المحتوى الرئيسى

الانتخابات الأوغندية: موسيفيني الأوفر حظا والمعارضة تلوح بالعصيان

02/18 13:55

بدأ الناخبون الأوغنديون يدلون بأصواتهم في الانتخابات التشريعية والرئاسية التي يبدو أن الرئيس الأوغندي يويري موسيفيني -الذي يتولى الحكم منذ 1986- المرشح الأوفر حظا للفوز بها. ويواجه موسيفيني –البالغ من العمر 66 سنة- منافسة سبعة مرشحين بينهم بالخصوص كيزا بيسيغوي أبرز منافسي الرئيس المنتهية ولايته وذلك للمرة الثالثة على التوالي.ويؤكد هذا المعارض انه بامكانه الفوز في الانتخابات ملوحا بثورة شعبية في حال حدوث تزوير حسبما أوردت وكالة فرانس برس.ويقدر عدد المسجلين في اللوائح الانتخابية بحوالى 14 مليون ناخب علما بأن عدد سكان هذا البلد -الواقع في شرق افريقيا والذي سيلتحق عما قريب بمصاف البلدان المنتجة للنفط- يناهز 33 مليون نسمة.وتنتهي عملية التصويت عند الساعة الخامسة من مساء يوم الجمعة بالتوقيت المحلي (الثانية بعد الظهر بتوقيت جرينتش).وبدأت عملية التصويت بوتيرة بطيئة في هذا اليوم الذي أعلنته السلطات يوم عطلة، في العاصمة هادئة جدا في الساعات الاولى من النهار مع انسياب حركة المرور فيها.ووعد بيسيغوي الذي يراس تحالفا يضم اربعة احزاب معارضة، بإعلان النتائج بداية من السبت أي قبل 24 ساعة من الموعد الذي يفرضه القانون على اللجنة الانتخابية لاعلانها. واعتبرت اللجنة الانتخابية هذه البادرة غير مقبولة ودعت وسائل الإعلام إلى عدم نشر النتائج التي يعلنها بيسيغوي باعتبارها انتهاكا للدستور .في المقابل هدد موسيفيني بتوقيف ومحاكمة كل من يحتج على النتائج الرسمية للانتخابات في الشارع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل