المحتوى الرئيسى

«الحلم لما ابتدى يحبى».. جديد الشاعر محمد حسني

02/16 17:36

«الحلم لما ابتدا يحبى» هو الجديد الشعرى للشاعر محمد حسنى توفيق وهو صادر عن دار إبداع للنشر والتوزيع، وفى هذا الديوان جمع توفيق مختارات من قصائده الشعرية العامية، وما بين التفاؤل والتحريض دارت نصوص الديوان ومنها ما يخاطب المصرى باستنهاض همته وعزيمته وروح الثورة النابضة فى عروقه، ومن أجواء هذه النصوص ما يتقاطع مع الأحداث الجارية ويدلل على إرادة المصرى ومنها نصه الدال والرفيع الذى جاء فيه: «اطلع شمس بترقص وبتتدلع خش ونور قلب الدنيا خللى الدنيا بطهرك تلمع اطلع جوه الحلم ربيع قلبى جناين فجر وسيع إطلع قبل الكون مايضيع غنى وكل الدنيا حا تسمع إطلع كلمة ورد غطاها نتعلمها ونتهجاها صوت الحق زمان خلاها غنوة وثورة وضحكة ومدفع إطلع آخر ندعة نور خللى الدنيا بحالها تثور ماتخليش للظلم جدور دى الحرية غيابها بيوجع» غير أن تحريض توفيق للروح النضالية للمصريين واستنهاض الروح الوطنية الثورية لديه لا تقف عند هذا الحد وإنما تبث نفسها الشعرى فى تفاصيل إنسانية أخرى، فهاهو الحلم الجماعى يحرك الشاعر باتجاه المشاركة فيقول: «بارسم خطوط واعمل دواير تتلاقى ناس فيهم ضماير أشوفنى طير بينهم وطاير» ويميز هذه المجموعة الشعرية لمحمد حسنى توفيق سهولة قاموسه الشعرى العامى والمأخوذ من اللغة المتداولة البسيطة ولكنها جاءت وفق تراكيب شعرية تحدد مذاقا مفارقا لهذا الشاعر، مع تحقق المعايشة الشعرية مع التجربة الإنسانية، مع حضور للغنائية التى يمتزج العام بالذاتى فيها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل