المحتوى الرئيسى

تراجع الدولار يساعد على موازنة النمو صندوق النقد يتوقع ارتفاع أسعار الغذاء بسبب اضطرابات الشرق الأوسط الجمعة 15 ربيع الأول 1432هـ - 18 فبراير 2011م

02/18 08:33

باريس – رويترز أفاد تقرير لصندوق النقد الدولي من المقرر أن يعرض على اجتماع وزراء مجموعة العشرين أن الاضطرابات الاجتماعية الراهنة في الشرق الأوسط تهدد برفع أسعار الغذاء العالمية التي ارتفعت بشدة بالفعل بسبب سوء الأحوال الجوية. وقال التقرير "إن ارتفاعات أسعار الحبوب التي تتأثر في الأغلب بصدمات المعروض المتصلة بالاحوال الجوية كانت هي الأبرز على وجه الخصوص، والآن اقتربت أسعار الغذاء من ذروتها التي بلغتها عام 2008." وأضاف أن "الاضطرابات الاجتماعية في الشرق الاوسط في الآونة الاخيرة قد تسبب مزيدا من الضغوط الصعودية على أسعار الاغذية اذا زاد كبار مستوردي الحبوب مشترياتهم لتحقيق الاستقرار الداخلي وكبح الأسعار في أسواق الغذاء المحلية." وتابع التقرير أن الصندوق رفع توقعاته لأسعار النفط في 2011 الى 94.75 دولار للبرميل من 89.50 دولار في تقديراته السابقة. ومن المقرر أن يعرض التقرير على اجتماع لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين في باريس في مطلع الأسبوع المقبل. من جهة ثانية، قال الصندوق إن الدولار يبدو مقوما بأعلى من قيمته الحقيقية بعض الشيء وتراجعه سيساعد على تحقيق نمو أكثر توازنا. وأضاف أن أسعار صرف اليورو والين متمشية بدرجة كبيرة مع العوامل الأساسية للعرض والطلب في حين أن اليوان "ما زال مقوما بأقل من قيمته بالقيم الحقيقية بدرجة كبيرة." وأشار التقرير إلى أن "انخفاض الدولار بدرجة أكبر بالقيم الحقيقية سيساعد على ضمان تراجع عجز ميزان المعاملات الجارية الامريكي الى مستوى أكثر اتساقا مع العوامل الأساسية في الأجل المتوسط مما يساعد على دعم نمو أكثر توازنا في الاقتصاد." وأوضح أن أسعار الصرف الحقيقية للعديد من عملات الاقتصادات الناشئة وبخاصة البرازيل وجنوب افريقيا "تبدو بشكل متزايد مقومة بأعلى من قيمها الحقيقية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل