المحتوى الرئيسى

الحكم بالسجن 5 سنوات ضد المدونة السورية طل الملوحي بعد "محاكمة سرية"

02/16 16:37

قال منظمات حقوقية، ووسائل إعلام إن محكمة سورية خاصة حكمت على مدونة، أمس الاثنين، بالسجن خمسة أعوام بتهمة تسريب معلومات لدولة أجنبية. والحكم بالسجن على طالبة الثانوي طل الملوحي، 19 عاما، والمحتجزة منذ عام 2009، يعد تشديدا ضد المعارضة في سوريا، التي أخفقت دعوات انتشرت على الإنترنت للاحتجاج فيها، على غرار مصر وتونس.وكانت السلطات السورية قد اعتقلت الملوحي بدمشق في 27 ديسمبر عام 2009، وذكرت مصادر إعلامية ومدونات عربية مختلفة آنذاك أن الملوحي، نسبت إليها السلطات السورية تهمة التجسس.ويوم الأحد، أدانت الخارجية الأمريكية في بيان رسمي، ما قالت إنها "محاكمة سرية" تعرضت لها الملوحي، ودعت إلى إطلاق سراحها فوراً، نافية الاتهامات المساقة بحقها بالتجسس لصالح واشنطن، واصفة إياها بأنها "إدعاءات لا أساس لها."وقالت الخارجية في بيانها: "ندعو السلطات السورية إلى الإطلاق الفوري لكافة سجناء الرأي، والسماح للمواطنين بممارسة حرية التعبير والتجمع - وهي حريات متفق عليها عالمياً - دون الخوف من التعرض للانتقام من قبل السلطة."وكانت صحيفة الوطن السورية شبه الرسمية نقلت العام الماضي، عن مصادر سورية وصفتها بالمطلعة قولها، إن الملوحي "متهمة بالتجسس لصالح السفارة الأمريكية في القاهرة، وتسببت بمحاولة اغتيال ضابط أمن سوري في احد شوارع القاهرة بتاريخ السابع عشر من نوفمبر الماضي، ما أدى إلى إصابته بعاهة دائمة."وقالت الصحيفة إن "عنصرا نسائيا في السفارة الأمريكية في القاهرة عهد إلى الملوحي التجسس على السفارة السورية وتقاضت مبالغ مالية مقابل ما طلب منها،" مضيفة أنه ثبت على الفتاة "عدد من تهم التجسس التي اعترفت بها تم إيقافها وإحالتها على القضاء، وهي الآن في السجن وستمثل أمام المحكمة خلال الفترة القادمة."وكانت أسرة الملوحي قد قالت لمنظمة هيومان رايتس ووتش، إن الفتاة طل تدرس في المرحلة الثانوية النهائية، وأنها لا تنتمي لأي جماعة سياسية، فيما قال نشطاء سوريون إنها ربما اعتقلت بشأن قصيدة شعرية تنتقد القيود السورية على حرية التعبير.وقد طالبت العديد من المنظمات بإطلاق سراح الملوحي، فيما عمل مؤيدوها إلى تشكيل جماعات وصفحات على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" باللغتين العربية والإنجليزية مطالبين بإطلاق سراحها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل