المحتوى الرئيسى
alaan TV

في الدور التمهيدي الثاني من دوري أبطال آسيا السد يتطلع لإيقاف مفاجآت ديمبو والعين يواجه سريويغايا بظروف صعبة الجمعة 15 ربيع الأول 1432هـ - 18 فبراير 2011م

02/18 15:59

دبي - العربية.نت يتطلع السد القطري إلى وقف مفاجآت ضيفه ديمبو الهندي، ويلعب العين الإماراتي مع سريويغايا الأندونيسي السبت 19-02-2011، في الدور التمهيدي الثاني من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم. في الدوحة، السد يمني النفس بتكرار نتيجته أمام الاتحاد السوري بطل مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي في الدور التمهيدي الأول عندما سحقه 5-1. وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن الفائز يتأهل من المباراة إلى الدور الأول للعب، ضمن المجموعة الثانية التي تضم النصر السعودي، والاستقلال الإيراني وباختاكور الأوزبكستاني. ويبدو السد الأقرب إلى الفوز، نظراً لفارق الخبرة والإمكانيات والمستوى الفني، ومع ذلك فإن الفريق القطري يرفض الاستهانة بمنافسه المتواضع، ويصر على مواجهته بقوة، وحسم المباراة في وقتٍ مبكر وحصد بطاقة التأهل إلى دور المجموعات. ويدخل السد المباراة في حالة فنية جيدة، بسبب تألق هجومه المكون من الإيفواري عبدالقادر كيتا، والبرازيلي لياندرو دا سيلفا، اللذين سجلا 4 أهداف في مرمى الفريق السوري، ويوسف أحمد الذي قاد الفريق بهدفيه إلى الفوز على السيلية في الدوري المحلي 3-2. ويقود ديمبو مدربه المحلي ارماندوا كولاسو، ويضم الفريق 3 محترفين هم البرازيلي روبرتو سيلفا، والنيجيري أوغا كالو، ومواطنه رانتي مارتينز. وطالب الأورغوياني خورخي فوساتي مدرب السد جماهيره بمساندة فريقها في هذه المباراة الهامة والوقوف خلفه من أجل حسمها والتاهل إلى دوري أبطال آسيا. ويخشي مدرب السد وفريقه من الحضور الجماهيري الهندي المتوقع نظراً لوجود جالية هندية كبيرة في الدوحة، كانت من أكثر الجماهير التي وقفت خلف فريقها في كأس آسيا التي أُقيمت بالدوحة يناير/ كانون الثاني الماضي. وعلى استاد جاكا بارينغ في مدينة باليمبانغ، يتطلع العين لتخطي ظروفه الصعبة عندما يحل ضيفاً على سريوغايا الذي تأهل إلى هذا الدور بعد فوزه على موانغ ثونغ يونايتد التايلاندي بركلات الترجيح 7-6 (الوقتان الأصلي والإضافي 2-2) في الدور التمهيدي الأول. ويتأهل الفائز ليلعب ضمن المجموعة السادسة في البطولة التي تضم هانغزهو غرينتاون الصيني، وسيول الكوري الجنوبي، وناغويا غرامبوس الياباني. ويخوض العين الدور التمهيدي كونه ثالث الدوري المحلي، بعدما مُنحت الإمارات ثلاثة مقاعد ونصف، حيث يمثلها في دور المجموعات الوحدة والجزيرة والإمارات (بطل الكأس). ويواجه العين ظروفاً صعبة للغاية، حيث يحتل حالياً المركز الحادي عشر قبل الأخير في الدوري، وأصبح مرشحاً للهبوط إلى الدرجة الأولى إذا لم يتدارك وضعه في المراحل العشر المتبقية. كما تعرض العين لصدمة قوية الثلاثاء الماضي، بعدما قررت لجنة الانضباط في الاتحاد الإماراتي اعتباره خاسراً لمباراته أمام مسافي في دور الستة عشر من مسابقة الكأس لإشراكه لاعباً بشكل مخالف للوائح. ويملك العين مجموعة جيدة من اللاعبين بوجود الثلاثي الدولي عمر عبدالرحمن وعلي الوهيبي وفارس جمعة، والإيفواري إبراهيما كيتا والبرازيلي الياس دي أوليفيرا، لكن مشكلته بدت واضحة في خط هجومه الذي يعتبر الأسوأ في الدوري، بعدما سجل 15 هدفاً في 12 مباراة. وكان العين استغنى عن خدمات مهاجمه الأرجنتيني خوسيه ساند هداف الدوري العام الماضي، ولم يكن الإيفواري جمعة سعيد الذي حل بديلاً له على قدر الآمال المعلقة عليه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل