المحتوى الرئيسى

نداء عاجل‮: ‬حافظوا علي مصر

02/17 00:07

لم  ‮ ‬استطع الانتظار حتي موعد مقالتي الأسبوعية يوم الثلاثاء القادم،‮ ‬فالوطن الآن في خطر محدق،‮ ‬وبعد قيام‮ ‬ثورة ‮٥٢ ‬يناير وتغيير رئاسة الجمهورية،‮ ‬اشتعلت الإضرابات والمظاهرات والاعتصامات في كل مكان للمطالبة بمطالب فئوية،‮ ‬ووصلت هذه الاحتجاجات إلي حد إقالة رؤساء بنوك وهيئات ومصالح وشركات،‮ ‬وما أزعجني أكثر نشر خبر عن إغلاق هويس قناطر نجع حمادي لمنع مرور السفن والصنادل الخاصة بمصانع السكر والألومنيوم،‮ ‬ونشر أن تعطيل العمل في القناطر قد يؤدي إلي انقطاع الكهرباء وغرق قري‮.‬أنا لا أجادل أي صاحب حق في حقه،‮ ‬ولا اعترض علي كل المطالب الخاصة بتحسين أوضاع العاملين في أي مكان في مصر،‮ ‬بالعكس نشرت في مقالتي السابقة أن نجاح ثورة ‮٥٢ ‬يناير سيؤدي إلي تقدم وازدهار مصر،‮ ‬وهذا يعني ارتفاع مستوي معيشة جميع المواطنين والارتقاء بمستوي الحياة في مصر بعد أن تدهور كثيرا جدا‮.‬لكنه،‮ ‬وكما أوضح البيان الخامس للمجلس الأعلي للقوات المسلحة عن حق يوم الاثنين الماضي،‮ ‬فإن الاضراب عن العمل وتعطيله حاليا يضر بأمن البلد،‮ ‬ويؤثر سلبيا علي القدرة علي توفير متطلبات الحياة للمواطنين وأولهم الفقراء،‮ ‬ويؤثر سلبا علي الاقتصاد القومي،‮ ‬ويعطل مصالح المواطنين،‮ ‬فهل قامت الثورة من أجل تحقيق كل هذا الخراب؟ وهل هذا وقت الإضرار بأمن البلاد وتعطيل مصالح الناس والتسبب في مزيد من الخسائر المهولة؟ أم أن الآن وحالا هو وقت العمل من أجل مصلحة الوطن؟ هل مصلحة أي مواطن فينا تعلو علي مصلحة جميع المواطنين وهي مصلحة الوطن؟أكتب هذه الكلمات كنداء لجميع المصريين أن يحافظوا علي مصر،‮ ‬أكتب هذه الكلمات كاستغاثة للحفاظ علي مقدرات الوطن ومصالحه،‮ ‬أكتب هذه الكلمات كدعوة مخلصة لكي نتحد جميعا لكي نعمل و نعمل ونعمل اليوم بلا مقابل،‮ ‬أن نضحي ليس فقط بالمال،‮ ‬بل بأنفسنا حماية لمستقبلنا وليس مستقبل شعب آخر،‮ ‬وأن نؤجل كل المطالب الفئوية والمالية إلي ما بعد الفترة الانتقالية‮.‬مئات الشهداء ماتوا من أجل نجاح الثورة التي مكنت الملايين من التعبير عن أنفسهم بحرية وبلا خوف،‮ ‬أفلا يستحق مستقبلنا أن ننتظر قليلا من الوقت،‮ ‬ولا أقول ان نستشهد كمن استشهدوا؟إننا في فترة انتقالية حرجة جدا،‮ ‬الأمن ليس مستتب،‮ ‬والاقتصاد‮  ‬غير مستقر،‮ ‬ويجب أن‮  ‬نساعد جميعا علي مرور هذه الفترة الحرجة المؤقتة بأقل قدر من الخسائر،‮ ‬وعد المجلس الأعلي للقوات المسلحة بأن هذه الفترة لن تزيد علي ستة أشهر،‮ ‬ويجب ان نساعده علي أن لا تزيد عن ستة أشهر،‮ ‬فزيادة المدة ليست في الصالح العام،‮ ‬وبعدها سيكون لدينا مؤسسات دولة جديدة،‮ ‬وقنوات شرعية عادلة مختلفة عما كانت،‮ ‬يستطيع كل صاحب حق أن يطالب بحقه أمام هذه المؤسسات الجديدة والعادلة،‮ ‬ولأنها ستكون نتاج وضع أفضل بكثير مما كنا عليه فسوف تحقق المطالب المشروعة والعادلة،‮ ‬وحينها ستكون كل جموع الشعب مع أصحاب الحق،‮ ‬فلا نريد اليوم فرقة بيننا‮.‬بل أوجه ندائي إلي كل زملائي الكتاب والصحفيين والاعلاميين أن يكون الحفاظ علي مقدرات الوطن وممتلكاته واقتصاده وانتاجه هو موضوعهم الوحيد ليوم كامل علي الأقل في جميع وسائل الاعلام،‮ ‬فمن لا يقرأ لي يقرأ لغيري،‮ ‬وهكذا يصبح نداء جماعيا وليس نداء كاتب واحد،‮ ‬يجب ان يشعر جميع المحتجين علي أوضاعهم الخاصة ويدركوا ما نطالب به ويقفوا معنا،‮ ‬لاننا جميعا في مركب واحد،‮ ‬ويجب ان لا تغرق مركب مصر التي لم تغرق من قبل و منذ فجر التاريخ،‮ ‬إن وجه الحياة في مصر قد تغير،‮ ‬ويجب أن نعمل علي تغيير‮ ‬عمق هذه الحياة أيضا إلي الأفضل‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل