المحتوى الرئيسى

السلام عليك ِ يا مصر يا ام الدنيا وام العرب بقلم:م.محمد حسين الحاج حسن

02/16 15:16

السلام عليك ِ يا مصر يا ام الدنيا وام العرب ، يا ارض الكنانة.... يا من تخطين التاريخ .... صفحة من الذهب ،،انت ِ قلب العرب... وعادوا لقلبك ِ الكبير ..... العرب !!! الف مبروك لاهلنا بمصر .... هذا الانجاز العظيم انها ثورة العصر بامتياز ....!!!! عودة مصر الى نفسها ودورها الطبيعي بالنضال والكفاح ، هو عودة الروح للجسد ، عودة الحياة لشعب الحضارة وبناة الاهرامات. بعد ان فصل بينهم الخائن للدين والوطن أنورالسادات وفظع بالجسد واستباحه من المي الى المي اي من الخليج العربي الى المحيط الاطلسي، من بعد السادات ، الا وهو حسني مبارك ، الله لايبارك فيه ، الذي جعل من مصر مسرح للصهيونية والامبريالية الغربية ونهب خيراتها ورهن مصر للبنك الدولي وامريكا؟! بعد ان كانت مصر ، ايام المرحوم ناصر ، معقل الثوار وحركات التحرر وابو القومية العربية وزعيم من زعماء حركة عدم الانحياز ، التي تمثل اكبر كتلة بشرية على وجه الارض ، بوجه قوى النفوذ العالمي الغربي والشرقي .؟!!!كان للانفصال بين الروح والجسد نتائج سلبية ، بل كوارث حلت بالامة العربية ، وكان للنظام السياسي لمبارك اليد الطولة بها ، بل هو اساسها من استقدام الغرب لاحتلالنا ، وذلك بمؤتمر القمة بالقاهرة سنة 1990 ، الذي اجاز باغلبية صوت واحد بمؤتمر القمة للجامعة العربية بالقاهرة ... باستقدام جيوش الغرب لاحتلال العراق وشبه جزيرة العرب ؟! ومن المعروف بان قرارات الجامعة العربية هي بالاجماع وليس بالاكثرية ؟؟؟؟وكان لنظام مبارك السياسي اليد الطولة للهولوكوست التاريخي من حفر الباطن اي حرب الخليج الثانية ، و للحصار المميت 13 سنة على شعب العراق ، الى الاحتلال المباشر للعراق من قبل امريكا ، الى الهولوكوست الذي ُ نفّذ بشعب العراق وراح ضحيته 4 مليون عراقي .... فقط فيهم نصف مليون طفل شهيد ، وُشرد 5 مليون عراقي بين الداخل والخارج ، وكانت مشايخ الخليج الممول لهذا الهولوكوست بالاف المليارت من الدولارت ، وامريكا والغرب و جيوشهم التي تدمر وتستبيح وايران الملالي الدالول اي ابا ريغال ، الذي يساعد ابرهة الحبشي اي جيوش الغرب على عثراتها بحربها لذبح شعب العراق ؟!لذلك كان خادم الحرمين اكثر المتضررين من سقوط مبارك ، فهبّا لنصرته ودفع المليارات ، التي تخلت عن دفعها امريكا لما وجدت عميلها استنفذ ت خدماته فتخلت عنه . ؟! رياح الثورة الشاملة على العرب خرج من ملحمة الرافدين التي دامت 8 سنوات ، وما زالت مستمرة ... فكانت البداية بتونس الخضراء التي تحولت الى حمراء وخلعت نظامها العفن ومن بعد مباشرة الى ام الدنيا مصر وخلعت مبارك... وغدا بغداد ارض الثقلين العلم والدين ، العقل والجهاد وباذن الله ستكنس الثورة كل الاحتلالات... وقريبا جدا لابد من اخراج امريكا من شبه جزيرة العرب وتحرير اهل الخليج من العبودية لمشايخ البادية والحبل على الجرار لبقية الاقطار العربية...؟! لقد نهض العرب من ثباتهم ولا بد من الانقلاب على الذات وعلى الاوضاح والاحتلالات الخارجية والداخلية. حتى ننجز نهضتنا الكبرى ونسعى الى تحقيق مشروعنا الحضاري بالوحدة والحرية والاشتراكية.. لانه بدون هذا المشروع لا مكان لنا بالخارطة العالمية ؟! الثورة ومفهومها : ليس سفك الدماء فقط ... بل التغيير الجذري بالعلاقات الاجتماعية والانتاجية وتطبيقا لمقولة: ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم ، و إلا كل تضحيات الشعب العربي ذهبت هباءا منثورا ً ؟!شعب العراق وخاصة مقاومته ..... المقاومة العراقية تبقى هي الطليعة لكل هذه الثورات مهما ُ نظّر و قيل من اقاويل .... تجربة حرب التحرير بالعراق وهزيمة امريكا ، زرع بنفس العرب القوة والكبرياء وخاصة عند الشباب وجعلت فيهم الثقة عالية ، لذلك نزلوا الى ساحات الصدام السلمي مهيئين للتضحة وخوض المعركة حتى كسر العظم ... وعدم التراجع عن اهدافهم النبيلة إلا بتحقيقها وهذا ما يحدث بتونس ومصر وغدا بالعراق وبعده باي قطر عربي شقيق.؟! وبهذه الثوارت افشل المشروع الكوني لامريكا والمشروع الامبراطوري للفرس ؟! ونهض المشروع الوطني القومي العربي الاسلامي ... أوجه ندائي لاهلنا بالعراق وخاصة اهل الجنوب .... الذين خذلوا الحسين وابو الحسين وصدام حسين...ووطن الرافدين... الان اتتكم الفرصة لاتضيعونها لمسح العار عنكم ؟!ما اقوله عندما تأتي الفرص ولم يحاول الانسان مسح ذنوبه بحسناته ، فسيكون من القوم الظالمين، اذن اتت الفرصة لمسح العار الذي لحق بكم من مواقفكم المتخاذلة عبر التاريخ الى اليوم... وهذا ما قاله رامزفيلد بمذكراته عندما اشتراكم ب 200 مليون دولار انتم والعراق من الشيخ السيستاني بلقائه ، بمعية آل سعود على ارض الرسول العربي ، لقد تصرف السيستاني معكم ، كما تتصرف المراجع الدينية بلبنان مع اللبنانين ... قطعان من الاغنام ؟! يبيعوهم بصفقات تجارية مع السفارات الغربية والاقليمية ، والشيخ السيساني باعكم وخامنئي باع الاسلام باكمله ، انسوا توجه علماء جبل عامل نحو الهند وبلاد فارس بالقرون الوسطى ، كانت غلطة تاريخية وندفع الثمن غاليا حاليا ... وخاصة لجوء المعارض العلامة الشيخ محمد البهائي ،الذي هرب من البطش العثماني المتخلف حضاريا بل كان دمار الاسلام على ايديهم..؟؟؟ وكذلك لم يكن حال الفرس افضل... حيث هرب من الدب العثماني فوقع بالجب الفارسي ،الذي ليس له قرار مثل الثقب الاسود بالفضاء الذي يأكل المجرات.؟! فكان وضع الشيخ البهائي .... يا مستنجد اً من الرمضاء بالنار ... وبالفعل كانت نار الفرس التي لن تنطفيء ، لانها جزء من القومية الفارسية والديانة الزرادشتية اي عبدة النار ...ولكل قوم تاريخ وعقيدة ولسنا مسؤلين عنهم؟! نحن مسؤلين عن تاريخنا العربي الاسلامي ، الذي وصل بكل شيء للحضيض .اخوتنا بتونس و بمصر جابهوا الطاغوت بصدورهم العارية وانتصروا عليه، مقاومتكم البطلة المقاومة العراقية التي هدت جبروت الغرب والامبريالية ، سلحها وحضّر لها المرحوم الشهيد صدام حسين .... بسلاح لا ينضب لعشرات السنين.. ولكن هذا لايكفي يجب ان تهبوا هبة رجل واحد وتقضون على الاحتلالات كلها وخدامهم وتحررون العراق وتعدّون انفسكم لقيادة العرب ...انها فرصتكم ...؟! حاليا بعد ثورتي تونس ومصر... كل الشعوب العربية والعالم تتجه انظارهم اليكم ...اين النشامى الذين صنعوا التاريخ البشري..هل يعجزون عن الانتفاضة الكبرى التي تعيد لهم كرامتهم ؟؟؟؟؟؟ وتغفر لهم خذلانهم للحسين ولابي الحسين..... ولصدام حسين ووطن الرافدين ؟؟؟؟ اما ندؤانا الثاني لفصائل المقاومة.... التحرير على الابواب وما زلتم لم تنجزون وحدتكم ماذا تنتظرون؟؟؟ الف مبروك انتصار الثورة بتونس ومصر ام الدنيا ..!!!!! والى الامام يا شعب العراق البطل بالثورة الكبرى.... ثورة التحرير والسيادة والوحدة الوطنية . ورحم الله شهداء الثورة بكل الساحات العربية .... هم الاكرم والاصدق منا جميعا . المهندس محمد حسين الحاج حسن ....بعلبك -- لبنان

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل