المحتوى الرئيسى

بعد إعلان محطة "سي ان ان " نبأ اختفاءه حواس ينفي سرقة قناع توت عنخ آمون الذهبي ويدعو الإعلام للتثبت الإثنين 11 ربيع الأول 1432هـ - 14 فبراير 2011م

02/17 09:22

دبي - العربية.نت نفى وزير الدولة المصري لشؤون الآثار زاهي حواس أن يكون لصوص سرقوا القناع الذهبي لتوت عنخ آمون من المتحف المصري، إثر خبر بثته محطة "سي ان ان" الأمريكية بهذا الشأن. وقال حواس "إني أستغرب أن تقوم قناة معروفة بمصداقيتها بمثل هذا العمل ونشر أخبار كاذبة لا أساس لها من الصحة". وأوضح مندوبو "شبكة اي بي سي" التلفزيونية الأمريكية ومحطات أخرى دخلوا المتحف المصري وصوروا القناع الذهبي الموجود في غرفة مغلقة تماما ويجاوره التابوتان الذهبيان للملك توت عنخ آمون، بالإضافة إلى كل الحلي التي عثر عليها هاورد كارتر على مومياء الملك توت عنخ آمون عندما فتح التابوت العام 1925". ودعا حواس كل وسائل الإعلام الأجنبية والمحلية للحضور إلى المتحف المصري صباح الأربعاء لتصوير القناع وكنوز توت عنخ آمون للتأكد من عدم صحة ما أوردته محطة "سي ان ان" عن سرقة القناع. العثور على بعض المسروقات واشار حواس الى انه "خلال عمليات البحث في المتحف المصري عن القطع الاثرية المسروقة التي اعلن عنها السبت فقد عثر على قطعتين منها حتى الان وهما الجعران المنحوت على شاكلة قلب ويعود لجد اخناتون فرعون التوحيد لامه يويا". وتابع "وقد عثر عليه في الناحية الغربية في حديقة المتحف بجوار بيت الهدايا. ومن الواضح أن لصوص المتحف قد ألقوا هذه القطعة خارج المتحف المصري. كذلك عثر على تمثال صغير يعرف بالاوشابتي (تماثيل توضع مع الميت لخدمته في العالم الاخر) وهو من ضمن الأحد عشر تمثالا الصغيرة المفقودة خارج قاعات المتحف". واضاف "كما عثرنا على جزء صغير من تابوت ملقى على الارض وهو يكمل احد التوابيت الموجودة داخل واجهة عرض بالدور العلوي في المتحف ويعود الى عصر الدولة الحديثة اي منذ حوالى ثلاثة الاف عام". واوضح حواس "في المخرن الاثري الذي تمت مداهمته من قبل اللصوص في دهشور مساء السبت الماضي اتضح انهم قاموا بسرقة بعض التمائم غير المسجلة. وقامت المنطقة بتركيب أبواب حديدية على باب المخزن المعروف بإسم مخزن دي- مورجان". وكان حواس اشار الاحد الى ان 70 قطعة اثرية كسرت من محتويات 13 خزانة عرض تم كسرها وبعثرة محتوياتها الى جانب القطع ال18 التي تمت سرقتها. ولا تزال لجنة الجرد تقوم بفحص محتويات خزائن العرض التي تعرضت لهجوم اللصوص استنادا الى سجلات المتحف الخاصة بالقطع المعروضة في كل خزانة من خزائن العرش.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل