المحتوى الرئيسى

توقعات بتجدد المظاهرات المطالبة بالتغيير في ليبيا والبحرين أثناء تشييع جنازات الشهداء.. ومخاوف عربية من اتساع رقعة الاحتجاجات

02/18 14:46

البديل- وكالات:رجح محللون سياسيون أن تشهد ليبيا والبحرين اليوم تجدداً للاشتباكات بين المعارضة المطالبة بإسقاط النظامين الحاكمين في البلدين من ناحية وقوات الجيش والشرطة وكذلك أنصار حكومة البلدين, وذلك خلال تشييع جنازات الشهداء الذين سقطوا في الاشتباكات الأخيرة.ونزل محتجون إلى الشوارع في ليبيا واليمن وإيران والبحرين خلال الأيام القليلة الماضية وتفاوتت مطالبهم بين تمثيل أكبر في الحياة السياسية على الأقل وبين الإطاحة بزعمائهم. وأجبرت الاحتجاجات التي استلهمت الانتفاضتين الشعبيتين في تونس ومصر, السلطات في باقي البلدان على القيام بردود أفعال جاء بعضها بعواقب دامية.وفي البحرين, سيطرت قوات الجيش التي تستقل عربات مصفحة على العاصمة المنامة بعد أن داهمت الشرطة محتجين معتصمين في ميدان اللؤلؤة فجر يوم أمس بالقنابل المسيلة للدموع والطلقات المطاطية. وكشفت أعمال العنف عن حالة القلق التي تشعر بها أسرة آل خليفة الحاكمة في البحرين التي تنامي ضدها غضب أغلبية البلاد. وتعتبر السعودية والولايات المتحدة التي يتمركز أسطولها الخامس في البحرين أن أسرة ال خليفة السنية الحاكمة حائط صد ضد ايران الشيعية. ويخشى من أن تذكي أحداث البحرين مشاعر الاستياء بين الأقلية الشيعية في السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم. ومن المتوقع أن تشيع يوم الجمعة جنازات أربعة قتلوا في البحرين فجر الخميس خلال مداهمات الشرطة لدوار اللؤلؤة في المنامة وآخرين قتلوا في ليبيا ويمكن أن تنطلق خلالها احتجاجات في البلدين. وقال محتج في البحرين عرف نفسه باسم سيد لتلفزيون بي.بي.سي يوم الجمعة عن تشييع الجنازات المنتظر “ستحدث أعمال عنف وستحدث اشتباكات “. البحرين تدخل حقا نفقا مظلما” مشيرا إلى انه يخشى على سلامته “إذا عرفت السلطات اسمي قد أفقد وظيفتي وقد أفقد حياتي.” ووجه الجيش البحريني في دولة يقطنها 1.3 مليون نسمة تحذيرا طالبا من الناس الابتعاد عن وسط العاصمة قائلا انه سيفعل كل ما هو مطلوب للحفاظ على الامن. وفي ليبيا, ترددت تقارير غير مؤكدة على مواقع التواصل الاجتماعي عن مقتل50  شخصا خلال المظاهرات التي كانت تحديا نادرا للقذافي. وقالت شبكة سي.ان.ان التلفزيونية الامريكية ان أنصار القذافي خرجوا أيضا الى الشوارع منذ الساعات المبكرة لصباح الجمعة. وقال المذيع إن اللقطات التي بثها التلفزيون الليبي وكتب عليها “مباشر” أظهرت رجالا يرددون هتافات مؤيدة للقذافي بينما أضاءت الألعاب النارية السماء. وفي اليمن قتل يوم الخميس أربعة محتجين في اشتباكات مع الشرطة في عدن بجنوب البلاد مع اتساع نطاق الاحتجاجات التي بدأت قبل أسبوع ومطالبة المتظاهرين بنهاية لحكم الرئيس علي عبد الله صالح الذي مضى عليه ثلاثة عقود. وفي العراق قتل يوم الخميس اثنان وجرح 47 حين فتحت الشرطة النار على محتجين مناهضين للحكومة في مدينة السليمانية في شمال البلاد. واتخذ زعماء من الخليج إلى المحيط الأطلسي العديد من الإجراءات للحد من ارتفاع أسعار الغذاء ومعدلات البطالة وإتاحة مشاركة سياسية اكبر للمواطنين. ورفعت يوم الخميس دولة الإمارات العربية المتحدة بواقع ثلاثة أمثال عدد  ناخبيها الذين يختارهم الحكام للمشاركة في الانتخابات المتوقعة هذا العام في خطوة حذرة نحو المزيد من الإصلاح السياسي في البلاد وتوسيع قاعدة الناخبين للمجلس الوطني الاتحادي. كما شدد زعماء في الشرق الأوسط من إجراءات الأمن. ووجدت القوى الغربية نفسها في مأزق المفاضلة بين مساندة حكام شموليين تراهم حصنا لها ضد الاسلاميين المناهضين للغرب وبين تشجيع الديمقراطية. ويخشى مسؤولون في السعودية والغرب ان يساعد حكم الاغلبية في البحرين خصومهم في ايران ذات الاغلبية الشيعية. وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ان واشنطن تؤيد تغييرا  “حقيقيا له معنى” في البحرين ووصفت البلاد بانها ” حليفة وصديقة” وطلبت من الحكومة ضبط النفس. -مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل