المحتوى الرئيسى

مهمة الشرطة الاوروبية: انسحاب الغربيين يعرقل تدريب عناصر الشرطة الافغانية

02/16 21:54

برلين (ا ف ب) - اعتبر رئيس مهمة الشرطة الاوروبية (يوبول) الاربعاء في برلين ان الانسحاب المعلن للقوات الدولية من افغانستان قبل 2014 يثير الخوف ويعرقل نقل المسؤولية الامنية الى القوات المحلية.وقال يوكا سافولينن رئيس مهمة يوبول "اذا تحدثت الى افغاني، يتبين لك ان خشيته الكبيرة هي الان ان تنسحب المجموعة الدولية من البلاد بالكامل في 2014 وان يعود عناصر طالبان".واضاف في مؤتمر صحافي عقده في المؤتمر الاوروبي للشرطة "يعتقدون على سبيل المثال ان جميع هؤلاء الاشخاص الذين يعملون للقوات الدولية سيقتلون".واعتبر الفنلندي سافولينن الذي تولى قيادة مهمة يوبول في 2010 بعد استقالة الدنماركي كاي فيتروب، ان "عدم تمكن حكومات اجنبية من الالتزام لفترة طويلة امر مفهوم".ويتعين على الافغان ان يتولوا امن البلاد ابتداء من 2014 بعد 13 عاما على الاجتياح الاميركي الذي انهى حكم طالبان في هذا البلد.وقال سافولينن ان تدريب قوات الشرطة الافغانية كان يفترض ان يبدأ منذ 2002. وهي تواجه مشاكل الامية والفساد المتفشي وانسحاب اعداد كبيرة من المجندين بعد انتهاء تدريبهم.وقد اطلق الاتحاد الاوروبي مهمة يوبول في حزيران/يونيو 2007 مع مدربين اتوا من كندا وكرواتيا ونيوزيلندا والنروج. وفي تموز/يوليو 2010 بلغ عدد المدربين الدوليين 285 والافغان 163.وتم تدريب حوالى 90 الف مجند خلال ستة اسابيع، لكنهم يحتاجون الى ثلاثة اشهر اضافية "حتى يمكن تسميتهم قوات شرطة"، كما قال سافولينن.وفي بعض المناطق، يشكل الاميون 90% من المجندين، كما قال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل