المحتوى الرئيسى

المصريون يحتفلون ببدء حقبة جديدة ودعاة بارزون يحثون على الاصلاح

02/18 18:50

القاهرة (رويترز) - تدفق الملايين يوم الجمعة على الشوارع للاحتفال ببدء عهد جديد في مصر ولتذكير القادة العسكريين بالوفاء بوعودهم بالانتقال سريعا الى الحكم المدني بعد الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في احتجاجات دامت 18 يوما.وفي يوم مفعم بالحماس سيصير علامة فارقة في تاريخ مصر الحديث طالب داعية بارز الحشود المتجمعة في ميدان التحرير بوسط العاصمة بان يتحلوا بالصبر مع الجيش الذي حثه بدوره على أن يسرع الخطى نحو الاصلاح بتشكيل حكومة جديدة واطلاق سراح المعتقلين الساسيين.والقى الشيخ يوسف القرضاوى المقيم في قطر والمؤيد للثورة خطبة الجمعة في ميدان التحرير قائلا ان الخوف زال عن قلوب المصريين الذين ازاحوا واحدا من "فراعنة" العصر الحديث.وشارك مئات الالاف في المسيرات التي شهدتها مدن مصرية مختلفة واستهدفت كذلك احياء ذكرى 365 شخصا لقوا حتفهم في الانتفاضة التي أطاحت بمبارك. وقال كثير منهم انهم سيراقبون تنفيذ الجيش لوعوده بالديمقراطية وبانتخابات في غضون ستة اشهر.وقال محمد السعيد (28 سنة) والذي حضر للقاهرة من مدينة بورسعيد الساحلية شمال شرق القاهرة انها "رسالة جادة للجيش" مشيرا الى الاعداد الضخمة من المصريين من أطياف مختلفة والذين كانوا حوله يحتفلون بتنحي مبارك.وأضاف محمد لرويترز في ميدان التحرير بوسط القاهرة حيث بوتقة الاحتفالات "من اليوم سيكون واضحا لهم (للجيش) انهم ما لم يقوموا بحماية الثورة ويستجيبوا لمطالب الشعب سيذهب الناس المرة القادمة لميدان التحرير ليس للاحتفال بالنصر ولكن سيحضرون معهم بطاطين (ليخيموا ويعتصموا) كما حدث من قبل".وأرسلت الثورة في مصر حليفة الولايات المتحدة والتي أبرمت معاهدة سلام مع اسرائيل موجات هزات في المنطقة وخرجت مظاهرات في ليبيا واليمن والبحرين وايران والعراق مستلهمة انتفاضي تونس ومصر.وقال القرضاوي في خطبة الجمعة "نطالب الجيش المصري ان يحررنا من الحكومة التي الفها مبارك في عهده. نريد حكومة جديدة ليس فيها اي وجه من هذه الوجوه التي لم يعد يطيقها الناس."ولا تزال الحكومة التي شكلها مبارك برئاسة أحمد شفيق تمارس عملها حتى الان وسط أنباء عن تغيير وزاري متوقع في الايام القليلة القادمة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل