المحتوى الرئيسى

صندوق النقد: الاحتجاجات في الشرق الأوسط ربما تساعد في تعزيز النمو

02/19 11:06

 أعلن مسؤول بصندوق النقد الدولي، أمس الجمعة، أن موجة الاحتجاجات والتحولات المحتملة إلى الديمقراطية في دول الشرق الأوسط ربما تساعد اقتصادات المنطقة في النمو بشكل أسرع على المدى الطويل.وأوضح مسعود أحمد، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، أن أي إصلاحات سياسية يجب أن تؤدي إلى نمو شامل، يساعد على تحسين مستويات المعيشة لجميع السكان في تلك البلدان.وقال أحمد في بيان، إن الاحتجاجات الشعبية الأخيرة في مصر وعدد من البلدان في الشرق الأوسط، يمكن أن تطلق العنان لإمكانية تحقيق نمو أكبر على المدى الطويل في المنطقة. في مقابلة مع المجلة التابعة لصندوق النقد الدولي في وقت سابق، قال أحمد، إن الاقتصاد المصري سيعاني بالتأكيد في المدى القصير، حيث إن موجة الاحتجاجات التي استمرت ثلاثة أسابيع وأدت إلى تنحي الرئيس المصري حسني مبارك تسببت في توقف عجلة اقتصاد البلاد تماما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل