المحتوى الرئيسى

أفكار متقاطعةمشــــــــــيرنا

02/18 07:47

في ‮ ‬كتاب التاريخ،‮ ‬باب الشرف،‮ ‬صفحة تفتح الآن وتنتظر أن يدخلها ويسجل فيها اسم المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة،‮ ‬حين ينقل هذا البلد الأمين إلي مرفأ الدولة المدنية الديمقراطية العادلة‮. ‬سيسجل التاريخ للمشير انه أول قائد جيش في العالم الثالث يتسلم دولة من ايدي ثورة شعبية لينقلها إلي حكم ديمقراطي تعددي،‮ ‬فالمشير عبد الرحمن سوار الذهب قام بانقلاب عسكري عام‮ ‬1985‮ ‬تعهد فيه بتسليم السلطة للشعب خلال سنة واحدة فأعاد البلاد للنظام الديمقراطي،‮ ‬وسلم الحكم لمن انتخب عام‮ ‬1986،‮ ‬في حين أن المشير طنطاوي لم يتحمل وزر الانقلاب العسكري وتسلم السلطة من شباب الثوار في وقت كان مفتوحا علي احتمالات كان معظمها مروعا وتحمل هو وقادة جيش مصر العظيم ضغوطا لا قبل لأحد بها بعضها نعرفه من جانب الثوار ومعظمها يمكن ان نستنتجه خاصة ضغوط سدنة قصر العروبة‮. ‬وفي وقت تمترس فيه كثيرون وراء حصونهم ومدرعاتهم وحرسهم‮  ‬نزل الرجل مرتين إلي ميدان التحرير،‮ ‬إحداهما كانت في جمعة الرحيل وسط حشود مليونية،‮ ‬يعلم أقل فاهم للاعتبارات الأمنية مدي خطورتها،‮ ‬فلم ينظر لجنوده أو ثواره من قصر مشيد،‮ ‬لكنه نزل وحاور وسمع وعرف نبض ومطالب جماهيره دون وسطاء خيرا أو شرا‮.‬ولا ينسي الشعب المصري للمشير طنطاوي تصديه لفساد الكبار منذ أمد بعيد وتتذكر الجماهير له تصديه لرئيس الحكومة حين وضع علي جدول الأعمال بيع بنك القاهرة،‮ ‬فقال وهو يخبط بيده علي المائدة‮:"‬اقلب‮" ‬في إشارة منه لغلق الموضوع قبل البدء في مناقشته‮. ‬هذه الرواية قدمتها أكثر من صحيفة خاصة وقتها وتكمل تلك الصحف أنه حين أبدي بعض الوزراء الحاضرين دهشتهم،‮ ‬شدد المشير طنطاوي علي حروفه‮: "‬قلت اقلب‮" ‬واستطرد‮: "‬فاضل تبيعوا الشعب المصري‮".. ‬لكل هذه الأسباب يضع الشعب المصري ثقته في مشيره وقائد جيشه الذي يعلن في كل يوم هو ومجلسه الاعلي للقوات المسلحة عن خطوة تقربنا من الطريق الطويل إلي الديمقراطية بعد ليل حالك امتد لثلاثين عاما،‮ ‬بالأمس أعلن المجلس أنه ليس بديلا عن الشرعية التي يرتضيها الشعب،‮ ‬أول أمس قرر حل مجلسي الشعب والشوري اللذين جاءا مزورين لإرادة المصريين واليوم يعلن عن تشكيل لجنة لتعديل الدستور،‮ ‬خاصة المواد التي شابها شديد العوار والتي اتخذها الرئيس المخلوع كدرع لحماية شرعيته المزورة وحتي يخلع علي أزلامه مقاعد في البرلمان اغتصبوها رغما عن إرادة الامة‮.‬أصحو كل يوم متفائلا علي قرار جديد للمجلس الأعلي للقوات المسلحة يقربني من يوم انتظرته منذ نصف قرن وهو أن يكون رئيسنا بشرا مثلنا،‮ ‬يأكل الطعام ويمشي في الأسواق،‮  ‬ليس فرعونا او طاغوتا أو نبيا يوحي إليه،‮ ‬رئيس انتخبناه بأصواتنا من بين أكثر من مرشح حقيقي للرئاسة،‮ ‬لا كما حدث في مهزلة الانتخابات الرئاسية لعام‮ ‬2005‮ ‬حين كنا أضحوكة العالم حيث تنافس الرئيس وسط عشرة من المرشحين،‮ ‬لم يسمع عنهم أي مصري حتي من‮ ‬يقيمون معهم في نفس الشارع‮. ‬سيكون عندنا مجلسا شعب وشوري حقيقيان معبران عن إرادة الشعب الذي اختار أعضاءهما فعليا في انتخابات حرة نزيهة بلا تسويد أو تقفيل للجان،‮ ‬وسيكون عندنا إعلام حر،‮ ‬صادق يعبر عن جموع الغلابة‮.‬يا سيادة المشير،‮ ‬إن لك موعدا مع التاريخ لن تخلفه أبدا وستدخله إن شاء الله لتعيد سيرة الخلفاء الراشدين العدول الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه‮. ‬نحن بجانبك ومعك كتفا بكتف لتصبح مصر إن شاء الله قبلة ومزارا للدنيا كلها كما أرادها الله‮" ‬ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين‮"‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل