المحتوى الرئيسى

القرضاوي يخطب الجمعة بالتحرير

02/18 07:49

 القرضاوي سيتحدث في خطبته عن الثورة المصرية (الجزيرة-أرشيف)علمت الجزيرة نت أن الشيخ يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وصل إلى القاهرة الخميس لإلقاء خطبة الجمعة في ميدان التحرير أكبر ميادين وسط العاصمة المصرية الذي شهد ميلاد ثورة 25 يناير. وسيؤم القرضاوي المصلين ويلقي خطبة الجمعة وسط جموع المتظاهرين في ميدان التحرير الذين يتوقع أن يصل عددهم إلى مئات الألوف أثناء مسيرة مليونية دعا لها ثوار مصر سموها "مليونية النصر"، للتأكيد على مطالبهم التي لم يتحقق منها إلا القليل. وسيتحدث في الخطبة عن الثورة المصرية والدور الريادي للشباب في تفجيرها وانتصارها بسقوط الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك.  وكان مئات الألوف من المتظاهرين قد احتشدوا على مدار 18 يوما في ميدان التحرير وميدان "عبد المنعم رياض" المجاور له للمطالبة برحيل نظام الرئيس المصري السابق حسني مبارك، الأمر الذي أسفر عن تخليه عن الحكم بعد 30 عاما في السلطة استجابة لمطالب المتظاهرين في 11 فبراير/شباط الجاري. تهنئةوكان القرضاوي هنأ المصريين بنجاح ثورتهم، معتبرا أن هذا اليوم هو يوم من أيام الله أقر الله فيه أعيننا بهذا النصر، واقترح أن يسمى ميدان التحرير بميدان ثورة 25 يناير، ليذكرنا بهذه المدرسة (الثورة) التي يتعلم منها الناس خدمة الغير وحب الوطن.وقال القرضاوي في حديث وجهه عبر الجزيرة بعد إعلان تنحي الرئيس المصري حسني مبارك "هذا يوم من أيام الله، سجدنا فيه لله شكرا، حقق آمالنا واستجاب لنا".وأضاف "كنت واثقا أن هذا الشباب الثائر الساخط المضحي لا بد أن يجني ثمرة الشهداء الذين سقطوا برصاص الذين لا يخشون خالقهم، هذا الشباب كان لا بد أن ينتصر، ويومئذ يفرح المؤمنون بنصر الله، منذ زمن لم نعش فرحتنا، أراد الله أن يقر أعيننا بهذا النصر العظيم لشعب مصر الذي طالما اتهموه بأنه يرضخ للظلم، فرأينا هذا الشباب يفعل العجائب". وبشأن تغيير اسم ميدان التحرير قال القرضاوي "رأينا ميدان التحرير وأقترح أن يسمى بميدان ثورة 25 يناير، فقد أصبح مدرسة أو جامعة يتعلم فيها الناس خدمة الغير وإنكار الذات وحب الوطن".واستطرد قائلا "لم يكن معقولا أن ينتصر الباطل على الحق والطاغية على الشعب، لذلك كنت مطمئنا وأقسمت اليوم في خطبة الجمعة، لكن الله ألهمني أن أقسم أن هذا الشعب سينتصر، هذه سنة الله".وبسعادة قال القرضاوي "أهنئ هذا الشباب وشعب مصر وكل بلاد العرب والمسلمين وأحرار العالم". واختتم حديثه قائلا "أظن أن مصر كلها خرجت من بيوتها فرحة اليوم، فثورة شعب مصر قام بها كل أطيافه الفقراء والأغنياء، المسلمون والمسيحيون، الكل قال لا لهذا الطاغية". القرضاوي اقترح تسمية ميدان التحرير بميدان ثورة 25 يناير (الجزيرة)قَسموكان القرضاوي قد أقسم بلهجة واثقة في خطبة الجمعة الماصية 11 فبراير/شباط قبل إعلان تنحي مبارك بساعات، بأن النصر سيكون للشباب المصري، "فهم بذلوا كل عزيز وغال وثابروا في الميدان، والله لا يضيع عملهم هباء وسدى". كما حمل مبارك مسؤولية دماء القتلى بإصراره على البقاء في السلطة قائلا "إن حسني مبارك يقع على عاتقه مسؤولية القتلى الذين سقطوا في المظاهرات، وذلك بسبب إصراره على البقاء في الحكم. وتساءل القرضاوي أثناء خطبته، موجها حديثه لمبارك "ألم تكفك 30 عاما، ارحل حقنا للدماء وحفاظا على الأرواح والأموال التي تسفك بسبب وجودك في الحكم، لماذا لا ترحل وتصر على البقاء مقابل ستة أشهر". وأوصى القرضاوي الشباب بأن يظلوا في الميدان اليوم ويثبتوا على ما هم عليه إلى أن يتحقق هدفهم، وشدد على أن تظل ثورتهم سلمية ولا يرجعوا لبيوتهم إلا وقد حققوا ما يسعون إليه، متمنيا لهم أن يحققوا ما يريدون، لأن الله ورسوله والمسلمين معهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل