المحتوى الرئيسى

وزراء مالية العشرين يصلون باريس لعقد اجتماع

02/18 17:31

يركز على الاختلالات الاقتصادية العالمية وارتفاع أسعار المواد الخام والسلع الغذائية الأساسية. وترأس وزيرة المالية الفرنسية كريستين لاجارد التي تتولى بلادها الرئاسة الدورية لمجموعة العشرين أول اجتماع كبير منذ قمة قادة الدول الأعضاء في سول في نوفمبر الماضي. وخلال هذا الاجتماع, الذي سيبدأ بحفل عشاء يقيمه الرئيس نيكولا ساركوزي في القصر الرئاسي مساء اليوم الجمعة, تهدف لاجارد إلى الحصول على إجماع بشأن عدد من المؤشرات التي سيتم استخدامها لاحتساب, وربما كمحاولة في المستقبل لتصحيح, الاختلالات الاقتصادية العالمية. ووعدت لاجارد بأن المؤشرات ستكون مقياسا واسعا لاقتصاد البلاد وليس فقط كدليل تجاري لها. كانت الصين وألمانيا أول وثاني أكبر دولتين مصدرتين في العالم رفضت في اجتماع سول اقتراحا أمريكيا بتحديد سقف للحساب الجاري أو الفوائض التجارية. كما سيتم بحث أسعار السلع كبند عاجل بعد ارتفاع أسعار الخبز والزيت والسلع الأساسية الأخرى بشكل كبير ما يهدد من تكرار أعمال الشغب بسبب الغذاء في عام 2008 وزيادة عدم الاستقرار السياسي في شمال أفريقيا والشرق الأوسط. ودعت فرنسا إلى تنظيم سوق المواد الأولية من أجل تجنب حدوث مضاربات. وساند الدعوة وزير المالية الألماني فولفجانج شويبله اليوم الجمعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل