المحتوى الرئيسى

ومن الحب ما قتل.. مصرع موظف على يد عشيقته

02/18 08:51

تمكنت الأجهزة الأمنية بكفر الشيخ من كشف غموض العثور على جثة موظف داخل شقته بمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ مصابا بعدة طعنات. وكان اللواء محمد متولى عليان، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطاراً من العميد مجدى موسى، مأمور مركز قلين، بتلقيه بلاغاً بانبعاث رائحة كريهة من شقة بالطابق الأرضى خلف مسجد سيدى باشا. وبانتقال رجال الشرطة لمحل الواقعة، تم العثور على جثة المجنى عليه "محروس. أ. ع" (35 سنة) موظف بالطب البيطرى، وهو أعزب ومقيم بمفرده داخل شقته، وتبين أن الجثة فى حالة تعفن شديدة ومسجاة على الظهر فى غرفة النوم، وبها العديد من الطعنات بأجزاء متفرقة من الجسد وبجوارها سلك كهربائى ووجود آثار حريق خلف الباب الرئيسى للشقة. وكشفت التحريات أن وراء الجريمة عشيقته "سماسم. أ.ع" (36 سنة) وشقيقها "محمد" (30 سنة) ونجلها "محمود" (18 سنة) بسبب علاقة آثمة منذ سنوات بين المجنى عليه وعشيقته التى كانت تذهب إليه بصفة دائمة داخل شقته لممارسة الرذيلة. وعندما افتضح أمرهما قام شقيقها ونجلها باستدراج المجنى عليه إلى منزلهما وقاما بإجباره على تحرير إيصالات أمانة على بياض لوقف هذه العلاقة، ولكن المجنى عليه كان يهددها بمقطع فيديو لتسليمه إيصالات الأمانة. وعندما علم شقيقها ونجلها قررا الانتقام منه عن طريق العشيقة نفسها، حيث توجهت إليه داخل شقته، وتركت الباب مفتوحاً وراءها ودخل باقى المتهمين وانهالا على المجنى عليه بالسنج وأصابوه بعدة إصابات وتركوه جثة هامدة. تم إلقاء القبض على العشيقة ونجلها وتكثف مديرية أمن كفر الشيخ جهودها لإلقاء للقبض على شقيقها، تحرر عن تلك الواقعة المحضر رقم 152 جنايات مركز شرطة قلين وجارى العرض على النيابة العامة للتحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل