43 عاما)، من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، بعد توجيه تهمة 'التستر على أعمال ابنها وأصدقائه'. في الوقت نفسه، مدّدت محكمة الاحتلال اعتقال ثلاثة شبان من سلوان لمدة عشرة أيام أخرى على ذمة التحقيق وهم: منتصر الشيوخي نجل السيدة أسماء، وإسلام عودة، واحمد الغول، ولم تحدد لائحة الاتهام بعد. وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الشبان الثلاثة والسيدة الشيوخي قبل نحو أسبوعين، فيما لفت محامي الشبان بأن المحاكمة تتم بسرية ويمنع دخول الأهل لقاعة المحكمة كما مُنع المحامي من رؤية المعتقلين. ***** اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي خمسة مواطنين من محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية .وأفادت مصادر أمنية بأن قوات الاختلال اعتقلت المواطن إبراهيم احمد خمايسة (37عاما) من بلدة تفوح، وجهاد سليمان محمد مواس من بلدة بني نعيم شرق الخليل.وداهم جيش الاحتلال مدينة الخليل واعتقل، علياء محمد يحي جاد الله الجعبري، ورائد عبد الفتاح عبد الغني الجعبري، وسميح نعمان شكري دعنا (45عاما) بعد تفتيش منازلهم بشكل دقيق.من جهة أخرى أقام جيش الاحتلال حاجزا عسكريا على جسر حلحول شمال الخليل، وعمل على توقيف المركبات العمومية الخارجة من مدينة الخليل، والتدقيق في هويات المواطنين . ****** قال وزير المعارف الإسرائيلي جدعون ساعر، انه سيبادر الى اقرار برنامج تعليم جديد يتم من خلاله تشجيع الطلاب الى زيارة الحرم الإبراهيمي في الخليل وزيارة المستوطنات. وكان الوزير قد زار ، البؤرة الاستيطانية في الخليل واجتمع مع قادة المستوطنين المتطرفين واقتحم الحرم الإبراهيمي، أسبوع واحد قبل الذكرى السابعة عشر لمذبحة الحرم. وكان رئيس مجلس 'كريات اربع'، قد اصدر بيانا أعلن فيه ان الوزير وافق على اقرار برنامج 'القدوم الى الخليل'. كما هو الحال في القدس. ***** اقتحمت قوة معززة من جنود وشرطة الاحتلال الإسرائيلي ، بلدة صور باهر جنوب القدس المحتلة، وداهمت منزل النائب المقدسي أحمد عطون، واعتقلت شقيقه جهاد، وابن عمه منير عطون، واقتادتهما إلى مركز التوقيف والتحقيق 'المسكوبية' غربي المدينة. وأفاد شهود عيان بأن عناصر من الوحدات الخاصة في جيش الاحتلال اقتحمت منزل النائب احمد عطون ومنزل عائلته، وأجروا عمليات تفتيش وتخريب في المنزلين كما عبثوا بمحتويات مكتب النائب وصادروا بعض الأوراق والمعدات المكتبية قبل أن يعتقلوا المواطنين جهاد ومنير عطون.وقال الشهود 'إن مواجهات اندلعت عقب عملية الاقتحام والاعتقال بين المواطنين وقوات الاحتلال. يشار إلى أن النائب عطون يعتصم منذ نحو أربعة أشهر بمقر اللجنة الدولية لصليب الأحمر وسط القدس المحتلة. 17/2/2011 ****** قال بيان صدر عن مركز ابحاث الاراضي ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي هدمت ، ،ثلاثة ابار للمياه وغرفة زراعية في منطقة خلة الفرن غرب بلدة بني نعيم .واشارالبيان ان هذه الابار تعود لمواطنين من بلدة بني نعيم ومدينة الخليل ، عرف من بين اصحابها جمال الطويل .واعتبر ابحاث الاراضي ان ممارسات الاحتلال تاتي في اطار التضييق على المزارعين الفلسطينيين لطردهم عن اراضيهم ، للاستيلاء عليها لصالح المستعمرات والشوارع الالتفافية . **** هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، مسجدا، و10 بيوت شعر وحظائر في خربة يرزا في محافظة طوباس شمال الضفة الغربية. وذكرت مصادر أمنية أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال يرافقهم ما يسمى 'مسؤول التنظيم والبناء'، اقتحمت الخربة وهدمت المسجد الذي رممته السلطة الوطنية بعد أن هدمته جرافات الاحتلال قبل ستة شهور. وأوضحت أن ملكية بيوت الشعر والحظائر تعود للمواطنين: نعيم حافظ مساعيد، وفايز حامد مساعيد، وحسن وسامي خالد دراغمة، وخالد محمد مساعيد، ومحمد محمود دراغمة، وعمير خالد دراغمة، وحافظ نعيم مساعيد، وفوزي محمود مساعيد، ومحمود فوزي عينبوسي. ولفتت المصادر إلى أن قوات الاحتلال احتجزت رئيس مجلس قروي عين المالح لأكثر من ساعتين بعد أن أنهت عملية الهدم والتخريب. يذكر أن السلطة الوطنية كانت أعادة ترميم المسجد وبناء بيوت الشعر والحظائر التي كانت قوات الاحتلال الإسرائيلي هدمتها قبل ستة أشهر. وفي السياق ذاته، أكد شهود عيان في خربة يرزا أن قوات الاحتلال داهمت مساء اليوم، الخربة، بعد أن هدمت المسجد وعدد من بيوت الشعر والحظائر، بساعات وأخطرت ثلاثة مواطنين بهدم بيوتهم وحظائرهم.وأكد الشهود أن أصحاب المنازل المخطرة هم: مخلص نعيم مساعيد، وفوزي محمود دراغمة، وفايز حامد دراغمة. ****** منعت قوة كبيرة من جيش الاحتلال مزارعين من بلدة بيت أولا غرب الخليل، من دخول أراضيهم القريبة من كسارة 'بن آري'، المقامة على أراضي البلدة. وأفاد منسق اللجنة الشعبية الوطنية لمقاومة الجدار في بلدة بيت أولا عيسى العملة، أن قوة كبيرة من جيش الاحتلال، منعت مزارعي البلدة في منطقة الجلمون من العمل في أراضيهم، وصادرت سيارة المواطن عادل محمد العجاوي.تجدر الإشارة، إلى أن سلطات الاحتلال أصدرت العديد من الأوامر العسكرية، التي تقضي بمصادرة هذه الأراضي، وتمنع المزارعين من الوصول إليها بحجة أنها أراضي عسكرية مغلقة. ***** طالبت شرطة الاحتلال الإسرائيلي المواطن مروان الأعور، بإحضار ابنه البالغ من العمر 13 عاما، إلى قسم الشرطة للتحقيق معه بتهمة رشق الحجارة على قوات الاحتلال في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك. وبين والد الطفل أنه تم إخضاعه للتحقيق لمدة ست ساعات، ثم صدر أمر بإخضاعه إلى الإقامة الجبرية مدة أربعة أيام متواصلة بعد أن دفع الوالد غرامة مالية بلغت 500 شيقل. *****اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 11 مواطنا بعد مداهمتها مناطق مختلفة في الضفة.وبين شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم ثلاثة مواطنين من محافظة نابلس. وأفادوا، بأن عددا من الجيبات العسكرية اقتحمت قرية بيت وزن غرب نابلس، ومنطقة المساكن الشعبية شرق المدينة، وبدأت بحملة تفتيش واسعة للمنازل. وأضاف الشهود أن جنود الاحتلال عبثوا بمحتويات المنازل التي داهموها، واعتقلوا المواطنين أحمد سعيد صلاح، وحسام أبو عيشة من بيت وزن، والمواطن بشير الزامل من المساكن. ******قال مركز أبحاث الأراضي أن مستوطنين من البؤرة الاستيطانية "جلعاد" أقدموا على قلع أشتال شجرية مثمرة من أراضي قرية صرة الواقعة على بعد 10 كم غربي مدينة نابلس. ففي التاسع من شباط 2011 هاجم مستوطنون من "جلعاد" ارض المزارع محمد فارس حسن إبراهيم وأقدموا على قلع وسرقة 18 غرسة زيتون و10 أشتال لوزيات من أرضه البالغة مساحتها 6 دونمات، حيث أن المزارع المذكور هو احد المستفيدين من برنامج تحسين مستوى المعيشة في الأراضي الفلسطينية والممول من مكتب الممثلية الهولندية في فلسطين والذي ينفذه مركز أبحاث الأراضي في قرية صرة بإدارة الإغاثة الزراعية. وأفاد المزارع محمد لباحث مركز أبحاث الأراضي بالتالي: فوجئت عند ذهابي لأرضي صباح يوم 9/2/2011 بقلع الاشتال وسرقتها وكذلك سرقة فأس وطورية وعرباية صغيرة، وعثرت على بقية الاشتال التي تم قطعها وأما بقية الأشتال فقد تم قلعها من جذورها وسرقتها. علما أن البؤرة الاستيطانية "جلعاد" يفصلها عن ارض المزارع الشارع الالتفافي رقم 60 غرب القرية. *****اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة زبوبة غرب مدينة جنين، وشنت حملة مداهمات وتفتيش تركزت في المنطقة الواقعة بين معسكر سالم الإسرائيلي ومنازل القرية. وقال شهود عيان إن "قوات الاحتلال اقتحمت عددًا من المنازل منها منزل المواطن محمد عمارنة وخالد جرادات في أطراف القرية وفتشتها وأخرجت ساكنيها في العراء فجر اليوم في البرد والمطر". كما أقامت قوات الاحتلال حاجزًا عسكريًا على مدخل القرية، وشرعت في تفقد الشبك المكون لجدار الفصل العنصري في تلك المنطقة، والذي تدعي قوات الاحتلال أن شبانًا في القرية يحدثون ثغرات فيه باستمرار. وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة قباطية فجر اليوم وجابت في شوارعها وانتشر الجنود في منطقة المعسكر القديم بين بلدتي الزبابدة وقباطية دون اعتقالات. 18-2-2011 ****** سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مزارعين من بلدة خاراس غرب الخليل، إخطارات بإخلاء ما يقارب 20 دونما قريبة من جدار الفصل العنصري غرب البلدة، تمهيدا للاستيلاء عليها. وأفادت مصادر في الإغاثة الزراعية بالخليل ، أن قوات الاحتلال بررت إخطاراتها بعملية الإخلاء والاستيلاء، بزعم إن تلك الأراضي هي 'أملاك دولة'. وقال مدير الإغاثة الزراعية في جنوب الضفة الدكتور عبد الغني سياعره، وهو احد أصحاب الأراضي المستهدفة، أن الأراضي المستهدفة بالاستيلاء عليها، والتي تقدر بأكثر من 20 دونما مملوكة لورثة خليل عبد الغني الحروب من بلدة خاراس، وهم: خليل، ويونس، ومحمد عبد الغني الحروب. وأوضح أن الأراضي المستهدفة تبعد نحو 300 مترا إلى الشرق من الجدار، وهي مزروعة بأشجار الزيتون واللوزيات منذ سنوات طويلة، وسبق أن جرت محاولات إسرائيلية في السبعينيات والثمانينيات للاستيلاء عليها، وتم اقتلاع مئات اشتال الزيتون منها، إلا انه جرى التصدي لتلك المحاولات ******* اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي طفلا فلسطينيا، من بلدة بيت امر شمال الخليل وشهدت بيت أمر توتراا بعد قيام قوة اسرائيلية باعتقال الطفل محمود احمد محمود العلامي (10 سنوات) من داخل احد المنازل في البلدة . بدوره اوضح محمد عياد عوض الناطق باسم مشروع التضامن، بان قوة من جنود الاحتلال الاسرائيليين لاحقت الطفل العلامي الى احد المنازل المتواجدة على مدخل بيت امر، واقتحمت المنزل، وجرى عراك بالايدي بين اصحاب المنزل والجنود، اقدمت خلاله قوات الاحتلال على اطلاق القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع داخل المنزل، قبل ان يمتد العراك الى خارج المنزل وتعتقل الطفل وتنقله الى معسكر عتصيون القريب . *******اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي شابا من قرية زبوبة غرب مدينة جنين على حاجز عسكري أقيم على شارع جنين–حيفا. وقالت مصادر محلية أن جنود الاحتلال على الحاجز المذكور اعتقلوا الشاب ضياء عيسى عبيدي (22عاما) ونقلوه إلى جهة مجهولة. يذكر أن قرية زبوبة غرب جنين تتعرض لعمليات اعتقالات واسعة ومستمرة في الشهور الأخيرة على خلفية اتهام قوات الاحتلال لشباب القرية بالعمل على اختراق جدار الفصل العنصري المحيط بالقرية وتخريبه. قوات الإحتلال تقمع المسيرات الأسبوعيه ضد جدار الفصل العنصري المعصره أصيب عدد من المشاركين في مسيرة المعصرة الأسبوعية، المنددة بجدار الضم العنصري والاستيطان بالاختناق، جراء استنشاقهم الغاز السام . وأفاد محمد بريجية الناطق الإعلامي للجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان في محافظة بيت لحم، أن جنود الاحتلال قاموا بقمع المسيرة السلمية والاعتداء على المشاركين فيها، بالضرب المبرح بالهراوات وإطلاق قنابل الصوت والغاز، ما أصاب عددا منهم بحالات إغماء واختناق عولجت جميعها ميدانيا . ****** أصيب، عشرات المواطنين بحالات الاختناق، واعتقل مواطنين وخمسة متضامنين أجانب، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان والجدار في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله.وأكد شهود عيان أن قوات الاحتلال قمعت المشاركين في المسيرة السلمية التي نددت بالاستيطان والجدار ودعت إلى إنهاء الانقسام والعودة للوحدة الوطنية. وأشاروا إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت شابين من خارج القرية شاركوا في المسيرة، إضافة إلى خمسة متضامنين أجانب اقتيدوا إلى جهة غير معلومة. ****** اصيب اليوم خمسة مواطنين بجروح بينهم شخص بالرصاص الحي، والعشرات بحالات الاختناق الشديد، نتيجة استنشاقهم للغاز المسيل للدموع جراء المواجهات التي جرت في قرية بلعين إلى جانب نشطاء سلام ومتضامنين أجانب، اثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة المركزية المناهضة للجدار والاستيطان في قرية بلعين في الذكرى السنوية السادسة لانطلاق المقاومة الشعبية، ودخولها العام السابع تحت شعار "الشعب يريد انهاء الانقسام، الشعب يريد انهاء الاحتلال". وتوجهت المسيرة نحو الجدار، حيث كانت قوة عسكرية من جيش الاحتلال الإسرائيلي قد عملوا حاجز بشري من الجنود بالقرب بوابة الجدار من الجهة الغربية من الجدار لمنع المتظاهرين من الدخول الى الاراضي خلف الجدار، وعدد كبير من الجنود منتشرين على مسار الجدار، وسيارة كبيرة لرش المتظاهرين بالمياه العادمة النتنة الممزوجة بالمواد الكيماوية، وعند محاولة المتظاهرين العبور نحو الجنود ، قام الجيش بإطلاق قنابل الصوت والرصاص المعدني المغلف بالمطاط والقنابل الغازية والرصاص الحي من نوع توتو ورش المتظاهرين بالمياه العادمة النتنة الممزوجة بالمواد الكيماوية، نحوهم من جميع الاتجاهات وملاحقة المتظاهرين بين حقول الزيتون، ما أدى إلى إصابة حمزة سليمان برناط (18 عاما) برصاص من نوع توتو في الظهر والرجل، نقل الى مجمع فلسطين الطبي في رام الله لتلقي العلاج ، وأحمد ربحي أبورحمة (16 عاما) بقنبلة غاز باليد ، وكفاح منصور (30عاما)، وفادي مصطفى عمر (30 عاما)، وعبدالله أحمد ياسين (19عاما) وجميعهم اصيبوا نتيجة رشهم بالغاز الممزوج بالفلفل بأعينهم من مسافة صفر، وأسعفوا ميدانيا، والعشرات بحالات الاختناق والتقيء الشديدين. ****** قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المشاركين في مسيرة نعلين المناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري.وشارك المئات من أهالي قرية نعلين والقرى المجاورة لها بعد أداء صلاة الجمعة بالمسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان والجدار التي حملت عنوان: 'إنهاء الانقسام الاحتلال'. وجاب المتظاهرون شوارع القرية حاملين الأعلام الفلسطينية، مرددين هتافات داعية إلى الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، وتوحيد كافة الجهود لمواجهة الاحتلال ومستوطنيه. وأكد شهود عيان أن جنود الاحتلال أطلقوا الأعيرة المغلفة بالمطاط، وقنابل الغاز السام باتجاه المتظاهرين لدى وصولهم إلى البوابة الحديدية المقامة على مقطع الجدار، ما أدى إلى إصابة العشرات منهم بحالات إغماء شديد. ****** داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أراضي المزارعين في بلدة بيت أولا غرب الخليل، ومنعت المزارعين من فلاحة أراضيهم. وأفاد منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلدة بيت أولا، عيسى العملة أن قوات ما تسمى 'الإدارة المدنية الاسرائيلية' داهمت أراضي المزارعين أثناء تواجدهم فيها وفلاحتها، ومنعتهم من التواجد فيها واستصلاحها. ومن الجدير بالذكر، أن قوات الاحتلال أخطرت العديد من المزارعين في بيت أولا بإخلاء أراضيهم تمهيدا للاستيلاء عليها بحجة أنها أراضي دولة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل