المحتوى الرئيسى

ليبيا: المحتجون يعودون للتظاهر في بنغازي صباح الجمعة

02/18 09:27

عاد الآلاف من المحتجين الليبيين الى التظاهر في مدينة بنغازي في وقت مبكر من صباح الجمعة، وذلك بعد يوم واحد من تظاهرات يوم الغضب التي شابتها صدامات مع قوات الامن اودت بحياة عدد من المتظاهرين.ونقلت بي بي سي عن شاهد عيان قوله إن المحتجين على حكم العقيد معمر القذافي اصطدموا بقوات الامن التي استخدمت الاسلحة النارية ضدهم، وان مصادر طبية قالت إن عشرة متظاهرين قتلوا.وفي بلدة البيضاء المجاورة لبنغازي، والتي قتل فيها يوم امس خمسة متظاهرين حسبما نقلت وكالة رويترز عن مصادر في البلدة، فقد علمت بي بي سي ان المتظاهرين بدأوا بنصب الخيم في الشوارع.يذكر ان يوم الجمعة سيشهد تشييع جنازات قتلى الخميس، مما ينذر باندلاع المزيد من الاحتجاجات.على صعيد آخر، قالت شبكة سي ان ان الامريكية إن انصار الحكومة الليبية نظموا تظاهرات مؤيدة للقذافي في الساعات الاولى من يوم الجمعة. وقالت الشبكة إن صورا بثها التلفزيون الحكومي اظهرت انصار القذافي وهم يهتفون بحياته اثناء احاطتهم بسيارته التي كانت تتحرك ببطء في احد شوارع العاصمة طرابلس بينما اضاءت الالعاب النارية سماء المدينة.وكانت أربع مدن ليبية على الأقل شهدت مظاهرات مناوئة للزعيم الليبي يوم امس الخميس، حسبما اوردت مصادر في المعارضة الليبية.وخرج المتظاهرون إلى الشوارع الخميس استجابة لدعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية كالفيس بوك وتويتر.وحثت رسائل نشرت على موقع ليبيا وطننا المعارض والذي ينشط من خارج ليبيا الليبيين على المشاركة في الاحتجاجات.وقال موقع اليكتروني آخر للمعارضة إن المظاهرات خرجت في بنغازي والبيضاء وزنتان وريجبان وإنها شهدت مواجهات مع قوات الأمن.وظهر في فيديو على موقع يوتيوب لم يتسن التأكد من صحته محتجين في زنتان يرددون هتافات ضد القذافي، بينما قال المعارض فايز جبريل المقيم في الخارج إن الليبيين كسروا حاجز الخوف .وذكرت صحيفة قورينا الليبية ان مظاهرات عنيفة انطلقت في زنتان تم خلالها احراق عدد من مراكز الشرطة ومقار اللجان الثورية.في هذه الأثناء تجمع آلاف من المؤيدين للزعيم الليبي معمر القذافي في الساحة الخضراء في مدينة طرابلس لمواجهة احتجاجات محتملة ضد النظام ورددوا شعارات تقول نحن ندافع عن القذافي و الثورة مستمرة .ولوحظ أن حركة المواصلات في مدينة طرابلس تسير بشكل طبيعي ولم يلاحظ تواجد أمني غير عادي في المدينة. وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش ومقرها نيويورك إن السلطات الليبية اعتقلت 14 ناشطا.ويقول القذافي ان ليبيا ليست بحاجة لاستيراد المفاهيم الغربية للديمقراطية، فهي تدار حسب النظرية الثالثة التي تعتمد على اللجان الشعبية في إدارة البلاد.ونسب الى القذافي القول ان الثوريين في كل مكان سوف يسودون، فلتسقط الدمى في كل مكان. دمى الولايات المتحدة والصهيونية تتساقط .وكانت السلطات الليبية قد افرجت عن مائة وعشرة أشخاص كانوا معتقلين بتهمة الانتماء الى جماعة اسلامية والتخطيط للإطاحة بالنظام في محاولة للحد من إمتداد المظاهرات التي اندلعت في مدينتي بنغازي والبيضاء شرقي البلاد اليومين الماضيين.مصادماتوبحسب مواقع المعارضة ومنظمات غير حكومية قتل أربعة أشخاص على الأقل في المصادمات بين قوات الأمن والمتظاهرين في مدينة البيضاء.وقالت منظمة ليبيا ووتش المدافعة عن حقوق الانسان ومقرها في لندن ان قوات الامن الداخلي ومسلحي اللجان الثورية فرقوا تظاهرة سلمية للشبان في مدينة البيضاء مستخدمين الرصاص الحي ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص على الاقل واصابة عدة اخرين ، بينما قالت منظمة العفو الدولية إن شخصا واحدا قتل عندما فتحت قوات الامن النار على متظاهرين في بلدة البيضاء.واظهرت تسجيلات فيديو نشرت على الانترنت عشرات الشبان الليبيين المتجمعين الليلة الماضية في مدينة البيضاء وهم يرددون الشعب يريد اسقاط النظام في الوقت الذي اشتعلت فيه النيران داخل مبنى بينما خلت الشوارع من عناصر الشرطة.ونشرت صحيفة مقربة من القذافي صورة لمركز الشرطة في البيضاء وقد اشتعلت فيه النيران.وأفادت تقارير نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي أن النيران أطلقت على المتظاهرين من مروحيات، وأفادت مصادر أخرى أن قناصة قد أطلقوا النار على المتظاهرين.وكان 38 شخصا قد جرحوا في مواجهات جرت الأربعاء في مدينة بنغازي في ساحة عمر المختار وقرب جامع جمال عبدالناصر.وقالت منظمة العفو الدولية إن متظاهرا يدعى ناصر مفتاح الغوطاني قتل بعد ان فتحت قوات الامن النار على تجمع في البيضاء، وقد اصيب العشرات بجروح. واضافت المنظمة ان تقارير غير مؤكدة اشارت الى مقتل 12 متظاهرا تقريبا في اليومين الاخيرين.وقالت سيدة من بنغازي شاركت في الاحتجاجات يوم الخميس لبي بي سي إن المئات شاركوا في التظاهرات، مضيفة انها شاهدت قوات الشرطة تطلق نيران اسلحتها ليس في الهواء فقط بل على المتظاهرين مباشرة.وقالت إن ثمة اشاعات تذكر ان 16 شخصا قتلوا في بنغازي لوحدها، ولكن لم يتسن التأكد من هذا الرقم من مصادر مستقلة.وقال الاعلام الليبي المحلي إن الحكومة اقالت مدير الامن في البيضاء منصبه عقب اعمال العنف التي وقعت الاربعاء.دعوات غربيةودعت الولايات المتحدة ليبيا إلى الاستجابة لتطلعات شعبها وذلك إثر المواجهات التي دارت بين قوات الأمن الليبية ومتظاهرين والتي أوقعت عشرات الجرحى.وقال فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن دول المنطقة تواجه المشاكل نفسها في مجال الديمغرافيا والتطلعات الشعبية والحاجة إلى إصلاحات .كما دعت بريطانيا جميع الأطراف في ليبيا إلى التحلي بضبط النفس وعدم اللجوء إلى القوة أثناء المظاهرات المناهضة للحكومة.وقال أليستر بيرت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وإفريقيا نحن نشعر بالقلق إزاء المعلومات التي ترد الينا حول توقيف ليبيين دعوا إلى التظاهر أو أعربوا عن آرائهم في وسائل الإعلام، وأدعو الحكومة الليبية إلى احترام حق التجمع سلميا وحرية التعبير .يذكر ان القذافي اقدم الزعماء العرب على الاطلاق، إذ تسلم الحكم اثر انقلاب عسكري في سبتمبر / ايلول عام 1969.وبينما يصر القذافي على ان ليبيا تدار من قبل اللجان الشعبية ، يعتقد معظم المراقبين الخارجيين انها دولة بوليسية يسيطر عليها العقيد سيطرة تامة. اضغط للتكبير مظاهرات مؤيدة للقذافي عاد الآلاف من المحتجين الليبيين الى التظاهر في مدينة بنغازي في وقت مبكر من صباح الجمعة، وذلك بعد يوم واحد من تظاهرات يوم الغضب التي شابتها صدامات مع قوات الامن اودت بحياة عدد من المتظاهرين.ونقلت بي بي سي عن شاهد عيان قوله إن المحتجين على حكم العقيد معمر القذافي اصطدموا بقوات الامن التي استخدمت الاسلحة النارية ضدهم، وان مصادر طبية قالت إن عشرة متظاهرين قتلوا.وفي بلدة البيضاء المجاورة لبنغازي، والتي قتل فيها يوم امس خمسة متظاهرين حسبما نقلت وكالة رويترز عن مصادر في البلدة، فقد علمت بي بي سي ان المتظاهرين بدأوا بنصب الخيم في الشوارع.يذكر ان يوم الجمعة سيشهد تشييع جنازات قتلى الخميس، مما ينذر باندلاع المزيد من الاحتجاجات.على صعيد آخر، قالت شبكة سي ان ان الامريكية إن انصار الحكومة الليبية نظموا تظاهرات مؤيدة للقذافي في الساعات الاولى من يوم الجمعة. وقالت الشبكة إن صورا بثها التلفزيون الحكومي اظهرت انصار القذافي وهم يهتفون بحياته اثناء احاطتهم بسيارته التي كانت تتحرك ببطء في احد شوارع العاصمة طرابلس بينما اضاءت الالعاب النارية سماء المدينة.وكانت أربع مدن ليبية على الأقل شهدت مظاهرات مناوئة للزعيم الليبي يوم امس الخميس، حسبما اوردت مصادر في المعارضة الليبية.وخرج المتظاهرون إلى الشوارع الخميس استجابة لدعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية كالفيس بوك وتويتر.وحثت رسائل نشرت على موقع ليبيا وطننا المعارض والذي ينشط من خارج ليبيا الليبيين على المشاركة في الاحتجاجات.وقال موقع اليكتروني آخر للمعارضة إن المظاهرات خرجت في بنغازي والبيضاء وزنتان وريجبان وإنها شهدت مواجهات مع قوات الأمن.وظهر في فيديو على موقع يوتيوب لم يتسن التأكد من صحته محتجين في زنتان يرددون هتافات ضد القذافي، بينما قال المعارض فايز جبريل المقيم في الخارج إن الليبيين كسروا حاجز الخوف .وذكرت صحيفة قورينا الليبية ان مظاهرات عنيفة انطلقت في زنتان تم خلالها احراق عدد من مراكز الشرطة ومقار اللجان الثورية.في هذه الأثناء تجمع آلاف من المؤيدين للزعيم الليبي معمر القذافي في الساحة الخضراء في مدينة طرابلس لمواجهة احتجاجات محتملة ضد النظام ورددوا شعارات تقول نحن ندافع عن القذافي و الثورة مستمرة .ولوحظ أن حركة المواصلات في مدينة طرابلس تسير بشكل طبيعي ولم يلاحظ تواجد أمني غير عادي في المدينة. وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش ومقرها نيويورك إن السلطات الليبية اعتقلت 14 ناشطا.ويقول القذافي ان ليبيا ليست بحاجة لاستيراد المفاهيم الغربية للديمقراطية، فهي تدار حسب النظرية الثالثة التي تعتمد على اللجان الشعبية في إدارة البلاد.ونسب الى القذافي القول ان الثوريين في كل مكان سوف يسودون، فلتسقط الدمى في كل مكان. دمى الولايات المتحدة والصهيونية تتساقط .وكانت السلطات الليبية قد افرجت عن مائة وعشرة أشخاص كانوا معتقلين بتهمة الانتماء الى جماعة اسلامية والتخطيط للإطاحة بالنظام في محاولة للحد من إمتداد المظاهرات التي اندلعت في مدينتي بنغازي والبيضاء شرقي البلاد اليومين الماضيين.مصادماتوبحسب مواقع المعارضة ومنظمات غير حكومية قتل أربعة أشخاص على الأقل في المصادمات بين قوات الأمن والمتظاهرين في مدينة البيضاء.وقالت منظمة ليبيا ووتش المدافعة عن حقوق الانسان ومقرها في لندن ان قوات الامن الداخلي ومسلحي اللجان الثورية فرقوا تظاهرة سلمية للشبان في مدينة البيضاء مستخدمين الرصاص الحي ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص على الاقل واصابة عدة اخرين ، بينما قالت منظمة العفو الدولية إن شخصا واحدا قتل عندما فتحت قوات الامن النار على متظاهرين في بلدة البيضاء.واظهرت تسجيلات فيديو نشرت على الانترنت عشرات الشبان الليبيين المتجمعين الليلة الماضية في مدينة البيضاء وهم يرددون الشعب يريد اسقاط النظام في الوقت الذي اشتعلت فيه النيران داخل مبنى بينما خلت الشوارع من عناصر الشرطة.ونشرت صحيفة مقربة من القذافي صورة لمركز الشرطة في البيضاء وقد اشتعلت فيه النيران.وأفادت تقارير نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي أن النيران أطلقت على المتظاهرين من مروحيات، وأفادت مصادر أخرى أن قناصة قد أطلقوا النار على المتظاهرين.وكان 38 شخصا قد جرحوا في مواجهات جرت الأربعاء في مدينة بنغازي في ساحة عمر المختار وقرب جامع جمال عبدالناصر.وقالت منظمة العفو الدولية إن متظاهرا يدعى ناصر مفتاح الغوطاني قتل بعد ان فتحت قوات الامن النار على تجمع في البيضاء، وقد اصيب العشرات بجروح. واضافت المنظمة ان تقارير غير مؤكدة اشارت الى مقتل 12 متظاهرا تقريبا في اليومين الاخيرين.وقالت سيدة من بنغازي شاركت في الاحتجاجات يوم الخميس لبي بي سي إن المئات شاركوا في التظاهرات، مضيفة انها شاهدت قوات الشرطة تطلق نيران اسلحتها ليس في الهواء فقط بل على المتظاهرين مباشرة.وقالت إن ثمة اشاعات تذكر ان 16 شخصا قتلوا في بنغازي لوحدها، ولكن لم يتسن التأكد من هذا الرقم من مصادر مستقلة.وقال الاعلام الليبي المحلي إن الحكومة اقالت مدير الامن في البيضاء منصبه عقب اعمال العنف التي وقعت الاربعاء.دعوات غربيةودعت الولايات المتحدة ليبيا إلى الاستجابة لتطلعات شعبها وذلك إثر المواجهات التي دارت بين قوات الأمن الليبية ومتظاهرين والتي أوقعت عشرات الجرحى.وقال فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن دول المنطقة تواجه المشاكل نفسها في مجال الديمغرافيا والتطلعات الشعبية والحاجة إلى إصلاحات .كما دعت بريطانيا جميع الأطراف في ليبيا إلى التحلي بضبط النفس وعدم اللجوء إلى القوة أثناء المظاهرات المناهضة للحكومة.وقال أليستر بيرت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وإفريقيا نحن نشعر بالقلق إزاء المعلومات التي ترد الينا حول توقيف ليبيين دعوا إلى التظاهر أو أعربوا عن آرائهم في وسائل الإعلام، وأدعو الحكومة الليبية إلى احترام حق التجمع سلميا وحرية التعبير .يذكر ان القذافي اقدم الزعماء العرب على الاطلاق، إذ تسلم الحكم اثر انقلاب عسكري في سبتمبر / ايلول عام 1969.وبينما يصر القذافي على ان ليبيا تدار من قبل اللجان الشعبية ، يعتقد معظم المراقبين الخارجيين انها دولة بوليسية يسيطر عليها العقيد سيطرة تامة.عاد الآلاف من المحتجين الليبيين الى التظاهر في مدينة بنغازي في وقت مبكر من صباح الجمعة، وذلك بعد يوم واحد من تظاهرات يوم الغضب التي شابتها صدامات مع قوات الامن اودت بحياة عدد من المتظاهرين.ونقلت بي بي سي عن شاهد عيان قوله إن المحتجين على حكم العقيد معمر القذافي اصطدموا بقوات الامن التي استخدمت الاسلحة النارية ضدهم، وان مصادر طبية قالت إن عشرة متظاهرين قتلوا.وفي بلدة البيضاء المجاورة لبنغازي، والتي قتل فيها يوم امس خمسة متظاهرين حسبما نقلت وكالة رويترز عن مصادر في البلدة، فقد علمت بي بي سي ان المتظاهرين بدأوا بنصب الخيم في الشوارع.يذكر ان يوم الجمعة سيشهد تشييع جنازات قتلى الخميس، مما ينذر باندلاع المزيد من الاحتجاجات.على صعيد آخر، قالت شبكة سي ان ان الامريكية إن انصار الحكومة الليبية نظموا تظاهرات مؤيدة للقذافي في الساعات الاولى من يوم الجمعة. وقالت الشبكة إن صورا بثها التلفزيون الحكومي اظهرت انصار القذافي وهم يهتفون بحياته اثناء احاطتهم بسيارته التي كانت تتحرك ببطء في احد شوارع العاصمة طرابلس بينما اضاءت الالعاب النارية سماء المدينة.وكانت أربع مدن ليبية على الأقل شهدت مظاهرات مناوئة للزعيم الليبي يوم امس الخميس، حسبما اوردت مصادر في المعارضة الليبية.وخرج المتظاهرون إلى الشوارع الخميس استجابة لدعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي الإلكترونية كالفيس بوك وتويتر.وحثت رسائل نشرت على موقع ليبيا وطننا المعارض والذي ينشط من خارج ليبيا الليبيين على المشاركة في الاحتجاجات.وقال موقع اليكتروني آخر للمعارضة إن المظاهرات خرجت في بنغازي والبيضاء وزنتان وريجبان وإنها شهدت مواجهات مع قوات الأمن.وظهر في فيديو على موقع يوتيوب لم يتسن التأكد من صحته محتجين في زنتان يرددون هتافات ضد القذافي، بينما قال المعارض فايز جبريل المقيم في الخارج إن الليبيين كسروا حاجز الخوف .وذكرت صحيفة قورينا الليبية ان مظاهرات عنيفة انطلقت في زنتان تم خلالها احراق عدد من مراكز الشرطة ومقار اللجان الثورية.في هذه الأثناء تجمع آلاف من المؤيدين للزعيم الليبي معمر القذافي في الساحة الخضراء في مدينة طرابلس لمواجهة احتجاجات محتملة ضد النظام ورددوا شعارات تقول نحن ندافع عن القذافي و الثورة مستمرة .ولوحظ أن حركة المواصلات في مدينة طرابلس تسير بشكل طبيعي ولم يلاحظ تواجد أمني غير عادي في المدينة. وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش ومقرها نيويورك إن السلطات الليبية اعتقلت 14 ناشطا.ويقول القذافي ان ليبيا ليست بحاجة لاستيراد المفاهيم الغربية للديمقراطية، فهي تدار حسب النظرية الثالثة التي تعتمد على اللجان الشعبية في إدارة البلاد.ونسب الى القذافي القول ان الثوريين في كل مكان سوف يسودون، فلتسقط الدمى في كل مكان. دمى الولايات المتحدة والصهيونية تتساقط .وكانت السلطات الليبية قد افرجت عن مائة وعشرة أشخاص كانوا معتقلين بتهمة الانتماء الى جماعة اسلامية والتخطيط للإطاحة بالنظام في محاولة للحد من إمتداد المظاهرات التي اندلعت في مدينتي بنغازي والبيضاء شرقي البلاد اليومين الماضيين.مصادماتوبحسب مواقع المعارضة ومنظمات غير حكومية قتل أربعة أشخاص على الأقل في المصادمات بين قوات الأمن والمتظاهرين في مدينة البيضاء.وقالت منظمة ليبيا ووتش المدافعة عن حقوق الانسان ومقرها في لندن ان قوات الامن الداخلي ومسلحي اللجان الثورية فرقوا تظاهرة سلمية للشبان في مدينة البيضاء مستخدمين الرصاص الحي ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص على الاقل واصابة عدة اخرين ، بينما قالت منظمة العفو الدولية إن شخصا واحدا قتل عندما فتحت قوات الامن النار على متظاهرين في بلدة البيضاء.واظهرت تسجيلات فيديو نشرت على الانترنت عشرات الشبان الليبيين المتجمعين الليلة الماضية في مدينة البيضاء وهم يرددون الشعب يريد اسقاط النظام في الوقت الذي اشتعلت فيه النيران داخل مبنى بينما خلت الشوارع من عناصر الشرطة.ونشرت صحيفة مقربة من القذافي صورة لمركز الشرطة في البيضاء وقد اشتعلت فيه النيران.وأفادت تقارير نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي أن النيران أطلقت على المتظاهرين من مروحيات، وأفادت مصادر أخرى أن قناصة قد أطلقوا النار على المتظاهرين.وكان 38 شخصا قد جرحوا في مواجهات جرت الأربعاء في مدينة بنغازي في ساحة عمر المختار وقرب جامع جمال عبدالناصر.وقالت منظمة العفو الدولية إن متظاهرا يدعى ناصر مفتاح الغوطاني قتل بعد ان فتحت قوات الامن النار على تجمع في البيضاء، وقد اصيب العشرات بجروح. واضافت المنظمة ان تقارير غير مؤكدة اشارت الى مقتل 12 متظاهرا تقريبا في اليومين الاخيرين.وقالت سيدة من بنغازي شاركت في الاحتجاجات يوم الخميس لبي بي سي إن المئات شاركوا في التظاهرات، مضيفة انها شاهدت قوات الشرطة تطلق نيران اسلحتها ليس في الهواء فقط بل على المتظاهرين مباشرة.وقالت إن ثمة اشاعات تذكر ان 16 شخصا قتلوا في بنغازي لوحدها، ولكن لم يتسن التأكد من هذا الرقم من مصادر مستقلة.وقال الاعلام الليبي المحلي إن الحكومة اقالت مدير الامن في البيضاء منصبه عقب اعمال العنف التي وقعت الاربعاء.دعوات غربيةودعت الولايات المتحدة ليبيا إلى الاستجابة لتطلعات شعبها وذلك إثر المواجهات التي دارت بين قوات الأمن الليبية ومتظاهرين والتي أوقعت عشرات الجرحى.وقال فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن دول المنطقة تواجه المشاكل نفسها في مجال الديمغرافيا والتطلعات الشعبية والحاجة إلى إصلاحات .كما دعت بريطانيا جميع الأطراف في ليبيا إلى التحلي بضبط النفس وعدم اللجوء إلى القوة أثناء المظاهرات المناهضة للحكومة.وقال أليستر بيرت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وإفريقيا نحن نشعر بالقلق إزاء المعلومات التي ترد الينا حول توقيف ليبيين دعوا إلى التظاهر أو أعربوا عن آرائهم في وسائل الإعلام، وأدعو الحكومة الليبية إلى احترام حق التجمع سلميا وحرية التعبير .يذكر ان القذافي اقدم الزعماء العرب على الاطلاق، إذ تسلم الحكم اثر انقلاب عسكري في سبتمبر / ايلول عام 1969.وبينما يصر القذافي على ان ليبيا تدار من قبل اللجان الشعبية ، يعتقد معظم المراقبين الخارجيين انها دولة بوليسية يسيطر عليها العقيد سيطرة تامة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل