المحتوى الرئيسى
alaan TV

بلاغ للنائب العام ضد قتل المساجين بالفيوم

02/19 08:53

كتب- إسلام توفيق:أكد عدد من أسر الشهداء الذين لقوا حتفهم على يد مجهولين في سجن "دمو" بمحافظة الفيوم، عند انسحاب الداخلية يومي 28 و29 يناير الماضي أنه سوف يتقدمون ببلاغٍ إلى المستشار الدكتور عبد المجيد محمود النائب العام؛ لمطالبته بالتحقيق في مقتل ذويهم داخل السجن. وقال هاني سعيد مصطفى شقيق محمد أحد المتوفين لـ(إخوان أون لاين): إنهم ظلوا يبحثون عن أخيهم طيلة 15 يومًا دون جدوى، بعدما فوجئوا أنه ليس في السجن وليس من الهاربين الذين استطاعوا النجاة بأنفسهم. وأضاف: "بحثنا عنه في مستشفيات الفيوم والإسماعيلية والجيزة وأكتوبر دون جدوي، وبعد 15 يومًا وجدناه جثةً متحللة أجزاؤها في مشرحة زينهم بالقاهرة"!. وأوضح أن التقرير الذي استلموه من المستشفى جاء فيه أن أخاه مات نتيجة هبوط في الدورة الدموية أدَّت إلى الوفاة، إلا أنهم فوجئوا عند تغسيله أنه مصابٌ برصاصٍ حي في مؤخرة الرأس؛ الأمر الذي دفعهم إلى تسجيل هذه المشاهدة داخل المستشفى، بينما أكد لهم المسئول عن المشرحة قائلاً: "هو ده التقرير بتاع أخوك.. كويس إنه طلع له تقرير، فيه غيره كتير مش طلعلهم حتى التقرير"!!. وأشار إلى أن التقرير ضمَّ مخالفةً جديدةً عندما وجد فيه أن شقيقه توفي قبل عدة أيام دون أن يحددها، في الوقت الذي حدد أن الوفاة مسجلة بدفاتر قسم الخليفة تحت رقم 25 بتاريخ 12 فبراير 2011م، في حين أن الوفاة كانت على أقصى تقدير يوم 29 أو30 يناير!!. واختتم هاني قائلاً: "اضطررنا لدفن أخي الذي لم يبلغ الثلاثين من عمره بعد تحلل جزءٍ منه، وقررنا التصعيد ضد مَن قتلوه، حتى يطفئ نار أمنا التي تبكي على ولدها منذ أكثر من 20 يومًا دون انقطاع".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل