المحتوى الرئيسى

محمد رياض: ولدت من جديد بعد ليلة مع ثوار التحرير

02/17 19:32

غزة - دنيا الوطن قال الفنان المصري محمد رياض إنه أصبح إنسانا جديدا بعد قضاء ليلة مع شباب 25 يناير في ميدان التحرير، معتبرا أن ما تحقق في مصر إنجاز لم يتخيل أكثر المتفائلين تحقيقه في الأعوام القادمة وليس في 18 يوما. وطالب بضرورة التعاون مع رجال الشرطة في المرحلة المقبلة ومنحهم الثقة، لكنه شدد على ضرورة محاسبة المتسببين في الفراغ الأمني الذي حدث خلال ثورة 25 يناير، مشيرا إلى أهمية الحفاظ على سعر صرف الجنيه المصري والتداول في البورصة المصرية. وقال رياض –في مقابلة مع قناة "المحور" الفضائية مساء  الأربعاء 16فبراير/شباط-: "لقد قضيت ليلة مع شباب 25 يناير في ميدان التحرير، ولم أكن أتخيل قدر ثقافتهم ووعيهم السياسي، لقد تعلمت منهم أشياء كثيرة لم أكن قد مارستها من قبل". وتابع قائلا "تعلمت منهم معنى المحبة والوحدة والإجماع على الرأي واحترام الآراء الأخرى مهما كانت، لقد خرجت من الميدان إنسانا جديدا وبأفكار ونظرة مختلفة للأمور قد تساعدني في المرحلة المقبلة في المساهمة في أن تكون بلادي أفضل". وأضاف: وجدت في الميدان مختلف الطوائف السياسية وأفكار مختلفة، لكنها في النهاية تتفق على شيء واحد فقط هو حب مصر وتحقيق الحرية والديمقراطية، وأن تكون بلدنا الأفضل على كل المستويات العالمية. أرفض المزايدات أو التخوين وطالب رياض بفتح صفحة جديدة مع رجال الشرطة ودعمهم في الفترة المقبلة لاستعادة الثقة من جديد، لافتا -في الوقت نفسه- إلى ضرورة أن يتقبل رجال الشرطة الأوضاع الجديدة، وأن يكسبوا ثقة المواطنين خاصة أنهم عانوا منهم بشدة خلال الفترة الماضية. وأكد أهمية محاسبة المسؤولين عن الفراغ الأمني الذي حدث في مختلف أنحاء الجمهورية خلال ثورة 25 يناير، كما طالب بمحاسبة المتسببين في إطلاق الرصاص الحي على المواطنين خلال الثورة بدون أدنى مسؤولية لقيمة الإنسان. واحتسب الفنان المصري الذين سقطوا خلال أحداث ثورة 25 يناير شهداء عند الله سبحانه وتعالي، وأنهم سيرزقون بالجنة، مقدما العزاء إلى عائلاتهم ودعا لهم بالصبر والسلوان. وأوضح رياض أنه رغم قلقه على المرحلة المقبلة، فإنه شدد على ثقته في وعي الشباب وقدرتهم على استعادة الاستقرار والأمان من جديد، معربا عن تفاؤله بأن تصبح مصر خلال ثلاث سنوات من الدول المهمة على المستوي العالمي. ورفض المزايدات الوطنية أو التخوين الحادث في الوسط الفني بين مؤيد أو معارض لثورة 25 يناير، معتبرا أن هذا الأمر لن يطول كثيرا، خاصة أن الشعب المصري طيب بطبيعته، وأن الله عز وجل أعطانا نعمة النسيان، وسوف ننسى أية خلافات. وحث رياض كل المواطنين بإتقان العمل في الفترة المقبلة حتى نستعيد وضعنا القوي على كل المستويات سواء الاقتصادية أو الصناعية، مشيرا إلى أن الفترة المقبلة تعتبر بمثابة تحد ويجب على الجميع قبوله والتغلب عليه من أجل مصر. وطالب المواطنين بضرورة العمل للمحافظة على سعر صرف الجنيه المصري، وذلك من خلال قيامهم بالاحتفاظ بالجنيه، وأن يقوم الذين يمتلكون حسابات بالدولار بتحويلها بالعملة المصرية حتى يثبت سعر صرف الجنيه. كما طالب بالحفاظ على سعر التداول في البورصة أيضا، وذلك من خلال أن يحتفظ كل المتعاملين في سوق التداول بأسهمهم وعدم بيعها، مشيرا إلى أهمية أن يقبل المصريون على شراء الأسهم في هذا الوقت لأنه فرصة ذهبية للشراء خاصة أن البورصة في أقل نقطة لها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل