المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:دراسة تشير إلى أن شوبان كان مصابا بالصرع

02/17 12:14

العلماء يرون انه للتوصل الى تشخيص دقيق لهلوسات شوبان البصرية لابد من الاستفادة من منجزات الطب الحديثة قال باحثون اسبان ان الموسيقار الشهير فريدريك شوبان، الذي كانت الوساوس تطارده خلال حياته القصيرة نسبيا، ربما كان مصابا بالصرع. وقد توفي الموسيقار وعازف البيانو البولندي في 1849 في سن الـ 39 نتيجة لإصابته بمرض في الرئة الذي اكتشفت مؤخرا علاقته بالتليف الكيسي. لكن الاطباء في اسبانيا يقولون انه ربما كان يعاني أيضا من مرض صرع الفص الصدغي. وقد أشاروا إلى تقارير تقول انه كان يعاني من هلوسات بصرية. وتصف رسائل كتبها شوبان نفسه، فضلا عن مذكرات القريبين منه، تلك الهلوسات التي كانت تهاجمه. أشباح ورعب وتتذكر حبيبته، جورج ساند، تلك الهلوسات البصرية كان تتهاجمه في أوقات مختلفة، بما في ذلك خلال زيارته لدير قالت عنه في مذكراتها إنه كان "مليئا بالاهوال وأشباح بالنسبة له". وفي رسالة خطية لابنة جورج صاند ، يصف شوبان نفسه لحظة خلال تأليفه لاحدى سوناتاته في شقة بسيطة في انكلترا عام 1848 داخل صالون خاص، عندما بدا يرى مخلوقات تخرج من البيانو وتتمثل أمامه مما اضطره لمغادرة الغرفة لاستعادة نفسه. وتحدث الهلوسة مع العديد من الاضطرابات النفسية والطبية، بما في ذلك مرض الفصام، لكنها عادة ما تأخذ شكل الأصوات بدلا من الرؤى. ويقول الأطباء الاسبان ان التفسير الأكثر ترجيحا لرؤى شوبان اصابته بنوع من انواع مرض الصرع يسمى صرع الفص الصدغي. وفي هذا النوع من المرض يكون من الشائع المرور بتجربة مشاهدة تلك الرؤى الغريبة والشعور بتلك المشاعر المكثفة، مثل تلك التي وصفها شوبان. وهم يعترفون بأن شوبان أيضا كان يتعاطى مركبا من مركبات مادة الأفيون من أجل التحكم في تلك الأعراض المختلفة. لكنهم يستبعدون ان يكون الأفيون هو السبب في اصابته بتلك الهلوسات البصرية، لأنه بدا يعاني منها قبل تعاطيه الأفيون بمدة طويلة. وهم يتسبعدون ايضا الصداع النصفي باعتباره السبب المحتمل لأن هلوسات شوبان البصرية كانت تأتي على شكل نوبات قصيرة جدا. ويعترف الدكتور مانويل فاركوز وفريقه بأنه من دون اللجوء الى الاختبارات الحديثة، يكون من الصعب التوصل الى التشخيص النهائي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل