المحتوى الرئيسى

مقتل متظاهرين يؤجج الاحتجاجات في البحرين

02/16 21:48

المنامة (رويترز) - تدفق محتجون شيعة في البحرين الى وسط العاصمة المنامة يوم الاربعاء لتشييع جثمان محتج قتل في اشتباكات مع قوات الأمن هذا الأسبوع متشجعين بالانتفاضتين اللتين أسقطتا قادة مصر وتونس .وانضم أكثر من ألف شخص لجنازة الرجل الذي قتل بالرصاص يوم الثلاثاء عندما اندلع قتال لدى دفن محتج آخر.واعتصم نحو ألفي شخص في تقاطع رئيسي للطرق في وسط المنامة على أمل تقليد الاعتصام في ميدان التحرير بالقاهرة وطالبوا بتغيير الحكومة في البحرين التي يغلب الشيعة على سكانها وتحكمها عائلة سنية.وما تشهده البحرين لليوم الثالث على التوالي هو من أشد الاحتجاجات خطورة منذ الاضطرابات الشيعية واسعة النطاق في التسعينيات ويبدو أن مبعثها شكاوى معتادة من الصعوبات الاقتصادية والافتقار للحريات السياسية والتمييز الطائفي.وهتف المحتجون "الشعب يريد اسقاط النظام" ولطم رجال الصدور وهو طقس شيعي يعبر عن الحزن والحداد.وقدم ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفه تعازيه لعائلتي القتيلين وطلب تشكيل لجنة للتحقيق. ووعدت وزارة الداخلية باتخاذ اجراءات قانونية اذا اتضح أن الشرطة استخدمت القوة بشكل غير مبرر.وقالت وزارة الخارجية انه تم القاء القبض على المشتبه بأنهم وراء مقتل المتظاهرين الاثنين ووصفت ذلك بأنه اجراء يوضح أن المملكة لاتتسامح مع استخدام القوة المفرطة في أي وقت .وأشار وزير الخارجية الشيخ خالد بن حمد الخليفة في بيان الى أن الاحتجاجات قد تحدث في أي بلد حر وديمقراطي.وفي بلدة ريفا ذات الاغلبية السنية والتي يقيم بها كثير من أفراد العائلة المالكة لوح ما لا يقل عن 1000 شخص بأعلام ورفعوا صورا للملك حمد بن عيسى في استعراض للتأييد والمساندة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل