المحتوى الرئيسى

مبعوث أبو مازن يؤكد لأبو الغيط دعم فلسطين للثورة المصرية

02/17 18:34

أكدت السلطة الفلسطينية احترامها لإرادة الشعب المصرى، و قرار الرئيس مبارك بالتنحى، وقال أمين عام الرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم إن التغيير السلس سنة الحياة، وفى الوقت نفسه واثقون تمامًا من أن مصر كما كانت وكما هى الآن، ستظل فى المستقبل الداعمة القوية للقضية الفلسطينية لأنها تشكل إحدى القضايا الرئيسية فى صلب أمنها القومى، ومن هنا نحن واثقون بأن مصر ستعود لممارسة دورها وهى تمارسه الآن، وستلقى بكل ثقلها، وبكل ما لها من تأثير على الساحة الإقليمية والدولية لدعم لقضيتنا، لأن العام الحالى هو مفصلى، وهناك أكثر من استحقاق". وكان الطيب عبد الرحيم قد التقى اليوم مع وزير خارجية مصر أحمد أبو الغيط، بحضور سفير دولة فلسطين فى مصر ومندوبها لدى الجامعة العربية د.بركات الفرا، ويعد الطيب أرفع مسئول عربى ودولى يزور القاهرة بعد "ثورة الشباب" واستقالة الرئيس محمد حسنى مبارك فى الحادى عشر من الشهر الجارى. وحول الهدف من الزيارة ومدلولاتها، قال الطيب عبد الرحيم "لقد حرص الرئيس محمود عباس "أبو مازن" على إرسالى لمقابلة أبو الغيط، ومسئولين آخرين فى مصر الشقيقة؛ نظرًا لأننا نتطلع إلى مصر دائمًا، وإلى دورها المحورى، ودورها القيادى فى منطقة الشرق الأوسط، ودورها الداعم دائمًا لقضيتنا "، مشيدًا بدور المؤسسة العسكرية المصرية، وبتضحياتها، وتضحيات الشعب المصرى من أجل القضية الفلسطينية، مضيفًا: نحن نثق بأن المؤسسة العسكرية ستعبر بمصر إلى بر الأمان. وقال الطيب " وللحقيقة كان ينتابنا القلق باستمرار من المحاولات التى تهدف إلى تأخير قضيتنا وأن تصبح فى أسفل الأولويات، كما حدث خلال اجتماعات اللجنة الرباعية مؤخرًا، وكما يحدث الآن خلال عرض قضية الاستيطان على مجلس الأمن الدولى "، مضيفًا " نحن نعتبر أن مصر الداعمة الكبرى لنا، وبالتالى نحن حريصون على استقرارها، وعلى أمنها وعلى أن تأخذ دورها الطليعى والقيادى فى منطقة الشرق الأوسط، وفى دعمنا، ودعم حقوقنا الثابتة فى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف". وردًا على سؤال حول المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية، خاصة أن إسرائيل تنتهز انشغال العالم بقضايا داخلية لمحاولة فرض وقائع على الأرض والتصعيد ضد شعبنا كما جرى فى غزة فجر اليوم، قال أمين عام الرئاسة " دائما نؤكد أن أى مشاكل فى المنطقة أو فى العالم توفر الظروف المناسبة لإسرائيل للاستفراد بنا، وبالتالى نحن نخشى فى المرحلة المقبلة من قيام إسرائيل بشن عدوان على غزة، أو عدوان واسع على أرض عربية أخرى ومن هنا، يجب أن نكون حذرين ويقظين دائمًا، وأن تكون الشعوب العربية متنبهة لمثل هذه المحاولات".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل