المحتوى الرئيسى

"مصلحة الوطن أهم من مسابقات الكرة" مدربو الأندية المصرية: التوقف سلاح ذو حدين والدوري سيعود بروح الثورة الجمعة 15 ربيع الأول 1432هـ - 18 فبراير 2011م

02/18 21:15

القاهرة – محمد كرم اتفق مدربو الأندية المصرية على أن مصلحة الوطن أهم من استئناف الدوري المحلي المتوقف منذ ثورة 25 يناير المنقضية، لكنهم أجمعوا على صعوبة إلغاء المسابقة بشكل نهائي هذا الموسم. "العربية.نت" استطلعت آراء عدد من مدربي أندية الدوري المصري الممتاز حول مستقبل البطولة والكرة المصرية بشكل عام في ظل الأحداث السياسية المضطربة في البلاد. البداية كانت مع المدير الفني لفريق بتروجيت حلمي طولان، الذي أكد أنه من الصعب عودة استئناف مباريات الدوري المحلي قبل أن تستقر الأوضاع الأمنية في البلاد, والتي يرى أنها في طريقها للاستقرار والهدوء، مشدداً على أن المصلحة العامة للوطن أهم من الدوري. واستبعد طولان إقدام اتحاد الكرة على إلغاء البطولة، لأن الجهات المسؤولة ترغب في إعادة الحياة لطبيعتها تدريجياً. أما المدير الفني لمصر المقاصة طارق يحيى فقد أكد أن موافقة الجهات الأمنية على إقامة مباراة الزمالك وستارز الكيني في القاهرة يوم 27 فبراير/ شباط الجاري ضمن منافسات دوري أبطال إفريقيا هي بداية مبشرة ومؤشر قوي على قرب عودة مباريات الدوري. وقال المدرب المساعد للأهلي محمد يوسف إن توقف المسابقة طوال هذه الفترة انعكس بالسلب على الفرق والمنتخبات الوطنية، لكن بطبيعة الحال مستقبل مصر السياسي أهم من مسابقات كرة القدم، مشيراً إلى أن البطولة سوف تعود بروح جديدة مستمدة من روح شباب ثورة 25 يناير، مؤكداً أن فريقه قد يكون تضرر من التوقف لكنه في نفس الوقت استفاد على صعيد شفاء المصابين والتقاط الأنفاس. من جانبه، ذكر المدير الفني للإنتاج الحربي أسامة عرابي أن فترة التوقف، كما لها سلبيات لها إيجابيات، حيث حصلت الفرق على قسط وافر من الراحة، وأعادت ترتيب أوراقها، مستبعداً أن يكون هناك اتجاه لإلغاء المسابقة هذا الموسم، لا سيما وهو يعتبر الأوضاع قد عادت لطبيعتها وباتت مستقرة في البلاد، حيث أكد أنه كان من الضروري توقف الدوري لأن التجمعات البشرية في الفترة الأخيرة كانت تقلق الجهات الأمنية. واعتبر المدرب العام للاسماعيلي أحمد قناوي أن المنتخب المصري هو أكثر المتأثرين سلباً بتوقف مسابقة الدوري، لكنه ألمح إلى أن أغلب اللاعبين في المنتخب أصحاب خبرات دولية كبيرة وقادرون على تجاوز أي أزمة. وقال قناوي إن الثورة المصرية سوف تعيد الأوضاع في مصر إلى أفضل مما كانت عليه قبل الثورة ومنها مسابقات كرة القدم، مؤكداً أن الدوري المحلي سوف يعود في بدايات مارس/ آذار المقبل، خصوصاً وأن الأوضاع في البلاد باتت مستقرة أمنياً وسياسياً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل