المحتوى الرئيسى

وقفة احتجاجية لـ 500 صياد لإنقاذ بحيرة البرلس

02/18 19:47

شهدت قرية البرلس وقفة احتجاجية لـ 500 من صيادى قرية البرلس للمطالبة بابتعاد رجال هيئة الثروة السمكية والقائمين على الإشراف على بحيرة البرلس، نتيجة للتخريب الذى تشهده البحيرة من المهندسين المسئولين بسبب تجفيفهم أجزاء من البحيرة وتأجيرها لهم. زاد سخط صيادى البحيرة عندما رأوا كراكة الثروة السمكية التى تقوم بتجفيف مساحات متعددة من البحيرة وصلت لـ 250 فدانا، وتم منحها لأصحاب المزارع السمكية المجاورة للبحيرة، مما دفع الصيادين بالتحفظ على الكراكة وطرد سائقها، وأبلغوا الدكتور محمد فتحى رئيس هيئة الثروة السمكية بما فعله الصيادون، وبما تفعله الكراكة، والمهندسان "محمود وحازم" المسئولان عن البحيرة. يقول السيد حسن عيسى صياد فى نمرة 7 ببلطيم إن المهندسين "محمود وحازم" يقومان بتجفيف البحيرة وتقسيم الأجزاء التى تم تجفيفها كمزارع للصيد الحر ما بين 50 فداناً لـ 100 فدان للمزرعة، ومنحها للمستأجرين المجاورين للبحيرة، مما يؤدى لضياع المشروع الذى نحلم به والذى بدأ تطهير البحيرة بـ50 مليون جنيه منذ عدة سنوات. وأضاف: "أننا مُتحفظون على الكراكة ولن نتركها إلا بعد معرفة مصير البحيرة التى تتآكل يوميا بعد يوم"، مشيرا إلى أنه أبلغ ضابط من شرطة المسطحات المائية والذى أغلق محموله. وأضاف أحمد الجزايرلى، عضو المجلس المحلى للمدينة: "إننا لن نقف صامتين أمام تخريب هيئة الثورة السمكية للبحيرة"، مؤكدا أنه خاطب المهندس أحمد زكى عابدين، محافظ كفر الشيخ بالأمر، وقد قال له: "ليس لدينا أمن الآن لأرسله إليك"، لذلك قررنا نحن الصيادين تحمُل المسئولية بأنفسنا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل