المحتوى الرئيسى

مقتل محتج مناهض للحكومة في اشتباك في اليمن

02/19 19:45

صنعاء/عدن (رويترز) - قتل محتج مناهض للحكومة اليمنية وأصيب سبعة اخرون في اشتباكات مع مؤيدين للرئيس اليمني علي عبد الله صالح في صنعاء يوم السبت بعد يوم من مقتل خمسة في احتجاجات ضد حكمه المستمر منذ 32 عاما.وألقى صالح باللوم على "أجندة خارجية" ومؤامرة ضد اليمن وأمنه واستقراره في الاحتجاجات المندلعة ضد الفقر والبطالة والفساد مستلهمة الاحتجاجات في تونس ومصر.وقال شهود لرويترز أن المحتج اصيب بطلق ناري في الرقبة ونقل الى مستشفى قرب جامعة صنعاء حيث لفظ أنفاسه الاخيرة. وفي مرحلة سابقة تبادل الطرفان اطلاق النار من المسدسات والاسلحة الالية وهي المرة الاولى التي تستخدم فيها الاسلحة النارية من جانب المتظاهرين.وأصيب أربعة اخرون من معارضي صالح بجروح خطيرة نتيجة لاطلاق النار اثنان منهم في حالة خطيرة وجرح ثلاثة عندما تبادل متظاهرون القاء الحجارة خارج الجامعة.وشاهد مصور من رويترز رجلا وجهه مغطى بالدماء واخر يحمله محتجون.وردد نحو الف من المتظاهرين المناهضين لصالح هتافات تطالبه بالرحيل وكذلك شعار "الشعب يريد اسقاط النظام" الشعار الرئيسي في انتفاضتي مصر وتونس اللتين اطاحتا برئيسي البلدين. ودعا ما بين 200 و 300 مؤيد لصالح الى الحوار.واشتبكت قوات الامن ومتظاهرون مؤيدون للحكومة مع حشود تطالب بانهاء حكم الرئيس علي عبد الله صالح في العديد من المدن يوم الجمعة. وقتل خمسة أشخاص وأصيب العشرات في الاحتجاجات على حكم صالح الممتد منذ 32 عاما.وقال صالح في كلمة امام ممثلي منظمات المجتمع المدني "من يريد السلطة فعليه أن يتجه معنا نحو صناديق الاقتراع والشعب اليمني سيواجه عناصر التخريب والخارجين عن النظام والقانون".وفي تنازل للمحتجين وعد صالح بالتنحي عندما تنتهي ولايته في نهاية عام 2013 وألا يسلم السلطة لابنه. ووافق ائتلاف من المعارضة على التحدث اليه لكن الاحتجاجات استمرت.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل