المحتوى الرئيسى
alaan TV

مصطفى محرم: تنبأت بثورة 25 يناير ولكن بنهاية دموية

02/17 20:58

صرح السيناريست مصطفى محرم لليوم السابع أنه تنبأ منذ فترة طويلة بأن تقوم فى مصر ثورة كبيرة مثل ثورة 25 يناير، وذلك بسبب كثرة أعداد الشباب الذين يعانون من البطالة، بالإضافة لارتفاع الأسعار وعدم قدرة هؤلاء الشباب على العيش حياة كريمة فى مصر، بالإضافة لتعرض المواطنين للظلم والتعذيب فى أقسام الشرطة والقبض على الأبرياء، لكن لم أتوقع هذه النهاية السلمية. وأضاف لكننى توقعت نهاية دموية مأساوية قد تصل لحرب أهلية، وذلك بسبب أن النظام السابق كان لا يقبل أى أحد أن يعارضه وكان يقف أمام كل من يطالب بالتغيير ويقف أمام كل من يقول لا للتوريث. وأوضح محرم، أن النهاية جاءت بأقل الخسائر، وذلك بسبب حكمة الجيش وقدرته على موازنة الأمور وتضامنه مع الشعب الذى كان يطالب بحقه. وقد أعرب محرم عن استيائه من فساد كبار قادة ماسبيرو وعن الأموال الطائلة التى كانوا يتقاضونها، حيث قال يوجد كثير من موظفى التليفزيون يتقاضون أجور صغيرة فى حين بعض القيادات يتقاضون أموالاً طائلة، وأكد أنه تحدث عن ذلك فى مقالاته التى كان يكتبها فى إحدى الجرائد. كما أوضح، أنه فى مسلسله الجديد "سمارة" على الرغم من أن أحداثه تدور فى زمن قديم إلا أنها ترمز لفساد الحاضر وأيضاً فيلمه المسطول والقنبلة الذى تحدث فيه عن فساد الكبار وظلم الداخلية للمواطنين الأبرياء لذلك كان يواجه الرفض دائماً من قبل وزارة الداخلية. ويأمل محرم، أن يحصل الفيلم على الموافقة من وزارة الداخلية الجديدة، خاصة بعض نجاح ثورة 25 يناير وبدء الاعتراف بالحريات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل