المحتوى الرئيسى

أهم الاحتجاجات في الشرق الاوسط وشمال افريقيا

02/16 21:50

(رويترز) - فيما يلي تفاصيل عن بعض الاحتجاجات الحاشدة على الحكومات الشمولية وارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية وارتفاع معدلات البطالة في الشرق الاوسط وشمال أفريقيا:العراق:- تظاهر حوالي ألفي شخص في مدينة الكوت على بعد 150 كيلومترا جنوب شرقي بغداد ورشقوا قوات الامن العراقية بالحجارة. ووجه البعض غضبهم مباشرة الى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في محاكاة للمسيرات المناهضة للحكومة التي تجري في بلدان أخرى بالعالم العربي.- قتل ثلاثة أشخاص وأصيب العشرات عندما اشتبك محتجون يطالبون بخدمات أساسية أفضل مع الشرطة وأشعلوا النار في مبان حكومية في مدينة الكوت .البحرين:- احتشد حوالي ألف مشيع في مملكة البحرين يوم الاربعاء لتشييع جثمان شخص قتل في اشتباكات مع قوات الامن. واعتصم حوالي ألفي شخص اخرين عند تقاطع طرق رئيسي في وسط العاصمة المنامة وطالبوا بتغيير الحكومة في المملكة حيث تحكم أسرة سنية أغلبية شيعية.- قال شهود والشرطة يوم الثلاثاء ان فاضل متروك قتل عندما اشتبكت الشرطة في البحرين مع مشيعي جثمان محتج اخر قتل بالرصاص خلال احتجاجات "يوم الغضب" في 14 فبراير شباط.- حاول الملك حمد بن عيسى ال خليفة نزع فتيل التوتر وقال انه سيصرف الف دينار (2650 دولارا) لكل أسرة بحرينية وأشارت الحكومة الى أنها قد تفرج عن القصر الذين اعتقلتهم خلال حملة أمنية العام الماضي.ليبيا:- قالت صحيفة قورينا ان أعمال شغب اندلعت في ثاني كبرى المدن الليبية بعد اعتقال الناشط الحقوقي فتحي تربل الذي كان يدعو الى اطلاق سراح السجناء السياسيين.- أشارت تقارير الى أن مدينة بنغازي التي تفع على بعد حوالي ألف كيلومتر الى الشرق من العاصمة الليبية طرابلس كانت هادئة ولكن محتجين مسلحين بالحجارة وقنابل حارقة أشعلوا النار في عربات واشتبكوا مع الشرطة.- واستخدم معارضو الزعيم الليبي معمر القذافي موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي لدعوة الناس للتظاهر في أرجاء ليبيا يوم الخميس في اطار ما أسموه "يوم الغضب".ايران:- اشتبك مؤيدون للحكومة ومعارضين لها يوم الاربعاء في جامعة طهران خلال جنازة طالب قتل بالرصاص خلال تجمع للمعارضة المحظورة يوم الاثنين.- عرض التلفزيون الايراني لقطات لالاف من مؤيدي الحكومة في جامعة طهران للمشاركة في جنازة الطالب صانع جاله أحد اثنين قتلا بالرصاص يوم الاثنين. وتبادل الجانبان الاتهامات بالتسبب في مقتله. ويعتبر كل من الطرفين أن الطالب من معسكره.- ذكر موقع للمعارضة على الانترنت أن 1500 على الاقل اعتقلوا اثناء مشاركتهم في الاحتجاجات المحظورة يوم الاثنين.- وقعت أغلبية كبيرة من النواب الايرانيين طلبا لمحاكمة اثنين من زعماء المعارضة يخضعان لاقامة جبرية فعلية ووصفهما بيان بأنهما من "المفسدين في الارض" وهي تهمة تلقى على المعارضين السياسيين عقوبتها الاعدام.مصر:- تنحى الرئيس حسني مبارك في 11 فبراير شباط بعد احتجاجات حاشدة استمرت 18 يوما.- يقول زعماء من دعاة الديمقراطية ان المصريين سيتظاهرون مجددا اذا لم يتم تنفيذ مطالبهم باجراء تغيير ديمقراطي شامل. ويعتزمون تنظيم مسيرة ضخمة يوم الجمعة للاحتفال بانتصار الثورة وتكريم من سقطوا قتلى خلالها.- قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة يوم الثلاثاء انه يأمل تسليم السلطة لقيادة مدنية منتخبة في غضون ستة أشهر مؤكدا أنه لا يرغب في الاستمرار بادارة البلاد بعد اسقاط مبارك.اليمن:-انتشرت الاحتجاجات المناهضة لحكم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في أرجاء اليمن يوم الاربعاء حيث خرج المئات الى شوارع صنعاء وعدن وتعز. وفي العاصمة صنعاء نظم حوالي 800 متظاهر على الاقل مسيرة في شوارع المدينة بالرغم من جهود الشرطة لتفريق المظاهرة.- استمرت الاحتجاجات المناهضة للحكومة على مدى الايام الستة الماضية بالرغم من الاشتباكات العنيفة غالبا مع مؤيدي الحكومة.- اتخذت الشرطة اجراءات صارمة ازاء الجانبين لمنع نشوب قتال وتجنبت في العموم مهاجمة المحتجين. لكن قوات الامن ضربت واعتقلت صحفيين.الجزائر:- سد الاف من رجال شرطة مكافحة الشغب شوارع وسط الجزائر العاصمة يوم السبت ومنعوا معارضي الحكومة من تنظيم مسيرة احتجاجية كانت تحاول محاكاة الثورة الشعبية في مصر.- وعد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي يحاول أن يمنع اكتساب دعوات المعارضة للاحتجاج زخما بمزيد من الحريات والديمقراطية وأصدر أوامره باتخاذ اجراءات جديدة لتوفير فرص عمل.الاردن:- أدت حكومة جديدة اليمين الدستورية امام الملك عبد الله في التاسع من فبراير شباط ويرأسها لواء متقاعد بالقوات المسلحة وعد بتوسيع نطاق الحريات العامة في مواجهة الاحتجاجات المناهضة للحكومة.- احتج نشطاء مناهضون للحكومة في الاردن حيث دعت المعارضة التي قادتها شخصيات قبلية واسلاميون الى اتخاذ خطوات نحو اقامة ملكية دستورية تحد من صلاحيات الملك.تونس:- بدأت الاحتجاجات التي ألهمت دولا في أنحاء المنطقة في تونس بعد أن أشعل بائع الفاكهة محمد البوعزيزي النيران في نفسه يوم 17 ديسمبر كانون الاول احتجاجا على سوء معاملة الشرطة له.- أجبرت الاحتجاجات الرئيس زين العابدين بن علي في نهاية المطاف على الفرار من البلاد في 14 يناير كانون الثاني. وقالت الحكومة ان 78 شخصا قتلوا في مظاهرات عنيفة منذ ديسمبر. وقالت مفوضة الامم المتحدة السامية لحقوق الانسان ان عدد القتلى بلغ 117 .- منذ رحيل بن علي تتخذ الحكومة المؤقتة بتونس خطوات متعثرة نحو الاستقرار. واختفت الشرطة في عدة مناطق كما تعطل الاضرابات والاحتجاجات اقتصاد البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل