المحتوى الرئيسى

نوّاب "الوفاق" يصرّون على تعليق عضويتهم البرلمانية المعارضة تؤكد على ضرورة تحول البحرين إلى "ملكية دستورية" الأربعاء 13 ربيع الأول 1432هـ - 16 فبراير 2011م

02/17 09:22

دبي - العربية أكد الشيخ علي سلمان زعيم جمعية الوفاق التي تمثّل التيار الشيعي الرئيسي في البحرين أن نواب الجمعية لن يعودوا عن قرار تعليق عضويتهم في مجلس النواب قبل تحوّل البلاد إلى "ملكية دستورية" تكون فيها "حكومة منتخبة"، نقلا عن تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية الأربعاء 16-2-2011. ومع استمرار التظاهرات المطالبة بالإصلاح في المملكة لليوم الثالث على التوالي، قال سلمان في مؤتمر صحافي إن "الوفاق لن تعود عن قرارها بتعليق عضوية نوابها في مجلس النواب إلا بتحقيق المطلب الرئيسي وهو التحوّل الى الملكية الدستورية". وأضاف أن هذه "الملكية الدستورية يكون فيها الشعب مصدر السلطات وتكون فيها الحكومة منتخبة من الشعب ويكون للشعب الحق في محاسبتها إذا فشلت في تحقيق أهدافها وانتخاب حكومة غيرها". وأكد سلمان تأييد مطالب المتظاهرين المعتصمين في دوار اللؤلؤة بوسط المنامة والذين يلبون دعوة ناشطين على الإنترنت لـ"ثورة" في البحرين من أجل اعتماد إصلاحات سياسية والإفراج عن معتقلين شيعة و"وقف التجنيس السياسي" على حد قولهم. وفي وقت سابق، أفاد مراسل "العربية" في البحرين أن محادثات وساطة بين أطراف محلية تتم حاليا لتهدئة الوضع في البلاد بعد تظاهرات أمس الثلاثاء، وأن سكان محافظة المحرق وقراها قرب قلعة عراد تجمعوا تأييدا للحكومة. فيما يواصل المئات اعتصامهم وسط العاصمة. وكان العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى أعلن عن تشكيل لجنة خاصة برئاسة نائب رئيس الوزراء، لمعرفة أسباب وفاة شابين خلال التظاهرات. وقال الملك حمد إن البحرين دولة قانون ومؤسسات دستورية ولديها قانون ينظم المسيرات السلمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل