المحتوى الرئيسى

اويحيى: الغاء حالة الطوارئ في الجزائر قبل نهاية شباط/فبراير الجاري

02/17 08:10

الجزائر (ا ف ب) - اعلن رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى الاربعاء ان الغاء حالة الطوارئ المعمول بها في البلاد منذ 19 عاما، سيتم قبل نهاية شباط/فبراير الجاري، بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية.وقال اويحيى الذي يشغل في الوقت نفسه منصب الامين العام للتجمع الوطني الديموقراطي (ليبرالي) خلال اجتماع لاحزاب التحالف الرئاسي ان "رفع حالة الطوارئ سيتم قبل نهاية الشهر الجاري بالاضافة الى الاعلان عن العديد من القرارات المتعلقة بالسكن والشغل وتسيير الادارة".وجاءت تصريحات اويحيى خلال كلمة القاها في افتتاح الاجتماع التنسيقي الذي تعقده احزاب التحالف الرئاسي، وهي حزب جبهة التحرير الوطني (قومي)، التجمع الوطني الديموقراطي، حركة مجتمع السلم (اسلامي)، بمناسبة مرور الذكرى السابعة على تأسيس هذا التحالف الذي يشغل حاليا اكثرية مقاعد البرلمان.واذ اكد على "ضرورة عدم اغفال الشرارة التي تمر عبر العالم العربي والاسلامي"، شدد على "وجوب تقديم حلول للمشاكل التي يعاني منها الشباب الجزائري"، بحسب ما نقلت عنه الوكالة الجزائرية.وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كلف الحكومة في الثالث من شباط/فبراير الجاري بالشروع "فورا" في صياغة النصوص القانونية التي تتيح مواصلة مكافحة الارهاب في اطار قانوني مما سيؤدي الى رفع حالة الطوارئ "في اقرب الآجال".وحالة الطوارئ مطبقة في الجزائر منذ شباط/فبراير 1992 اثر الغاء انتخابات كانون الاول/ديسمبر 1991 التشريعية التي فازت بها الجبهة الاسلامية للانقاذ (تم حلها) ما اشعل اعمال عنف دامت عقدا كاملا واسفرت عن 150 الف قتيل. اضغط للتكبير رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى في البرلمان في 21 تشرين الاول/اكتوبر 2010 الجزائر (ا ف ب) - اعلن رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى الاربعاء ان الغاء حالة الطوارئ المعمول بها في البلاد منذ 19 عاما، سيتم قبل نهاية شباط/فبراير الجاري، بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية.وقال اويحيى الذي يشغل في الوقت نفسه منصب الامين العام للتجمع الوطني الديموقراطي (ليبرالي) خلال اجتماع لاحزاب التحالف الرئاسي ان "رفع حالة الطوارئ سيتم قبل نهاية الشهر الجاري بالاضافة الى الاعلان عن العديد من القرارات المتعلقة بالسكن والشغل وتسيير الادارة".وجاءت تصريحات اويحيى خلال كلمة القاها في افتتاح الاجتماع التنسيقي الذي تعقده احزاب التحالف الرئاسي، وهي حزب جبهة التحرير الوطني (قومي)، التجمع الوطني الديموقراطي، حركة مجتمع السلم (اسلامي)، بمناسبة مرور الذكرى السابعة على تأسيس هذا التحالف الذي يشغل حاليا اكثرية مقاعد البرلمان.واذ اكد على "ضرورة عدم اغفال الشرارة التي تمر عبر العالم العربي والاسلامي"، شدد على "وجوب تقديم حلول للمشاكل التي يعاني منها الشباب الجزائري"، بحسب ما نقلت عنه الوكالة الجزائرية.وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كلف الحكومة في الثالث من شباط/فبراير الجاري بالشروع "فورا" في صياغة النصوص القانونية التي تتيح مواصلة مكافحة الارهاب في اطار قانوني مما سيؤدي الى رفع حالة الطوارئ "في اقرب الآجال".وحالة الطوارئ مطبقة في الجزائر منذ شباط/فبراير 1992 اثر الغاء انتخابات كانون الاول/ديسمبر 1991 التشريعية التي فازت بها الجبهة الاسلامية للانقاذ (تم حلها) ما اشعل اعمال عنف دامت عقدا كاملا واسفرت عن 150 الف قتيل.الجزائر (ا ف ب) - اعلن رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى الاربعاء ان الغاء حالة الطوارئ المعمول بها في البلاد منذ 19 عاما، سيتم قبل نهاية شباط/فبراير الجاري، بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية.وقال اويحيى الذي يشغل في الوقت نفسه منصب الامين العام للتجمع الوطني الديموقراطي (ليبرالي) خلال اجتماع لاحزاب التحالف الرئاسي ان "رفع حالة الطوارئ سيتم قبل نهاية الشهر الجاري بالاضافة الى الاعلان عن العديد من القرارات المتعلقة بالسكن والشغل وتسيير الادارة".وجاءت تصريحات اويحيى خلال كلمة القاها في افتتاح الاجتماع التنسيقي الذي تعقده احزاب التحالف الرئاسي، وهي حزب جبهة التحرير الوطني (قومي)، التجمع الوطني الديموقراطي، حركة مجتمع السلم (اسلامي)، بمناسبة مرور الذكرى السابعة على تأسيس هذا التحالف الذي يشغل حاليا اكثرية مقاعد البرلمان.واذ اكد على "ضرورة عدم اغفال الشرارة التي تمر عبر العالم العربي والاسلامي"، شدد على "وجوب تقديم حلول للمشاكل التي يعاني منها الشباب الجزائري"، بحسب ما نقلت عنه الوكالة الجزائرية.وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كلف الحكومة في الثالث من شباط/فبراير الجاري بالشروع "فورا" في صياغة النصوص القانونية التي تتيح مواصلة مكافحة الارهاب في اطار قانوني مما سيؤدي الى رفع حالة الطوارئ "في اقرب الآجال".وحالة الطوارئ مطبقة في الجزائر منذ شباط/فبراير 1992 اثر الغاء انتخابات كانون الاول/ديسمبر 1991 التشريعية التي فازت بها الجبهة الاسلامية للانقاذ (تم حلها) ما اشعل اعمال عنف دامت عقدا كاملا واسفرت عن 150 الف قتيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل