المحتوى الرئيسى

الاف المتظاهرين يعودون الى دوار اللؤلؤة في المنامة

02/19 16:09

المنامة (ا ف ب) - تمكن الاف المتظاهرين من العودة السبت الى دوار اللؤلؤة بوسط المنامة متجاوزين حواجز الاسلاك الشائكة، وذلك بعد يومين من فض اعتصام مطالب بالاصلاح بالقوة في الدوار.ويرفع بعض المتظاهرين شعارات مطالبة ب"اسقاط النظام" بينما يهتف اخرون لرحيل رئيس الوزراء الامير خليفة بن سلمان ال خليفة.وتمكن المتظاهرون، وبينهم نساء، من اقتلاع الاسلاك الشائكة ومن الوصول الى الدوار من دون مواجهات مع الشرطة.وذكر مراسل وكالة فرانس برس ان المتظاهرين دخلوا الى الدوار من ثلاثة شوارع مؤدية اليه وسجل اطلاق لقنابل مسيلة للدموع في شارع واحد من الثلاثة.واستقبلت مستشفى السلمانية بعض المصابين بحالات اختناق بسبب الغازات المسيلة للدموع حسبما افاد مراسل وكالة فرانس برس دون تسجيل اصابات خطيرة.وفي الدوار، حمل المتظاهرون اعلام البحرين ولافتات كتب عليها "سلمية" وكلمة "بيس" (سلام بالانكليزية).كما ردد المتظاهرون "بالروح بالدم نفديك يا بحرين".وهتف بعض المتظاهرين "الشعب يريد اسقاط النظام" وهو الشعار الذي ردده المطالبون بالتغيير في عدة دول عربية في الاسابيع الماضية.وعلق المتظاهرون لافتات صغيرة كتب عليها "لا حوار ولا مبادرة مع الخداعين والكذابين والقتلة".وانتشرت سيارات الاسعاف في محيط الدوار فيما حلقت مروحية فوق المكان.وقال الشاب ابراهيم (23 عاما) الذي اكد انه من ناشطي فيسبوك الذين يدعون للتظاهر "انا سعيد بعودتنا، لقد قلنا لكم اننا سنعود".ولم يسجل حضور للشرطة على الدوار نفسه فيما ساد جو احتفالي بين المتظاهرين وسط التصفيق والهتاف.وقال المتظاهر فاضل دهمين، وهو شيخ شيعي معمم "ان رجوع الناس الى الدوار يعني انهم فرضوا ارادتهم على الظلم وفي سبيل تحقيق مطالبهم المشروعة".واعتبر ان عودة المتظاهرين ياتي "بعد اصرار كبير من الشعب على تحقيق مطالبه مهما كلفته من تضحيات".من جهته، قال المتظاهر المدرس حسن جعفر (40 عاما) "من يطلب الحرية ينالها والظالم مهما كبر جرمه سيعاقب" مؤكدا ان "الاعتصام سيستمر، اما موت واما حرية".وقال احد المتظاهرين مستخدما مكبرا للصوت ان المتظاهرون سينظمون امسية لاضاءة الشموع اليوم السبت ترحما على ضحايا التظاهرات التي بدات الاثنين بدعوة من ناشطين على الانترنت للمطالبة بالاصلاح السياسي والافراج عن معتقلين شيعة ووقف "التجنيس السياسي" على حد قولهم.وانسحب الجيش البحريني من الساحة وسائر العاصمة البحرينية في وقت سابق اليوم السبت واستلمت الشرطة مهمة الحفاظ على الامن.ودعا الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين السبت الى الاضراب العام المفتوح اعتبارا من الاحد للمطالبة بالسماح بالتظاهر بحرية في المملكة. واكد الاتحاد ادانته لما "تعرض له المتظاهرون العزل من المزيد من الاصابات التي ادت الى استشهاد البعض واصابة الآخرين بسبب عنف قوات الأمن".واضاف انه يدعو "الى الاضراب العام اعتبارا من الاحد 20 شباط/فبراير ما لم يتم سحب الجيش من الشوارع والسماح بحرية التظاهر السلمي دون اعتداء من قوات الامن".واكد الاتحاد ان الاضراب سيراعي "استمرار العمل في الخدمات الاساسية من اجل الحفاظ على حياة المواطنين وصحتهم". اضغط للتكبير عناصر من الشرطة البحرينية في دوار اللؤلؤة في المنامة في 19 شباط/فبراير 2011 المنامة (ا ف ب) - تمكن الاف المتظاهرين من العودة السبت الى دوار اللؤلؤة بوسط المنامة متجاوزين حواجز الاسلاك الشائكة، وذلك بعد يومين من فض اعتصام مطالب بالاصلاح بالقوة في الدوار.ويرفع بعض المتظاهرين شعارات مطالبة ب"اسقاط النظام" بينما يهتف اخرون لرحيل رئيس الوزراء الامير خليفة بن سلمان ال خليفة.وتمكن المتظاهرون، وبينهم نساء، من اقتلاع الاسلاك الشائكة ومن الوصول الى الدوار من دون مواجهات مع الشرطة.وذكر مراسل وكالة فرانس برس ان المتظاهرين دخلوا الى الدوار من ثلاثة شوارع مؤدية اليه وسجل اطلاق لقنابل مسيلة للدموع في شارع واحد من الثلاثة.واستقبلت مستشفى السلمانية بعض المصابين بحالات اختناق بسبب الغازات المسيلة للدموع حسبما افاد مراسل وكالة فرانس برس دون تسجيل اصابات خطيرة.وفي الدوار، حمل المتظاهرون اعلام البحرين ولافتات كتب عليها "سلمية" وكلمة "بيس" (سلام بالانكليزية).كما ردد المتظاهرون "بالروح بالدم نفديك يا بحرين".وهتف بعض المتظاهرين "الشعب يريد اسقاط النظام" وهو الشعار الذي ردده المطالبون بالتغيير في عدة دول عربية في الاسابيع الماضية.وعلق المتظاهرون لافتات صغيرة كتب عليها "لا حوار ولا مبادرة مع الخداعين والكذابين والقتلة".وانتشرت سيارات الاسعاف في محيط الدوار فيما حلقت مروحية فوق المكان.وقال الشاب ابراهيم (23 عاما) الذي اكد انه من ناشطي فيسبوك الذين يدعون للتظاهر "انا سعيد بعودتنا، لقد قلنا لكم اننا سنعود".ولم يسجل حضور للشرطة على الدوار نفسه فيما ساد جو احتفالي بين المتظاهرين وسط التصفيق والهتاف.وقال المتظاهر فاضل دهمين، وهو شيخ شيعي معمم "ان رجوع الناس الى الدوار يعني انهم فرضوا ارادتهم على الظلم وفي سبيل تحقيق مطالبهم المشروعة".واعتبر ان عودة المتظاهرين ياتي "بعد اصرار كبير من الشعب على تحقيق مطالبه مهما كلفته من تضحيات".من جهته، قال المتظاهر المدرس حسن جعفر (40 عاما) "من يطلب الحرية ينالها والظالم مهما كبر جرمه سيعاقب" مؤكدا ان "الاعتصام سيستمر، اما موت واما حرية".وقال احد المتظاهرين مستخدما مكبرا للصوت ان المتظاهرون سينظمون امسية لاضاءة الشموع اليوم السبت ترحما على ضحايا التظاهرات التي بدات الاثنين بدعوة من ناشطين على الانترنت للمطالبة بالاصلاح السياسي والافراج عن معتقلين شيعة ووقف "التجنيس السياسي" على حد قولهم.وانسحب الجيش البحريني من الساحة وسائر العاصمة البحرينية في وقت سابق اليوم السبت واستلمت الشرطة مهمة الحفاظ على الامن.ودعا الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين السبت الى الاضراب العام المفتوح اعتبارا من الاحد للمطالبة بالسماح بالتظاهر بحرية في المملكة. واكد الاتحاد ادانته لما "تعرض له المتظاهرون العزل من المزيد من الاصابات التي ادت الى استشهاد البعض واصابة الآخرين بسبب عنف قوات الأمن".واضاف انه يدعو "الى الاضراب العام اعتبارا من الاحد 20 شباط/فبراير ما لم يتم سحب الجيش من الشوارع والسماح بحرية التظاهر السلمي دون اعتداء من قوات الامن".واكد الاتحاد ان الاضراب سيراعي "استمرار العمل في الخدمات الاساسية من اجل الحفاظ على حياة المواطنين وصحتهم".المنامة (ا ف ب) - تمكن الاف المتظاهرين من العودة السبت الى دوار اللؤلؤة بوسط المنامة متجاوزين حواجز الاسلاك الشائكة، وذلك بعد يومين من فض اعتصام مطالب بالاصلاح بالقوة في الدوار.ويرفع بعض المتظاهرين شعارات مطالبة ب"اسقاط النظام" بينما يهتف اخرون لرحيل رئيس الوزراء الامير خليفة بن سلمان ال خليفة.وتمكن المتظاهرون، وبينهم نساء، من اقتلاع الاسلاك الشائكة ومن الوصول الى الدوار من دون مواجهات مع الشرطة.وذكر مراسل وكالة فرانس برس ان المتظاهرين دخلوا الى الدوار من ثلاثة شوارع مؤدية اليه وسجل اطلاق لقنابل مسيلة للدموع في شارع واحد من الثلاثة.واستقبلت مستشفى السلمانية بعض المصابين بحالات اختناق بسبب الغازات المسيلة للدموع حسبما افاد مراسل وكالة فرانس برس دون تسجيل اصابات خطيرة.وفي الدوار، حمل المتظاهرون اعلام البحرين ولافتات كتب عليها "سلمية" وكلمة "بيس" (سلام بالانكليزية).كما ردد المتظاهرون "بالروح بالدم نفديك يا بحرين".وهتف بعض المتظاهرين "الشعب يريد اسقاط النظام" وهو الشعار الذي ردده المطالبون بالتغيير في عدة دول عربية في الاسابيع الماضية.وعلق المتظاهرون لافتات صغيرة كتب عليها "لا حوار ولا مبادرة مع الخداعين والكذابين والقتلة".وانتشرت سيارات الاسعاف في محيط الدوار فيما حلقت مروحية فوق المكان.وقال الشاب ابراهيم (23 عاما) الذي اكد انه من ناشطي فيسبوك الذين يدعون للتظاهر "انا سعيد بعودتنا، لقد قلنا لكم اننا سنعود".ولم يسجل حضور للشرطة على الدوار نفسه فيما ساد جو احتفالي بين المتظاهرين وسط التصفيق والهتاف.وقال المتظاهر فاضل دهمين، وهو شيخ شيعي معمم "ان رجوع الناس الى الدوار يعني انهم فرضوا ارادتهم على الظلم وفي سبيل تحقيق مطالبهم المشروعة".واعتبر ان عودة المتظاهرين ياتي "بعد اصرار كبير من الشعب على تحقيق مطالبه مهما كلفته من تضحيات".من جهته، قال المتظاهر المدرس حسن جعفر (40 عاما) "من يطلب الحرية ينالها والظالم مهما كبر جرمه سيعاقب" مؤكدا ان "الاعتصام سيستمر، اما موت واما حرية".وقال احد المتظاهرين مستخدما مكبرا للصوت ان المتظاهرون سينظمون امسية لاضاءة الشموع اليوم السبت ترحما على ضحايا التظاهرات التي بدات الاثنين بدعوة من ناشطين على الانترنت للمطالبة بالاصلاح السياسي والافراج عن معتقلين شيعة ووقف "التجنيس السياسي" على حد قولهم.وانسحب الجيش البحريني من الساحة وسائر العاصمة البحرينية في وقت سابق اليوم السبت واستلمت الشرطة مهمة الحفاظ على الامن.ودعا الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين السبت الى الاضراب العام المفتوح اعتبارا من الاحد للمطالبة بالسماح بالتظاهر بحرية في المملكة. واكد الاتحاد ادانته لما "تعرض له المتظاهرون العزل من المزيد من الاصابات التي ادت الى استشهاد البعض واصابة الآخرين بسبب عنف قوات الأمن".واضاف انه يدعو "الى الاضراب العام اعتبارا من الاحد 20 شباط/فبراير ما لم يتم سحب الجيش من الشوارع والسماح بحرية التظاهر السلمي دون اعتداء من قوات الامن".واكد الاتحاد ان الاضراب سيراعي "استمرار العمل في الخدمات الاساسية من اجل الحفاظ على حياة المواطنين وصحتهم".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل