المحتوى الرئيسى

هيئة أبوظبي تستضيف «الطريق العمودي» للمرة الأولى عربيا

02/16 18:18

    استضافت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ظهر الأربعاء، بحضور السيد عبدالله العامري مدير إدارة الثقافة والفنون في الهيئة،الفنان العالمي أكرم خان للإعلان عن تفاصيل عمله «الطريق العمودي»، الذي يؤديه للمرة الثالثة عالمياً والمرة الأولى عربيا في العاصمة أبوظبي الجمعة 18 فبراير 2011 على المسرح الوطني، وذلك في مؤتمرها الصحفي الذي عقدته في جامعة نيويورك أبوظبي. وفي كلمته خلال المؤتمر قال عبدالله العامري «نستضيف هذه السنة 5 تجارب موسيقية استثنائية في العاصمة أبوظبي بعد عرض أكثر من 13 عملاً أدائياً موسيقياً لـ8 فنانين عالميين إلى جانب ما قدمناه وسنقدمه خلال هذه السنة من ورشات عمل تدريبية وتثقفية لتقديم أفضل الألوان العالمية المعاصرة من الرقص والموسيقى» مشيرا إلي أن هذه الفعاليات استطاعت أن تجذب أكثر من 40 ألف مشاهداً لفعالياتها وحفلاتها. وأضاف العامري «خلال السنتين السابقتين استطاعت مبادرة المسرح العالمي أن تعبر المسافة لتصل قلوب الجمهور الذي رافقنا مستمتعاً بما نقدمه ومعطينا الأمل والدافع للاستمرار، وذلك بفضل الإرث اللغوي الذي يتمتع به فناني المسرح العالمي والذي دفعنا إلى اكتشاف إيقاعات موسيقية مفعمة بالحيوية ومستوحاة من موروثات الشعوب كافة». من جانبه قال أكرم خان «إنني أجد نفسي مشدوداً أكثر وأكثر نحو أفق آني قوي، وهو مكان يتحرك فيه الوقت بسرعة فائقة لدرجة أن أنفاسنا تتسارع حتى نتمكن نحن البشر من البقاء على قيد الحياة، كما إنني أؤمن دائماً أن في الزفير البطيء يكمن الإحساس بهذه الطاقة الروحية العميقة، بخاصة في عالم يتحرك بسرعة وتتطور به التكنولوجيا والمعلومات، أميل إلى العمل بشكل مضاد لهذا التيار بحثاً عن معنى أن تكون متصلاً ليس روحياً فقط بل عموديا أيضاً». ويذكر أن«الطريق العمودي» هو أحدث الأعمال المشتركة لأكرم خان في مجال الرقص المعاصر، ويمثل خطوة في طموحه لاكتشاف الروابط بين الثقافات وحقول المعرفة الخلاقة، ويجمعخلاله«خان»حشداً من المؤدين والفنانين من الشرق والغرب معا، وقد شكل خان طاقما من المؤدين الاستثنائيين من آسيا وأوروبا والشرق الأوسط، ومع موسيقى معدة خصيصاً لهذا العمل من إبداع الملحن «نيتين سوهني». ويستلهم «الطريق العمودي»رؤيته من التراث الصوفي ومن كتابات «ابن جلال الرومي»مستكشفاً الطبيعة المادية للإنسان وطقوسه وعواقب أفعاله، ويعتبر محطة تأمل في رحلة تمتد من الشدة إلى الراحة. ويأتي هذا العمل بإنتاج مشترك بين هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، مسرح كيرف- ليستر، سدلرز ويلز- لندن، مسرح المدينة- باريس، المركز الوطني للفنون- أوتاوا، وميركيت دو لي فلور- برشلونة، وقد تم إنتاج العمل بتدريبات متواصلة في مسرح كيرف «ليستر»والهيئة الوطنية البريطانية للرقص في المنطقة الشرقية «دانس إيست»في إبسويتش وبدعم من مجلس الفنون في إنجلترا. وتهدف مبادرة «المسرح العالمي» إلى تقديم الأفضل في موسيقى العالم، من خلال سلسلة من حفلات الموسيقى العالمية المعاصرة والتي تعمل على جلب الموسيقيين العالميين المميزين إلى أبوظبي لزيادة وعي وفهم الجمهور للقوة الموحدة التي تقوم بها الموسيقى في شتى أنحاء العالممن خلال عرض الأشكال الكلاسيكية الأصيلة من مناطق مختلفة من العالم بالإضافة إلى العديد من أنماط الموسيقى الشعبية العصرية الحيوية والطلائعية. يشار إلي أن أكرم خان هو أحد أشهر مصممي الرقصات،ولد في لندن لأسرة ذات أصول بنغالية، وبدأ الرقص في سن السابعة ودرس على يد راقص ومعلم الكاثاك الشهير «براتاب باوار».وبدأ بتقديم عروض فردية من أعماله في تسعينيات القرن الماضي، محافظاً على التزامه بالكاثاك الكلاسيكي، فضلاً عن تطوير أعمال أدائية معاصرةحتى أسس فرقته الخاصة في أغسطس 2000تحت اسم  «فرقة أكرم خان للرقص»مع المنتج فاروق تشودري. ويعمل حالياً خان كفنان مشارك في مسرح سادلرز ويلز. تلقى «خان»عددا من الجوائز خلال مسيرته الفنية بما فيها جائزة هيلبمان المرموقة في أستراليا لأفضل تصميم راقص «درجات صفرية»في 2007 ونال فيها جائزة أفضل راقص. كما تم تكريمه بلقب «عضو في الإمبراطورية البريطانية» عن أعماله في الرقص عام 2005 وبدرجة الدكتوراه الفخرية في الفنون من جامعتي روهامبتون ودو مونتفورت.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل