المحتوى الرئيسى

ليبيا والبحرين واليمن على طريق مصر .. مواجهة مظاهرات التغيير بالبلطجية وعنف الشرطة وقطع الاتصالات

02/17 18:13

كتب- أشرف جهاد ووكالات:في يوم اتسم بالعنف, سعت حكومات ليبيا والبحرين واليمن اليوم إلى تقويض المظاهرات المطالبة بإسقاط الأنظمة الحاكمة ومحاسبة الفاسدين, مستلهمة أحداث ثورتي مصر وتونس.  ولجأت حكومات الدول الثلاث إلى عدة وسائل لترهيب المتظاهرين المعارضين, ففي حين حسمت البحرين موقفها عبر استخدام قوتي الشرطة والجيش الذي انتشر بكثافة في شوارع المنامة اليوم, لجأت ليبيا واليمن كذلك إلى حيلة تصارع الأنصار والمعارضين, وتركتا الحبل أمام أنصار الرئيسين علي عبد الله صالح ومعمر القذافي لإنهاء التظاهرات المناهضو لهما بالقوة.وأفادت أنباء واردة من ليبيا أن عدة مئات من أنصار الزعيم الليبي معمر القذافي خرجوا في العاصمة الليبية اليوم للتصدي لدعوات على الانترنت بالخروج في مظاهرات “يوم غضب” المناهضة للحكومة.وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش إن السلطات الليبية ألقت القبض على 14 ناشطاً وكاتباً ومحتجاً كانوا يعدون للاحتجاجات المعارضة للحكومة كما وردت تقارير غير مؤكدة عن سقوط قتيلين في مدينة بشرق ليبيا.وروج لهذا الاحتجاج ناشطون مجهولون على المواقع الاجتماعية على الانترنت مثل فيسبوك وتويتر في بلد تندر فيه المعارضة العلنية.وفي خطوة مماثلة لتلك التي اتخذتها السلطات المصرية خلال ثورة 25 يناير, قامت السلطات الليبية بقطع خدمات وخطوط الهاتف في بعض أنحاء ليبيا.وتخضع ليبيا لسيطرة القذافي الصارمة منذ أكثر من 40 عاما وبذلك يصبح أقدم حكام القارة الافريقية لكن ليبيا شعرت بالهزة التي خلفتها الاطاحة بالرئيسين المصري حسني مبارك والتونسي زين العابدين بن علي بعد أن حكما بلادهما لسنوات طويلة.ونقل عن القذافي قوله أمس ان “الثوار” سينتصرون لكنه لم يتحدث عن الاضطرابات التي تشهدها بلاده.ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن القذافي قوله ان من وصفهم بالاعداء والدمى في يد الولايات المتحدة واسرائيل سيسقطون كما تسقط أوراق الشجر في الخريف.كما نقلت بي.بي.سي عن مصدر ليبي رفيع لم تسمه قوله ان ليبيا لن تسمح لمجموعة من الناس بالعمل في الظلام والعبث بأمن ليبيا.وفي اليمن, طارد مئات من الموالين للحكومة اليمنية وهم يحملون الهراوات والخناجر مجموعة صغيرة من المحتجين الذين يحاولون تنظيم تظاهرات اليوم في العاصمة اليمنية صنعاء, لليوم السابع للمطالبة بإنهاء حكم الرئيس علي عبد الله صالح الممتد منذ 32 عاما.وفقدت الشرطة السيطرة على حشد من الموالين للحكومة الذين حاولوا مهاجمة نحو 100 محتج من المناهضين لها تجمعوا في جامعة صنعاء. وفيما حاول المتظاهرون الهرب استطاعت الشرطة منع الموالين للحكومة من مطاردتهم في الشوارع.وهتف المحتجون اثناء انسحابهم من الحرم الجامعي “الشعب يريد اسقاط النظام.” وقالت وسائل إعلام متفرقة إنهم يحاولون فيما يبدو إعادة تنظيم صفوفهم.وقدم صالح الذي يحاول تهدئة الاحتجاجات المستمرة منذ ثلاثة أسابيع تنازلات مثل تعهده بعدم الترشح لولاية رئاسية جديدة حين تنتهي مدته عام 2013 كما وعد بالا يورث ابنه الحكم.وفي البحرين, قتل ثلاثة أشخاص على الأقل وأُصيب آخرون عندما قامت الشرطة البحرينية فجر اليوم بتفريق محتجين معتصمين في دوار (ميدان) اللؤلؤة بوسط العاصمة المنامة.وقال ابراهيم مطر وهو نائب معارض في البرلمان ان نحو 60 شخصا فقدوا وثلاثة على الاقل قتلوا بعد ان داهمت الشرطة المحتجين المعتصمين في دوار (ميدان) اللؤلؤة فجر اليوم .وفي وقت لاحق شوهدت أكثر من 50 مركبة مدرعة وهي تسير باتجاه دوار اللؤلؤة في وسط المنامة.وقال  الناطق الرسمي باسم القيادة العامة لقوة دفاع البحرين إن قوة الدفاع ستتخذ كافة الاجراءات اللازمة لبسط الامن وناشد المواطنين عدم التجمهر في المناطق الحيوية بوسط العاصمة.وشدد الناطق في الكلمة التي نقلها التلفزيون على “اتخاذ كافة التدابير الصارمة والرادعة لبسط الامن والنظام العام وتحقيق الاستقرارمواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل